المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : دعوات لاقتحام الأقصى اليوم


عبدالناصر محمود
08-02-2015, 06:32 AM
دعوات صهيونية لاقتحام الأقصى اليوم والاحتلال يتأهب
ــــــــــــــــــــــــــــــ

17 / 10 / 1436 هــ
2 / 8 / 2015 م
ــــــــــــ

http://www.almoslim.net/files/images/thumb/aqssaaa_10-thumb2.jpg


دعا "اتحاد منظمات وجماعات الهيكل المزعوم"، المستوطنين اليهود إلى تنفيذ اقتحامات جماعية للمسجد الأقصى المبارك، اليوم الأحد 2 / 8 وشرعت مجموعات يهودية بنشر دعوات لها على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، تحثّ فيه المستوطنين على المشاركة في عمليات اقتحام جماعي للمسجد الأقصى يوم غد الأحد، وذلك تحت عنوان "عودة كلّ اليهود إلى جبل الهيكل".
من جانبها، دعت هيئات فلسطينية إلى شد الرباط إلى المسجد الأقصى المبارك والنفير المقدّس غداً، لصد الاقتحامات التي ستبدأ منذ الساعة السابعة والنصف صباحاً وتستمر حتى الثالثة ظهراً ضمن فترتين.
وفي هذا السياق، اعتبر أمين عام هيئة علماء فلسطين في الخارج، نواف تكروري، أن "صمود المرابطين والمرابطات في المسجد الأقصى، أخّر مخطط إسرائيل لتقسيم المسجد زمانيا ومكانيا"، داعيا الأمة الإسلامية إلى دعم المرابطين ماديا.
ونقلت وكالة الأناضول عن تكروري في حوار أجرته معه في إسطنبول (مقر الهيئة)، قوله أن "إسرائيل وضعت في 2013 مشروع التقسيم الزماني والمكاني للمسجد الأقصى، ولا يزال على طاولة الكنيست (برلمان إسرائيل) ولم يقر، بسبب مقاومة المرابطين والمرابطات، ما أخاف الكيان الصهيوني، وجعله يحسب ألف حساب".
وأفاد تكروري، أن العام الماضي شهد هجمة "إسرائيلية" لتنفيذ المشروع، وتقسيمه زمانيا، من خلال تخصيص أوقات لليهود وأخرى للمسلمين، ومنع الأخيرين بتاتا من دخول الأقصى في فترات، والتقسيم المكاني بتخصيص قسم دائم لليهود وجزء آخر للمسلمين".

كان يوم الأحد الماضي شهد اعتداءات خطيرة ضد المسجد الأقصى المبارك والمصلين والمعتكفين، حيث تعرّض العديد منهم للضّرب والاعتقال والاختناق من قبل قوات الاحتلال ووسائلها القمعية.
في سياق متصل، فتحت قوات الاحتلال الصهيوني صباح اليوم السبت، نيران أسلحتها الرشاشة تجاه المزارعين والصيادين الفلسطينيين في عدة محاور في قطاع غزة، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات في الأرواح.
من جهته، أعلن الجيش والشرطة في كيان الاحتلال عن رفع مستوى التأهب والاستنفار في صفوف قواتها، استعداداً لاحتمال مواجهة عدة سيناريوهات "خطيرة" تتضمّن ردود أفعال فلسطينية غاضبة على قتل طفل فلسطيني رضيع على يد مجموعة من المستوطنين، في قرية دوما قضاء نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة، فجر الجمعة الماضي.
ونقل موقع "واللا" الإخباري العبري عن مصادر أمنية في كيان الاحتلال قولها "إن إمكانية تنفيذ هجوم انتقامي ربما تكون "مسألة وقت فقط، وأن الحدث أمس يتوقع أن ي*** ردود فعل وزيادة في كثافة الهجمات والعمليات بهدف استفزاز إسرائيل"، كما قالت.

--------------------------