المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مرسي يجدد رفضه لإجراءات محاكمته


عبدالناصر محمود
07-28-2015, 06:19 AM
مرسي يجدد رفضه لإجراءات محاكمته
ـــــــــــــــــــ

12 / 10 / 1436 هــ
28 / 7 / 2015 م
ـــــــــــــ

http://www.almoslim.net/files/images/thumb/1673251955368093326-thumb2.jpg


قال الرئيس المصري المحتجز محمد مرسي، في ثاني جلسات محاكمته في القضية المعروفة إعلاميا بـ"إهانة القضاء"، اليوم الإثنين، إنه يرفض إجراءات محاكمته، دون أن يتطرق إلى ما أثير عن مرضه الذي غيّبه عن جلسة قضائية الأسبوع الماضي.
وأغلق قاضي محاكمة مرسي، الميكروفون الذي يتحكم من خلال في حديث المتهمين من وراء قفص زجاجي كاتم للصوت، خلال جلسة المحاكمة يوم الاثنين 27 / 7 ، بعدما قال مرسي في بيانه الذي طلب إلقاؤه أمام المحكمة" "أنا مع الثوار ضد الانقلاب".
وكان مرسي قد طلب من محاميه إبلاغ القاضي أن لديه بيان هام وإعلان، وبعد البدء بإلقاء بيانه قام القاضي بإغلاق الميكروفون ورفع الجلسة، في القضية التي يحاكم فيها مرسي و24 من المحامين والصحفيين ونشطاء ليبراليين ويساريين وإخوان، في قضية اتهامهم بإهانة السلطة القضائية.
وقال مرسي، من داخل القفص عقب إثبات حضوره: "يا دكتور سليم العوا أنا عاوزك تطلب من المحكمة أن أتكلم، لأن لدي بلاغ وبيان هام أريد أن ألقيه لعدالة المحكمة وإليكم"، وعندما تحدث مرسي بعد أن طلب منه القاضي الحديث باختصار، قال: "السلام عليكم، وكل عام وأنتم بخير لكل المصريين والعرب أينما وجدوا، أنا أريد أن أؤكد على موقفي على الإجراءات المتخذة ضدي في تلك المحاكمة وأرفضها تماما، وأنا مع الثوار ضد الانقلاب"، وهنا أغلق القاضي الميكرفون ورفع الجلسة للقرار.
كان المحامي محمد سليم العوا رئيس هيئة الدفاع عن الرئيس المصري المعزول، قد طالب بإدخال الطعام لمرسي وقيادات الإخوان الذين يحاكمون معه، لتعرضهم لما وصفه بعملية تجويع من قبل سلطات السجن.
كما قال محمد البلتاجي القيادي البارز في حزب الحرية والعدالة -المنبثق عن جماعة الإخوان- إن وقائع تعذيب تحدث في "سجن العقرب" شديد الحراسة بمنطقة "طُرَهْ" (جنوبي القاهرة).

كذلك قال المحامي عصام سلطان "أنا موجود ومغيب عن المحكمة ولم أتسلم صورة من القضية، ولا أرى المحكمة والمحكمة لا تراني"، فيما ظهر د.محمد سعد الكتاتني رئيس مجلس الشعب الأسبق، مرتديًا البدلة الحمراء بعد صدور حكم سابق ضده بالإعدام، بقاعة محكمه جنايات القاهرة وهو يبتسم مع د.محمد البلتاجي.

--------------------------------------