المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ادانات عربية لتدنيس المسجد الأقصى


عبدالناصر محمود
07-27-2015, 06:14 AM
ادانات عربية لتدنيس المسجد الأقصى
ـــــــــــــــــــ

11 / 10 / 1436 هــ
27 / 7 / 2015 م
ــــــــــ

http://www.almoslim.net/files/images/thumb/3dbab8c0-337f-11e5-a7eb-551e2ef8fd32-jpg20150726171545-thumb2.jpg



أدانت كل من جامعة الدول العربية والأردن، اقتحام عناصر من شرطة الاحتلال ومجموعة من المستوطنين والمتطرفين اليهود، باحات المسجد الأقصى المبارك في وقت سابق يوم الأحد 26 / 7 .
وصرح السفير "محمد صبيح"، الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية ورئيس قطاع فلسطين والأراضي العربية المحتلة، للصحفيين بمقر الجامعة بالقاهرة، يوم الأحد 26 / 7 ، إن "الجامعة العربية تتابع هذه الاقتحامات المتكررة منذ مدة طويلة، حيث شهدت الشهور الثلاثة الماضية اقتحامات مماثلة".

ولفت صبيح إلى أن "الجامعة ترصد منذ فترة وبدقة ترتيبات اقتحام المسجد الأقصى التي تقوم بها أجهزة رسمية وحكومية معنية في الحكومة الإسرائيلية"، معتبرًا أن "هذه الاقتحامات ليست من فعل متطرفين فقط ولكنها تخطيط مركزي من الحكومة والقائمين على الدولة الإسرائيلية الآن".
وأوضح أن "الجامعة العربية كانت قد حذرت بالخط الأحمر وقرعت أجراس الأنذار"، قبل أسبوعين، من نشاط إسرائيلي تحت ما يسمى "خراب الهيكل"، مؤكدًا أن المشاريع الصهيونية تهدف لتخريب منطقة الشرق الأوسط.
ووصف الهجوم الأخير على الأقصى اليوم بـ"الأمر الخطير"، وأنه "يتم بحماية الأمن ومشاركته مسؤولين إسرائيليين من داخل الحكومة وتحت حماية المخابرات، حيث قاموا بخلع أحد أبواب المسجد الأقصى ووصلت انتهاكاتهم إلى حد ضرب السيدات والأطفال ولم يراعوا أي حرمة للمقدسات في المنطقة لمسلمين أو لمسيحيين".
وطالب "صبيح" بـ"تحرك فوري" للدول العربية، مناشدًا في هذا الصدد المنظمات الإقليمية والدولية المعنية للتحرك بشكل جماعي لوقف "التطرف والجنون الإسرائيلي".
ودعا الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن، وخاصة الولايات المتحدة الأميركية، أن تتحمل مسؤولياتها لوقف الانتهاكات ضد المقدسات، باعتبارها أحد الدول المسؤولة في مجلس الأمن مسؤولية مباشرة عن حفظ السلم والأمن الدوليين، مشددًا على أن الجامعة العربية ودولها لن تقف مكتوفة الأيدي أمام التحضير والترتيب لإقامة "الهيكل المزعوم".

قال مدير المسجد الأقصى عمر الكسواني، إن وزير الزراعة في كيان الاحتلال أوري أرئيل، شارك في اقتحام المسجد الأقصى صباح اليوم، برفقة قرابة 120 مستوطن.
وأوضح الكسواني في تصريح لوكالة الأناضول للأنباء، خلال اتصال هاتفي، إن اقتحام المستوطنين جاء على دفعات، مصحوب بحراسة من قبل الشرطة الإسرائيلية.
وأضاف:" ترافقت عملية الاقتحام، مع إطلاق نار كثيف، وتصادم مع الفلسطينيين المرابطين داخله، والذين نجحوا في صد بعض المقتحمين".
وأصيب عشرات الفلسطينيين صباح اليوم، بجراح وبحالات اختناق، خلال مواجهات اندلعت بين عشرات المرابطين في المسجد الأقصى المبارك، عقب اقتحام قوة عسكرية إسرائيلية للمسجد لتأمين دخول المستوطنين للاحتفال بذكرى ما يطلق عليه اليهود "خراب هيكل النبي سليمان"، وبناء المسجد الأقصى على أنقاضه، على حد زعمهم.
من جانبه اعتبر عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، واصل أبو يوسف، أن اقتحام الشرطة الإسرائيلية والمستوطنين للمسجد الأقصى، يعد انتهاكا خطيرا، داعيا الجامعة العربية، ومنظمة التعاون الإسلامي لاتخاذ خطوات فعلية لحمايته.
وقال أبو يوسف لوكالة الأناضول:" حكومة الاحتلال تعمل على مواصلة حربها ضد الشعب الفلسطيني، من خلال القتل اليومي واستمرار الاستيطان والتهويد والاقتحامات للمسجد الأقصى المبارك".
وأضاف:" إسرائيل تسعى من خلال الاقتحامات إلى تكريس الأمر الواقع، للتحضير لبناء ما يسمى الهيكل المزعوم".
من جهته، رأى رئيس الهيئة الإسلامية العليا في القدس المحتلة، الشيخ د. عكرمة صبري، في أعقاب هذه الاستفزازات ومواصلة تدنيس الحرم القدسي، وتجدد الاعتداءات والمواجهات بين قوّات الاحتلال والمصلين الفلسطينيين، أن "الهجمة الإسرائيلية اليوم على المسجد الأقصى هي الأكثر وحشية لغاية الآن وغير مسبوقة".



بدوره، كشف مدير المسجد الأقصى عمر الكسواني، عن ان وزير الزراعة في كيان الاحتلال أوري أرئيل، شارك في اقتحام المسجد الأقصى صباح اليوم، برفقة قرابة 120 مستوطن.
وأوضح الكسواني إن اقتحام المستوطنين جاء على دفعات، مصحوب بحراسة من قبل الشرطة الإسرائيلية.
وأضاف بحسب ما نقلت عنه وكالة "الأناضول":" ترافقت عملية الاقتحام، مع إطلاق نار كثيف، وتصادم مع الفلسطينيين المرابطين داخله، والذين نجحوا في صد بعض المقتحمين".



من جانبه اعتبر عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، واصل أبو يوسف، أن اقتحام الشرطة "الإسرائيلية" والمستوطنين للمسجد الأقصى، يعد انتهاكا خطيرا، داعيا الجامعة العربية، ومنظمة التعاون الإسلامي لاتخاذ خطوات فعلية لحمايته.
وقال أبو يوس:" حكومة الاحتلال تعمل على مواصلة حربها ضد الشعب الفلسطيني، من خلال القتل اليومي واستمرار الاستيطان والتهويد والاقتحامات للمسجد الأقصى المبارك".
وأضاف:" إسرائيل تسعى من خلال الاقتحامات إلى تكريس الأمر الواقع، للتحضير لبناء ما يسمى الهيكل المزعوم".



كما عدّ النائب في المجلس التشريعي عن كتلة التغيير والإصلاح، الدكتور فتحي القرعاوي، ما يجري بحق المسجد الأقصى، "عملاً صهيونيًّا منظمًا من حكومة الاحتلال التي تدعم العصابات الصهيونية، وتوفر لها الغطاء القانوني والحماية أثناء اقتحاماتها المتكررة".
وعزا القرعاوي ما يجري بحق المسجد الأقصى إلى جملة من الأسباب، أولها قرارات حكومة الاحتلال باتخاذ إجراءات في ما يتعلق بالأقصى وفرض سياسة الأمر الواقع على الفلسطينيين في القدس من جانب، ومن جانب آخر الطرف المسئول عما يجري هو السلطة وغياب واضح لسياسة السلطة وأجهزتها في تحفيز الشارع الفلسطيني ورفع القضية إلى المؤسسات الدولية.

-------------------------------------------