المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل هو تمهيد لإنشاء دويلة نصيرية ؟


عبدالناصر محمود
05-06-2015, 06:47 AM
هل هو تمهيد لإنشاء دويلة نصيرية ؟*
ـــــــــــــــــــ

17 / 7 / 1436 هــ
6 / 5 / 2015 م
ــــــــــــ

http://taseel.com/UploadedData/Pubs/Photos/_15328.jpg

مع ظهور بوادر إخفاق جميع خطط الغرب لإبقاء نظام طاغية الشام على قيد الحياة، من خلال التغاضي عن جرائمه الوحشية التي وصلت إلى ضوء أخضر باستخدام كافة الأسلحة المحرمة دوليا بما فيها الكيماوي، وقتل وتعذيب مئات الآلاف من السوريين، وتهجير الملايين منهم داخل سورية وخارجها، بالإضافة للسماح لإيران بالتدخل عسكريا لإنقاذ بشار، ومنع وصول الأسلحة النوعية للثوار، ورفض فرض حظر طيران أو حتى منطقة عازلة........الخ.

مع إخفاق كل هذه المحاولات لإبقاء النظام السوري حيا، و مع تحقيق الفصائل الإسلامية انتصارات نوعية في الفترة الأخيرة، تمثلت بتحرير إدلب ثم جسر الشغور، وصولا إلى معركة حاسمة ربما بدأت بوادرها في القلمون، ناهيك عن معركة منتظرة في دمشق بعد اتحاد سبع فصائل مقاتلة بتشكيلاتها العسكرية أبرزها جيش الإسلام وجبهة النصرة، واستعراض جيش الإسلام لقوته بعرض عسكري وسط إحدى ساحات غوطة دمشق يعتبر الأضخم منذ انطلاق الثورة السورية.... يبدو أن خيار التقسيم بات مطروحا وبقوة في هذه الأيام، وذلك لإنشاء دويلة نصيرية في الساحل السوري، تخدم مصالح الغرب واليهود و الرافضة على حد سواء.

لم يكن خيار تقسيم سورية وإقامة دويلة نصيرية على ساحل المتوسط السوري مستبعدا في أي مرحلة من مراحل الأزمة السورية، وإنما كان خيارا مؤجلا فيما يبدو، وقد حان وقته الآن حسبما تشير الكثير من الدلائل والإشارات وأهمها:

1- ما أكده إعلامي وثيق الصلة بالنظام السوري لبعض وسائل الإعلام، من أن أجهزة مخابرات بشار الأسد طلبت يوم الجمعة الماضي من العلويين – النصيريين - المقيمين في دمشق - ممن لا ضرورة لبقائهم فيها- الانتقال فورا إلى الساحل السوري.

وأشار الإعلامي إلى أن الطلب أرفق بتوجيه يقضي بضرورة توجه عائلات الضباط إلى مدينة طرطوس حصرا، وقد خصص النظام شاحنات عسكرية لنقلها، في حين طلب من بقية العائلات التوجه إلى قراهم التي قدموا منها من قبل إلى دمشق.

ولفت إلى أن عددا كبيرا من العائلات العلوية استجابت للأوامر وتركت دمشق وتوجهت إلى الساحل، وقد شوهدت مئات الشاحنات المحملة بأثاث المنازل تصطف على حواجز النظام على مدخل دمشق الشمالي بانتظار التفتيش للمغادرة.

وأفاد الناشط محمد البانياسي بوصول عائلات عشرات الضباط إلى مدينة طرطوس، وتوزعها بين نادي الضباط والفنادق، ومنها من نزلت عند أقارب، وتمتلك أخرى منازل سكنت فيها.

ورجح مدير المكتب الإعلامي للهيئة العامة للثورة في الساحل طارق عبد الهادي أن يكون ترحيل العلويين من دمشق إلى الساحل مقدمة لإعلان نقل العاصمة إلى طرطوس، وخطوة متقدمة على طريق إعلان الدويلة العلوية.

ورأى أن تطورات المعارك الأخيرة على الجغرافية السورية تؤشر إلى تزايد احتمالات تقسيم البلاد، مشيرا إلى اعتقاداه بوجود توافق دولي مرحلي يقضي بتجميع العلويين في منطقة الساحل لحمايتهم عند سقوط النظام عبر قوات فصل دولية أو عربية.

2- توقع النخب "الإسرائيلية" بسقوط النظام السوري في أي لحظة، وأن جميع الدلائل تشير إلى عدم قدرته على الصمود، ومن المعلوم أن موقف اليهود كان من أهم عوامل بقاء النظام السوري حتى الآن.

وبناء على هذه التوقعات دعا "مركز يروشلايم لدراسة المجتمع والدولة" الذي يديره دوري غولد، كبير المستشارين السياسيين لرئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو، إلى إقناع الغرب بتبني تقسيم سورية.

وفي ورقة تقدير موقف نشرها المركز أمس الاثنين حذر فيها من أن بقاء سوريا بدون تقسيم يعني تحويلها إلى قوة سنية كبيرة، معتبرا أن تقسيم سوريا إلى دويلات سيكون الحل الأفضل "لإسرائيل" والغرب.

هذا ما يخطط له الغرب واليهود والرافضة، وهذا ما يسعون بكل ما يملكون من قوة، وهذا لا يعني أبدا أن جميع مخططاتهم لا بد أن تنجح، فكما أن أبطال سورية قد أفشلوا مخطط بقاء النظام السوري جاثما على صدورهم مدى الحياة، فبإمكانهم – بإذن الله ومعونته - إحباط مخطط تقسيم سورية ومنح النصيريين دويلة فيها.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
*{التأصيل للدراسات}
ــــــــــ