المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فوائد التأمل الرائعة


صابرة
07-13-2015, 08:07 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله . .


ظهرت العديد من الدراسات من خلال هذه الدراسات مؤخراً، أن التأمل:
يساعد في الحفاظ على الدماغ من الشيخوخة:
وجدت إحدى الدراسات أن أدمغة من يتأملون لفترات طويلة أكثر نشاطاً من غيرهم، فالمشاركون في الدراسة ممن استمروا في التأمل لمدة 20 عاماً، لديهم نسب أعلى من المادة الرمادية في الجهاز العصبي المركزي.
يقلل التأمل من النشاط في الجزء المسؤول عن معالجة المعلومات الشخصية في الدماغ:
وجدت إحدى الدراسات أن التأمل اليقظ يقلل من النشاط في شبكة الدماغ المسؤولة عن الأفكار المتعلقة بالذات. وتنشط هذه الشبكة عندما نفكر في أمر معين، أي عندما تجول الأفكار في عقولنا. وبما أن هذا يرتبط بشعورنا بالقلق من الماضي والمستقبل، فإن الهدف للعديد من الناس هو إيقاف هذا الأمر، والتأمل يحقق لهم ذلك.
تأثيراته تنافس مضادات الاكتئاب والقلق:
درست إحدى البحوث العلاقة بين التأمل اليقظ، وقدرته على تقليل أعراض الاكتئاب والقلق والألم. ووجدت أن حجم تأثير التأمل كان معتدلاً وهذا أمر جيد. وقد يعتقد البعض أن التأمل هو الجلوس وعدم فعل شيء، لكن هذا أمر غير صحيح، فهو عبارة عن تمرين للعقل، ويزيد من الإدراك بطرق مختلفة. ولا يعد التأمل وصفة سحرية لعلاج الاكتئاب، لكنه أداة تساعد في تخفيف الأعراض.
قد يؤدي التأمل إلى تغييرات كبيرة في مناطق رئيسة من الدماغ:
وجد بعض الباحثين أن التأمل قد يغير من بنية الدماغ، فهم يرون أن اتباع برنامج التخفيف من التوتر بالاعتماد على التأمل لمدة 8 أسابيع، يزيد من كثافة قشرة الدماغ في المنطقة التي تتحكم بالتعلم والذاكرة. كما تبين أن اتباع هذا البرنامج يقلل من حجم خلايا الدماغ في المنطقة المسؤولة عن الخوف والقلق والتوتر. وبالتالي، فإن التأمل لا يغير الدماغ وحسب، بل يغير إدراكنا الشخصي ومشاعرنا أيضاً. ووجدت إحدى الدراسات أن التغييرات في مناطق الدماغ المسؤولة عن المزاج، ارتبطت بتحسن المزاج والشعور العام بعد الانتهاء من التأمل.
ممارسة التدريب لأيام يحسن التركيز والانتباه:
إن عدم القدرة على التركيز يؤثر على ملايين البالغين في العالم، ولا يقتصر على الأطفال فقط. ومن المزايا الأساسية للتأمل هو أنه يحسن هذه المهارة؛ فقد أظهرت إحدى الدراسات أن ممارسته لأسبوعين، يساعد على تحسين ذاكرة الأشخاص وقدرتهم على التركيز. وبما أن تحفيز هذه المهارات من أهداف التأمل الرئيسة، فليس من المفاجئ أنه يساعد على تحسين المهارات الإدراكية أيضاً.
يقلل من حدة القلق:
يبدأ العديد من الأشخاص بممارسة التأمل، لما له من منافع في تقليل التوتر، وهناك العديد من الأدلة على صحة ذلك؛ فقد أظهرت البحوث أن ممارسته تقلل من القلق.
يساعد في علاج الإدمان:
أظهرت الدراسات أن التأمل يؤثر على مناطق التحكم بالنفس في الدماغ، ويساعد الناس على التخلص من الإدمان على اختلاف أنواعه؛ بحيث يخلصهم من شعور التوق الشديد لما يدمنون عليه كالتدخين مثلاً.
التأمل لفترات قصيرة يساعد الأطفال في المدرسة:
إنه يساعد الأطفال ذوي العقول النامية بشكل أفضل من البالغين. لهذا فإن بعض المعلمين والباحثين يدعون إلى إدخال حصص اليوغا إلى المدارس، لمساعدة الأطفال الذين يعانون من عوامل التوتر أو الصدمات بشكل خاص. وقد أثبتت بعض الدراسات فوائد ذلك فيما يخص الإدراك والمشاعر لدى طلاب المدارس.
هل يستحق المحاولة؟
التأمل ليس علاجاً لجميع الأمراض، لكن هناك العديد من الأدلة التي تبين فوائد ممارسته بانتظام. وتهدف العديد من الشركات مثل: أبل وغوغل، إلى إدخال هذه الممارسة إلى أنشطتها. لكن حذر بعض العلماء أن هذا قد يؤدي إلى بعض التأثيرات السلبية في ظروف معينة، بالرغم من كونه مفيداً لأغلب الأشخاص. وعليه، لا ضرر من ممارسة التأمل لدقائق قليلة في الصباح أو في المساء، بدلاً من تصفح هاتفك الذكي.

منقول . .
:1:
:e412a: