المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أحكام الإعدام بحق شهداء وأسرى فلسطينيين قي مصر السيسي


محمد خطاب
05-18-2015, 09:49 PM
مهزلة القضاء في عهد المرتدين في مصر مع السيسي .
قضاء السيسي في مصر يصدر أحكاماً تقضي بإعدام الفلسطيني حسام الصانع في احداث سجن وادي النطرون وقضية التخابر مع حماس ، علما بأن الشهيد حسام استشهد في عام 2008 أي قبل أحداث ثورة يناير 2011 .
وكذلك بالحكم بإعدام الأسير الفلسطيني حسن سلامة وهو أسير في سجون الإحتلال منذ ثمانية عشر عاما .
وكذلك رائد العطار" المسؤول عن خطف شاليط ، اغتالته قوات الاحتلال في الحرب الأخيرة فارتقى شهيداً و اليوم تحكم عليه ‏مصربالإعدام .
لا شك أن حكومة السيسي تعلم جيدا أن من أحالت أسماءهم الى مفتى الانقلابيين لا شك أنهم يعلمون انهم شهداء اغتالتهم يد الصهاينة أو يقبعون في سجون الصهاينة منذ سنوات طويلة ، والأمر ليس بخطأً غير مقصود ، بل هو عمل مقصود منه ان يوسم هؤلاء الأبطال بالإرهاب حتى تنقلب الشهادة الى موت ، والسجن لمناضل يقاوم الاختلال الى سجن لإرهابي ، وفي كلا الحالتين تبرير لسلوك الصهاينة ضد الفلسطينين ، وتبرير لتضامن حكومة السيسي لها في فعلها ضد الفلسطينيين في غزة ، وسكوت السلطة في رام الله عن هذا الأمر دليل رضى بما يحدث وتخطيط مسبق مع حكومة المرتدين في مصر
فنحن لم نسمع استنكارا أو تعليقا من سلطة رام الله حول ما صدر من زمرة السيسي في مصر من أحكام الإعدام بحق الشهداء والأسرى في سجون الصهاينة، فسلطة تنسق أمنيا مع المحتل لا ترى في المقاومة سوى ارهابا في عرفها المختل والمريض .
لعل ذلك يندج تحت :
إذن الســكوت علامة الرضى، وقد تكون السلطة :
قلت : يمكن مشغولين ...... بالمفاوضات
يمكن مشغولين في تطوير ماخور أريحا
يمكن مشغولين في التنسيق الأمني
يمكن بيخططوا لقصف غزة على غرار عاصفة الحزم ... مع اسرائيل .

وتطالعنا السلطة بالخبر والرأي الذي يعبر تماما عن حالها الساقط وطنيا وأخلاقيا ،فهذا ما جادت به السلطة ورموز من فتح في قضية احكام الإعدام بحق مناضلينا وشهدائنا :
القيادي في حركة فتح (أمين مقبول ) لـ "قدس برس": " القضاء المصري عريق وكبير، ونرفض التدخل في الشأن الداخلي المصري حول الأحكام الصادرة مؤخراً أو التعقيب عليها".
مضيفاً:" لا علم لنا بوجود أسماء شهداء وأسرى فلسطينيين في لائحة المحالة أوراقهم للمفتي من ضمن المتهمين بقضيتي "اقتحام السجون" و"التخابر مع حركة حماس"
الأخ القيادي لا علم له هل سمعتم بوقاحة وانحطاط واستهانة أكثر من ذلك ، هذه هي السلطة العميلة وهذه هي عقلية فتح المريضة برموزها وأكثر عناصرها الذين يبررون لها .
هل يمكن ان نثق بهؤلاء لتحرير وطن أو *** حق لشعبنا ؟.

الآن استُكملت حلقات دور حكومة المرتدين في مصر مع السيسي ، الحلقة الأولى كان في سيناء وضد الشعب المصري والثانية سحب الشرعية عن مجاهدي ومناضلي وشهداء الشعب الفلسطيني وذلك بإصدار الأحكام الإعدام ويجوز غدا لمصر ان تطلب من الصهاينة تسليم هؤلاء لها لتنفيذ حكم الإعدام فيهم .
هي أحكام صدرت لتدين المقاومة ووصهمها بالارهاب . وترفع عن المقاومة شرعيتها في المقاومة
الآن بإمكان حكومة المرتدين في مصر ان تمارس ما خطط له مع الصهاينة والسلطة الفلسطينية بحق المقاومة في غزة .
وقد بدأ ذلك في خبر لم يهتم له البعض ان القوارب المصرية اطلقت النار على قوارب الصيد الفلسطينية في المياة الإقليمية الفلسطينية .
والأخبار قادمة مع سلطة عميلة وحكومة مرتدين في مصر تحيط بهم نوال سعداوي والهام شاهين على واحدة ونص .