المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : سنة العراق أغراب في وطنهم


عبدالناصر محمود
05-29-2015, 06:01 AM
"نيويورك تايمز": سنة العراق أغراب في وطنهم
ــــــــــــــــــــــ

11 / 8 / 1436 هــ
29 / 5 / 2015 م
ـــــــــ

http://www.almoslim.net/files/images/thumb/0,,18391534_303,00-thumb2.jpg


كشفت صحيفة أمريكية شهيرة عن تفاصيل الأوضاع الصعبة التي يعاني منها أهل السنة في العراق.

وذكرت صحيفة “نيويورك تايمز” أن عدداً هائلاً من الأُسَر السنية النازحة من الأنبار عبرت أحد الجسور على نهر الفرات؛ ليجدوا قوات الأمن العراقية والميليشيات الشيعية المسلحة على الجانب الآخر من الجسر تغلقه، بدعوى الخوف من تسلل مسلحين بين تلك الأسر النازحة.

ونقلت الصحيفة عن “إيهاب طالب” البالغ من العمر 27 عاماً والذي وقف لينتظر لقاء أقاربه النازحين من القتال في الأنبار أن الجسر بات وكأنه يفصل بين أوروبا وآسيا.

وأشارت الصحيفة إلى أنه وفي ظل نزوح موجة جديدة من الأسر فراراً من العنف في الأنبار، وصل عدد المشردين داخلياً الآن في العراق إلى نحو 3 ملايين شخص وهو عدد يفوق النازحين خلال أوج الاقتتال الذي وقع بعد الغزو الأمريكي، عندما تمكن ملايين من العراقيين من الفرار إلى سوريا، لكن هذا الباب أصبح مغلقاً الآن بسبب الحرب الدائرة هناك، بجانب إغلاق الأبواب كذلك داخل العراق مما يزيد من خطورة التوترات الطائفية في ظل القيود التي تفرضها السلطات الشيعية على المكان الذي يمكن للسنة أن يحصلوا فيه على الأمن.

وأوضحت الصحيفة أن ما يقرب من 85% من المشردين الآن في العراق من السنة وغالباً ما يجدون أنفسهم يسعون للحصول على الأمن في المناطق التي يهيمن عليها الشيعة بما في ذلك العاصمة العراقية بغداد، لكنهم يعاملون عادة على أنهم يمثلون تهديداً أمنياً أكثر من أنهم مدنيين يتعرضون للمعاناة.

وأضافت الصحيفة أن الحكومة التي يسيطر عليها الشيعة في بغداد بدلاً من استغلال الأزمة كفرصة لكسب السنة، تصرفت بطريقة يعتبرها مراقبون أنها تزيد خطورة الانقسام الطائفي في العراق، وذلك بفرض قيود على حركة السنة داخل وطنهم.

-------------------------------------