المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : التدريس باستراتيجية لعب الأدوار


Eng.Jordan
03-10-2012, 08:17 PM
المملكة العربية السعودية
وزارة التربية والتعليم
الإدارة العامة للتربية والتعليم بالعاصمة المقدسة
إدارة الإشراف التربوي
مشروع تطوير استراتيجيات التدريس



حمل المرجع من المرفقات



التدريس باستراتيجية
لعب الأدوار
(حقيبة تدريبية )



إعداد
فريق مشروع تطوير استراتيجيات التدريس








1424/1425 هـ



فهرس المحتويات
العنوان رقم الصفحة
فهرس المحتويات. 1
فهرس النشاطات. 2
مقدمة. 3
الهدف العام للبرنامج- الأهداف التفصيلية- المستهدفون - مدة البرنامج. 4
آليات العمل في البرنامج التدريبي. 5
مفهوم لعب الدور.
 مفهوم لعب الدور وعناصره الأساسية.
 مميزات استراتيجية لعب الأدوار.
 فوائد التدريس باستراتيجية لعب الأدوار.
 مستويات تمثيل الأدوار.
مراحل نموذج لعب الدور.
 موضوعات دراسية يمكن تدريسها بنموذج لعب الدور.
 مراحل نموذج لعب الدور.
 دور المعلم والمتعلم في لعب الدور.
 أنواع لعب الدور.
8
10
12
13

16
17
19
21
خطة التدريس باستخدام استراتيجية لعب الأدوار.
 خطة درس بنموذج لعب الدور.
 مبادئ وتوجيهات عند استخدام نموذج لعب الدور.
 التدريس بلعب الأدوار والطريقة التقليدية.
 تقويم دروس لعب الأدوار.
23
30
32
34
الملاحق 37

فهرس النشاطات

رقم النشاط عنوان النشاط رقم الصفحة
1/1/1 مفهوم لعب الدور، وعناصره الأساسية. 8
1/1/2 مميزات استراتيجية لعب الأدوار. 10
1/1/3 مستويات تمثيل الأدوار. 13
1/2/1 موضوعات دراسية يمكن تدريسها بنموذج لعب الدور. 16
1/2/2 مراحل نموذج لعب الدور. 17
1/2/3 دور المعلم والمتعلم في لعب الدور. 19
2/1/1 خطة درس بنموذج لعب الدور. 23
2/2/1 مبادئ وتوجيهات استخدام نموذج لعب الدور. 30
2/2/2 التدريس بلعب الأدوار والطريقة التقليدية. 32
2/2/3 تقويم دروس لعب الأدوار. 34










بسم الله الرحمن الرحيم
مقدمة :
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على خير خلقه أجمعين محمد بن عبد الله وعلى آله وصحبه ومن سار على هديه إلى يوم الدين وبعد :
فكل من له علاقة بميدان التربية والتعليم يعلم مدى أهمية التنويع في كيفية عرض المادة العلمية ، وأيضًا التنويع في طرائق تدريسها ، ومن هذا المنطلق تأتي أهمية استراتيجيات التدريس بمفهومها الواسع .
إن غالبية استراتيجيات التدريس الحديثة تركّز على تعلم الطالب وتزيد من دوره في العملية التعليمية ، وتجعل دور المعلم دور الميسر والمساعد والمشرف .. وهذا ما افتقدته طرائق التدريس التقليدية القديمة .
ومن استراتيجيات التدريس التي تفعّل دور الطالب بوضوح ( استراتيجية لعب الأدوار ) التي تسعى إلى تحويل موضوعات المقرر الدراسي العلمية إلى نشاط عملي يعايشه الطلاب واقعًا، ويشاركون فيه أداءً ومشاهدةً .
وتأتي أهمية استراتيجية لعب الأدوار من قدرتها على جعل الموقف التعليمي موقفًا عمليًا تفاعليًا يقف فيه الطالب موقف المؤدي، والملاحظ، والناقد؛ وهذا ما يجعل التدريس بهذه الاستراتيجية أكثر منعة وفاعلية، وأبقى أثرًا.
وإنه ليسر فريق تطوير استراتيجيات التدريس بالإدارة العامة للتربية والتعليم بالعاصمة المقدسة أن يضع بين يدي المتدرب هذه الحقيبة التدريبية والتي غطت كثيرًا من الجوانب التي تركز على التدريس وفق استراتيجية لعب الأدوار، سواءً المادة العلمية المستقاة من حقيبة التدريس باستراتيجية لعب الأدوار للدكتور محمد سالم، أو الأنشطة التطبيقية المصاحبة المعدة من قبل الفريق المحلي.
وإننا إذ نقدم هذه الحقيبة لندعو الله أن ينفع بها كل من يطلع عليها، وأن تكون عونًا لإخواننا المعلمين في تطوير أدائهم ، وينعكس أثر ذلك على مستوى أبنائنا الطلاب . إنه ولي ذلك والقادر عليه .
اسم البرنامج : التدريس باستراتيجية لعب الأدوار
الهدف العام للبرنامج :
أن يكون المتدرب قادراً على تنفيذ درس في مجال تخصصه باستخدام نموذج لعب الدور بكفاءة.
الأهداف التفصيلية للبرنامج :
من المتوقع بعد نهاية البرنامج أن يكون المتدرب قادراً على:
1. تحديد بعض العناصر الرئيسة لمفهوم لعب الدور.
2. صياغة تعريف محدد لمفهوم لعب الدور.
3. تحديد ما تتميز به استراتيجية لعب الأدوار.
4. معرفة فوائد التدريس باستراتيجية لعب الأدوار.
5. تحديد مستويات تمثيل الدور.
6. تحديد موضوعات دراسية في مجال تخصصه يمكن تدريسها بنموذج لعب الدور.
7. تحديد مراحل نموذج لعب الدور.
8. معرفة دور المعلم والمتعلم في كل مرحلة من مراحل نموذج لعب الدور.
9. كتابة خطة درس في مجال تخصصه باستخدام نموذج لعب الأدوار.
10. تحديد الجوانب التي يجب على المعلم مراعاتها عند استخدام نموذج لعب الدور.
11. مقارنة التدريس بلعب الدور والطريقة التقليدية.
12. تقويم درس باستخدام معيار تقويم الدروس التي تتبع نموذج لعب الدور.
المستهدفون: المشرفون التربويون، والمعلمون.
مدة البرنامج : 8 ساعات تدريبية.
آليات العمل في البرنامج التدريبي وثوابته
 التفكير الفردي والعمل الجماعي.
 الحوار الهادف والنقاش الهادئ وتبادل الخبرات والآراء وصولاً إلى خبرة متكاملة.
 الالتزام بالوقت المحدد للنشاط.
 تصويب النقاش باتجاه الهدف المحدد مباشرة وعدم الخروج عن هذا الهدف إلى أي هدف آخر مهما كان وجيهاً.
 المشاركة الفاعلة من قبل المتدرب في النشاط المطلوب.
 إبداء الرأي بصراحة وموضوعية والإفصاح عن الأفكار الشخصية حول الموضوع.
 عدم مصادرة آراء الآخرين أو التقليل من أهمية أفكارهم.
 احتضان الأفكار المطروحة ومحاولة تطويرها والبناء عليها.
 عرض الآراء والأفكار الشخصية باختصار شديد لأن المهمات أكبر من الوقت.

أخوكم الباحث
11-26-2013, 09:39 PM
جزيت الجنة يا عزيزي