المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مصرع 80 عنصرًا من ميليشيا الحشد


عبدالناصر محمود
05-28-2015, 05:45 AM
مصرع 80 عنصرًا من ميليشيا الحشد الشعبي وقوات الجيش العراقي المساندة لها
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

10 / 8 / 1436 هــ
28 / 5 / 2015 م
ــــــــــ

http://www.almoslim.net/files/images/thumb/alexxxx_0-thumb2.jpg


قتل (80) عنصرا من ما يسمى بميليشيات الحشد الشعبي وقوات الجيش العراقي الحكومي كما أصيب العشرات بجروح متفاوتة نتيجة انفجار تسع سيارات مفخخة استهدفت مقراتهم العسكرية اليوم الأربعاء بالقرب من الفلوجة كبرى مدن محافظة الأنبار.

يذكر أن ان السيارات التسع المفخخة التي كان يقودها اشخاص فجروها بعد اقتحامهم مواقع وثكنات عسكرية للجيش الحكومي والحشد الشعبي جنوب شرق وشمال شرقي مدينة الفلوجة، ما أدى الى مقتل (80) من عناصرها على الأقل واصابة العشرات بجروح مختلفة .. كما استغل المسلحون العاصفة الرملية التي اجتاحت محافظة الانبار وتمكنوا من الوصول بالسيارات المفخخة إلى مواقع القوات الحكومية والمليشيات وتفجيرها.

وبحسب موقع "الهيئة نت" فان المسلحين تمكنوا من السيطرة على ناظم (التقسيم) ومعبر (الشيحة) شمال شرقي الفلوجة بعد تفجير ثلاث آليات عسكرية مفخخة، أعقبت ذلك معارك عنيفة انتهت بهروب عناصر الجيش الحكومي والمليشيات إلى ناظم (الثرثار) القريب من المنطقة، كما سيطر المسلحون على منطقة (البحيرات، والكناطر) شرقي قضاء (الكرمة) بعد تفجير سيارات مفخخة واشتباكات عنيفة مع قوات من الجيش الحكومي والميليشيات، فيما سقط عدد من عناصر الميليشيات الطائفية بين قتيل وجريح اثر استهداف مبنى جامعة الفلوجة جنوبي شرقي المدينة الذي كانوا يتحصنون بسيارتين مفخختين، قبل اندلاع اشتباكات بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة.

وأوضحت الانباء ان اثنين من عناصر الشرطة الحكومية وأربعة من أفراد الصحوات قتلوا وأصيب خمسة آخرون بجروح اثر هجوم شنه المسلحون على ثكنة عسكرية بمنطقة (البو شجل) في جزيرة (الخالدية) شمال شرقي مدينة الرمادي، كما أسفر الهجوم عن الاستيلاء على آليتين عسكريتين وكميات من الاسلحة والعتاد.

وفي سياق الجرائم المتواصلة التي تقترفها القوات الحكومية، قتل أربعة مدنيين وأصيب ثلاثة آخرون بجروح جراء القصف الهمجي الذي استهدف منازلهم في حيي (نزال والرسالة) وسط مدينة الفلوجة التي تشهد منذ مطلع العام الماضي حصارا خانقا تفرضه تلك القوات المسعورة ما أدى إلى نقص حاد في المواد الغذائية والمستلزمات الطبية والسلع الأساسية.

--------------------------------------------------