المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : من قتل النائب العام المصري ؟؟


Eng.Jordan
07-02-2015, 02:00 PM
أثارت تصريحات سائق بركات، ناصر رفعت، شكوكا كثيرة حول الطريقة التي تم بها اغتيال النائب العام؛ إذ ظهر بصحة جيدة دون أي خدوش، رغم تعرضه مع النائب العام لمتفجرات يصل وزنها إلى 400 كغم، بحسب ما أعلنته الداخلية

وأكد في تصريحاته المثيرة للجدل أنه خرج بعد الانفجار سليما، هو والنائب العام، ودار حوار بينهما لنقله إلى أقرب مشفى.

وتتسق تصريحات السائق مع التصريحات الأولية لوزارة الصحة التي أكدت وصول النائب العام إلى مستشفى النزهة على قدميه -بحسب ما نشرته صحيفة 'الوطن'- وكذلك تصريح المتحدث الرسمي باسم الوزارة، الدكتور حسام عبد الغفار، التي قال فيها إن 'الشهيد هشام بركات دخل مستشفى النزهة على قدميه، وتمثلت إصابته في جرح قطعي في الأنف وإصابة في الكتف فقط'.

ويضاف إلى ما سبق نفي الداخلية وفاة مسؤول طاقم حراسة النائب العام، وتأكيد الوزارة أن حالة رجال الشرطة الثلاثة مطمئنة ومستقرة، وفق ما نشره موقع 'البوابة'، قريب الصلة بالوزارة.

من جانبه، قال الكاتب عبد الناصر سلامة في مقالة له تحت عنوان 'نائب الشعب'، في جريدة المصري اليوم، نشر الأربعاء، إنه لا يستبعد 'تورط نظام السيسي في قتل النائب العام'.

وقال: 'التقنية المستخدمة في الحادث تشير إلى مجرمين مختلفين عما ألفناه من قبل، وهو الأمر الأكثر خطورة، ومن حق كل مواطن أن يفهم ما يشاء، بل أن يتهم من يشاء'، على حد قوله.

أما الجهل في تغطية الإعلام لجريمة الاغتيال، فجذب انتباه الكاتب الصحفي سليمان جودة، فقال في 'المصري اليوم' الأربعاء: ' إحدى المذيعات سألت مستشارا على الهاتف السؤال التالي في مداخلة على الهواء مباشرة: هل تعتقد أن الجريمة جاءت ردا على الأحكام التي أصدرها الرجل مؤخرا؟ توقعت أن يتوقف المستشار عن مواصلة التعليق على الجريمة، وأن يغلق الخط، لكنه كان حليما مع المذيعة'.

وتابع بأنه 'راح يبين لها بهدوء، أن النائب العام لا يصدر أحكاما من أي نوع، وأن الذى يصدر الأحكام هو القضاء من خلال المحاكم، وأن جهاز النيابة العامة، الذي كان الراحل يجلس على قمته، له مهمة محددة، هي التحقيق ثم الإحالة للمحكمة'.

محمد خطاب
07-02-2015, 05:31 PM
ملابسات اغتيال النائب هشام بركات تدل على ان المخابرات المصرية من قتلته ، طريقة تفجير السيارة وكمية المتفجرات الموجودة والتفجير عن بعد لا يمكن ان يكون إلا من دولة تملك كل الخيارات والقدرة على المراقبة والتفجير من بعد .
هو نفس الاسلوب في اغتيال الحريري في لبنان ، ولذلك إني اتهم السيسي في قتله ، ونخمن السبب في ذلك ، أن السيسي يريد ان يعدم الرئيس مرسي وجماعة الاخوان ، ويريد ان يغلق مساجد ويفعل ما يريد بدون رقيب او حسيب بوجود سبب ، فكانت التضحية بأحد كلابهم قد يكون هناك اختلاف ظهر او مساومة .
وحكم العسكر في مصر ماهر متمرس في ذلك ، فلا تزال حادثة منشية البكري مع عبد الناصر تلوث وجه التاريخ