المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أحكام بإعدام مرسي و عدد من قادة الإخوان


عبدالناصر محمود
05-17-2015, 06:01 AM
أحكام بإعدام " مرسي" و عدد من قادة "الإخوان" بينهم خمسة شهداء من غزة
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

28 / 7 / 1436 هــ
17 / 5 / 2015 م
ـــــــــــ

http://www.albayan.co.uk/photoGallary/newsImages/152916052015032449.jpg

أصدرت المحكمة قرارا بإحالة 16 قياديا من جماعة الإخوان المسلمين، إلى المفتي من بينهم القيادي في الجماعة، محمد البلتاجي، وذلك في القضية المعروفة إعلاميا باسم "التخابر الكبري"، وحددت جلسة 2 يونيو / حزيران المقبل للنطق بالحكم على جميع المتهمين في القضية (35 متهما) بعد تلقى رأي المفتي.
ومن بين المحالة أوراقهم للمفتي في القضية ذاتها: خيرت الشاطر نائب المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، ونجله الحسن (هارب)، وصلاح عبد المقصود وزير الإعلام إبان حكم مرسي الرئيس الأسبق محمد مرسي، وعضوا الفريق الرئاسي لمرسي أحمد عبد العاطي، وحسين القزاز، إضافة إلى الفتاة الوحيدة في تلك القضية وهي سندس عصام (هاربة) إلى المفتي.

والإحالة للمفتي في القانون المصري هي خطوة تمهد للحكم بالإعدام، ورأي المفتي يكون استشاريًا، وغير ملزم للقاضي الذي يمكنه أن يقضي بالإعدام بحق المتهمين حتى لو رفض المفتي.
وكان يحاكم في هذه القضية 36 متهما، من بينهم مرسي، قبل أن ينخفض العدد إلى 35 متهما (بينهم 13 هارب) عقب وفاة القيادي الإخواني فريد إسماعيل، الأربعاء الماضي13 / 6 / 2015 م .

وأسند الإدعاء لهم تهم من بينهم: "ارتكاب جرائم التخابر مع منظمات وجهات أجنبية خارج البلاد، وهي حركة حماس الفلسطينية وحزب الله اللبناني والحرس الثوري الإيراني، بغية الإعداد لعمليات إرهابية داخل الأراضي المصرية"، وهو ما نفاه المتهمون.
وكان بديع ارتدي البزة الحمراء، بعدما قضت محكمة مصرية في 11 إبريل / نيسان الماضي بإعدامه و13 آخرين في القضية المعروفة إعلاميا بـ”غرفة عمليات رابعة”. والحكم أولي وقابل للطعن.
وتضم القائمة متهمين فلسطينيين في القضية المعروفة إعلاميا بـ"اقتحام السجون"، بينهم 5 شهداء، وأسير واحد.
وحسب بيان سابق أصدرته وزارة الداخلية التي تديرها حركة حماس في غزة، بتاريخ 17 فبراير/ شباط 2014، فإن القائمة التي أعلنتها النيابة المصرية، تضم 4 أشخاص شهداء، يضاف لهم القائد البارز في كتائب القسام، رائد العطار الذي استشهد في صيف العام الماضي.
والأشخاص الخمسة الشهداء هم:رائد العطار، وهو أحد أبرز قادة كتائب القسام، وقُتل بتاريخ 21 أغسطس/آب 2014.
وحسام الصانع، الذي استشهد بتاريخ 27 ديسمبر/ كانون الأول 2008، إبان الحرب الأولى التي شنها الجيش الصهيوني على قطاعغزة، وهو عضو في حركة الجهاد الإسلامي.
وتيسير أبو سنيمة، التي قتله الجيش الصهيوني يوم 8 أبريل/ نيسان 2011، وهو قائد ميداني في كتائب "عز الدين القسام"، الجناح المسلح لحركة حماس.ومحمد سمير أبو لبدة، المتوفى عام 2005، ومحمد خليل أبو شاويش، المتوفى عام 2007، حسب بيان وزارة الداخلية في غزة.
كما ورد في قائمة المتهمين الأسير حسن سلامة المعتقل منذ عام 1996، والمحكوم بالسجن مدى الحياة، في السجون الصهيونية.
وقال أكرم سلامة، شقيق الأسير حسن سلامة، :"هذا افتراء، شقيقي معتقل في السجون الإسرائيلية منذ عام 1996".
وأضاف سلامة:" المخابرات المصرية قابلت شقيقي حسن داخل السجون الصهيونية أثناء التفاوض حول صفقة تبادل الأسرى المعروفة باسم (الجندي الإسرائيلي جلعاد) شاليط داخل السجون قبل أكثر من عامين".
وحسب وزارة الداخلية في غزة، الصادر بداية العام الماضي، فإن لائحة الاتهام التي أصدرتها النيابة العامة المصرية:" تستند لمعلومات كاذبة وغير دقيقة، وتأتي في سياق حملة التحريض الظالمة التي تشنها وسائل الإعلام المصرية ضد الفلسطينيين، للزج بهم في الأحداث المصرية الداخلية، بهدف زعزعة العلاقة بين الشعبين".
وقالت إن ما يقارب من نصف عدد الأسماء المذكورة (33 اسمًا) لم يسجل لهم أي حركة سفر ولم يخرجوا من قطاع غزة.وبينت أن 5 أسماء وردت في اللائحة لا وجود لها في السجل المدني الفلسطيني، وهم: محمد أحمد موسى، وشادي حسن إبراهيم، ورشاد محمد أبو خضيرة، ورامي أحمد خير الله، ومحمد جامع معيوف.
كما ورد 9 أسماء غير صحيحة، والتشابه بينها وبين أسماء من غزة في الاسم واسم الأب، أو الاسم واسم الجد فقط، وهو ما وصفته بالتلفيق، ومحاولة إيجاد أسماء مشابهة للأسماء من القطاع-حسب نص البيان.
وقضت محكمة مصرية، يوم السبت 16 / 5 ، بإحالة 73 فلسطينيا، إلى المفتي، تمهيدا لإعدامهم، في القضية المعروفة إعلاميا باسم "التخابر مع حماس وحزب الله والحرس الثوري الإيراني"، فيما حددت جلسة 2 يونيو/حزيران المقبل للحكم عليهم.

---------------------------------------