المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لماذا أنا لست جميلة مثل هذه الفتاة ؟


صابرة
05-31-2015, 08:14 AM
قصة جميلة:
💫السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 💫
لماذا أنا لست جميلة مثل هذه الفتاة ؟
تعبت أمي يوما و ذهبت معها إلى المستشفى ، و بقيت معها في غرفة الطوارئ أو الملاحظة المكونة من ستة أسرة .
منذ الفجر ، كانت الغرفة ممتلئة بالمريضات و أعتقد أن جميعهن من مرضى الدم ( سكر ) و لا يرافقهن أحد ...
كنت أنا المرافقة الوحيدة
في تلك الغرفة .
بمجرد أن أعطيت أمي اﻷبر المناسب لارتفاع السكر نامت و بقيت أراقب الوضع في الغرفة و انتبه ﻷنين المريضات ... حتى مرت فتاة قد تكبرني بعامين أو ثلاث ...
فتاة في غاية الجمال ... شد انتباهي جمالها و بقيت انظر إلى جميع ملامحها الناعمة و شعرها و جسمها الرشيق .
ثم اختفت عن ناظري .
تسألت لماذا أنا لست بجمالها ؟ أو حتى نصف جمالها ؟ لماذا لست رشيقة مثلها فقد تعبت من شرب الشاي اﻷخضر و الزنجبيل و القرفة ! و ممارسة رياضة المشي يوميا !
أتى الظهر ... و إذا بفتاة تئن بصوت عال جدا و تنادي الممرضة المناوبة دائما لكي تدلك لها رجلها فقط ... أحببت أن أساعد تلك الممرضة الوحيدة فتوجهت لتدليك الفتاة .
ما أن ابعدت الستارة عن السرير فإذا بي أجد تلك الفتاة الجميلة نفسها تلتوي من شدة اﻷلم و تقول لي : ( نادي على الممرضة تعبت و انا هنا من البارحة ما ابغى مغدي خلاص ابغى أبر ثانية ) .
بقيت أدلك رجليها حتى هدئت أصبحت
تنظر إلى و تبتسم حتى نامت .
هنا فكرت في تساؤلاتي السابقة ...
مللت أنا من شرب الشاي اﻷخضر
بينما ملت هي من المغدي و اﻷبر ...
مللت أنا من المشي يوميا بينما ملت هي من ملازمة السرير ... هكذا نحن نفكر
في مانراه فقط ... في الشكل الخارجي ... في النعم الظاهرة .

& ومضة &
لكل منا نصيب من الهم ونصيب من الفرح .
نصيب من البلاء و نصيب من النعم .
لا تجعل همك و بلاءك يعميك
عن فرحك ونعمك ولا تنسى شكر الله
في السراء والضراء
الحمد لله على كل حال
:1: