المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قناة السويس الجديدة هل لها جدوى؟!


عبدالناصر محمود
08-05-2015, 06:16 AM
الإندبندنت: قناة السويس الجديدة هل لها جدوى؟!
ـــــــــــــــــــــــ

20 / 10 / 1436 هــ
5 / 8 / 2015 م
ـــــــــــ

http://www.albayan.co.uk/photoGallary/newsImages/152904082015080501.jpg


في أحد عناوينها القوية تساءلت صحيفة الاندبندنت البريطانية، قائلة " "قناة السويس الجدية هدية مصر للعالم لكن هل هناك حاجة فعلية لها ؟!".

مراسلة الصحيفة روث مايكلسون زارت مدينة الاسماعيلية المصرية قبل أيام من افتتاح القناة الجديدة، وقالت إنها عبارة عن مجرى ملاحي بطول 35كيلومتر الهدف منه السماح بحركة الملاحة بطريقة مزدوجة في الاتجاهين. وتقول مايكلسون" ما الجدوى من هذا المشروع الذي تسوقه الحكومة المصرية على أنه مشروع ضخم".
يشير التقرير إلى أن الحكومة المصرية قدمت تقديرات شديدة التفاؤل لعائدات المشروع بحيث يزيد من عائدات قناة السويس السنوية أكثر من الضعف بحلول عام 2023 ليرفعها من نحو 3.2 مليار جنيه استرليني حاليا إلى نحو 8.5 مليار جنيه استرليني. لكن صحيفة الاندبندنت أوضحت في تقريرها أن الجدوى من المشروع ليست بالحجم التي تسوقه الحكومة حيث تعتمد حركة الملاحة في قناة السويس على مرور حاويات النفط والغاز المسال من الشرق الأقصى والشرق الأوسط باتجاه أوروبا.

ويضيف التقرير إن المشروع يضاعف حجم حركة العبور في قناة السويس لكن الحركة فيها أصلا ليست بهذا الحجم حاليا حيث أن حجم التجارة العالمية والاوروبية بشكل خاص في تراجع منذ عام 2005.وتقول روث مايكلسون إن المسؤولين في الحكومة المصرية عندما سئلوا خلال جولة في المشروع نظموها الأسبوع الماضي لبعض الشخصيات الاقتصادية عن مصدر هذه التقديرات لعائدات المشروع لاذوا بالصمت ولم يقدموا إجابة لكن الفريق مهاب مميش قال إنها تقديرات اقتصاديين عالميين فقط.
ويؤكد التقرير أن بيتر هينشكليف الأمين العام لغرفة التجارة العالمية كان ضمن الشخصيات الموجودة في هذه الجولة وأكد أن حركة الملاحة في قناة السويس مرتبطة بالتجارة العالمية.وعندما سألته الصحفية عن العائدات والفروق الكبيرة بين التقديرات العالمية والتقديرات الحكومية المصرية قال "لايمكن أن نعمم وسوف نرى العائدات الحقيقية".

وتنقل الصحيفة عن حسام أبوجبل المحلل الاقتصادي في معهد الشرق الأوسط قوله "أي حكومة تتوقع الحد الأقصى لعائدات مشاريعها لكن التوقعات ترجح عدم نمو التجارة العالمية حاليا بشكل ضخم للسماح لقناة السويس باستضافة ضعف السفن التي تمر فيها حاليا".وأضاف "قناة السويس لا تصل حركة المرور فيها حاليا للحد الأقصى المتاح حيث إنها تعتمد على السوق الأوروبي المتراجع منذ سبعة أعوام".
وتختم الصحيفة تقريرها بالقول إن حفل الافتتاح المقرر الخميس 6 / 8 / 2015 م سيشهد تواجد الرئيسين الروسي فلااديمير بوتين والفرنسي فرانسوا هولاند لكن بعد نهاية الحفل وبداية العمل رسميا في المشروع يجب أن تبرهن الحكومة المصرية لشعبها أن عائدات المشروع حقيقية.

------------------------------------------