المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : كلمات توزن بميزان الذهب


صابرة
06-03-2015, 11:01 AM
لا توجد شجرة لم يهزها ريح ! ولا يوجد إنسان لم يهزه فشل ، لكن توجد أشجار صلبة ، ويوجد أشخاص أقويا فكن منهم
إذا استعجلـت في صلاتك !
فـتذكَّر أن كل ما تُريد لِحاقه، وجميع ما تخشى فواته، بيَد من وقفت أمامه ! تأمَّلھا مرة أخرى .
أكثر النّاس فرحاً بالهديَّة مُشتريها، يسابق اللحظات ليرقب أثرها، فلا تخذله مهما كانت
لا تجعل جوالك نقطة عبور لشائعة، أو غيبة لِمُسلم، أو كذبة فتبلغ الآفاق، فأوزارها محسوبة عليك بلمسة لم تكن في الحسبان، بل اجعله نقطة تفتيش تحجز الأذى عن إخوانك المسلمين .
جاء شخص لشيخ جليل ، فقال له : فلان شتمك في أحد المجالس !
فقال الشيخ :إن كان الرجل رماني بسهم فلم يُصبني، فلماذا حملت أنت السهم وغرسته في قلبي !
حقيقة اجتماعـيَّة :عدوك ليس من قال فيك، عدوك من بلَّغك .
الحياة مثل السوبرماركت تتجول فيه، وتأخذ ما يطيب لك من المعروض، ولكن تذكر بأن الحِساب أمامك وستدفع ثمن كل شيء أخذته
الصداقة أشبه بالكتاب، تحتاج لثوانٍ معدودة لحرقه، لكنك تحتاج سنين لكتابته
أغلق آذانك، إذا كنت لا تستطيع إغلاق أفواه الآخرين .
كلما ارتفع المصباح كلما اتـَّسع نطاق إضاءته، فارتفع أنت بدينك وأخلاقك .
القلق : مثل الكرسي الهـزَّاز سيجعلك تتحرّك دائماً، لكنّه لن يُوصِلـك إلى أي مكان .
مُؤسِفٌ حقاً أن تكون :
النظارة ماركة، والساعة ماركة، والحذاء ماركة، والشخصيَّة تقليد !
إن الصواعق لا تضرب سوى قِمم الجبال الشامخة، وأما المنحدرات فلا تذهب إليها إلا المياه الراكدة، والـَمرءُ يُبتلى على قدر دينه .
يظل الإنسان في هذه الحياة مثل قلم الرصاص، تـَبريه العثرات ليكتب بخط أجمل، وهكذا حتى يَـفنى، فلا يبقى له إلا جميل ما كتب
لا تتضايق إذا وجدت في حياتك بعض الـتقلبات .. هذا أمر صِحِّي، لأن حياتك مثل رسم تخطيط القلب، إذا كان على خط واحد فهذا يعني أنك مـيِّت
إذا قابلنا الإساءة بالإساءة، فمتى ستنتهي الإساءة قال تعالى :فَمَنْ عَفَا وَأَصْلَحَ فَأَجْرُهُ عَلَى اللَّه .
تاملوها احبتي نفعكم الله واياي هي فعلا كلمات توزن بميزان الذهب

:e412a: