المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : اتهام رئيس وزراء بريطاني أسبق


عبدالناصر محمود
08-06-2015, 07:02 AM
اتهام رئيس وزراء بريطاني أسبق بالاعتداء على أطفال
ـــــــــــــــــــــــــــ

21 / 10 / 1436 هـ
6 / 8 / 2015 م
ـــــــــــ

http://www.albayan.co.uk/photoGallary/newsImages/152905082015072806.jpg


تهدد التهم التي وجهت لرئيس الوزراء البريطاني الاسبق ادوارد هيث المتوفى في 2005 بالاعتداء الجنسي على أطفال بتلطيخ صورة الطبقة السياسية مع تراكم الاتهامات المماثلة عبر فترات متلاحقة.
تولى هيث رئاسة الحكومة بين 1970 و1974 وادخل بريطانيا إلى المجموعة الأوروبية في 1973 واشتهر بالرجل العازب الذي يحب الإبحار والموسيقى الكلاسيكية وتوفي عن 89 عاما.

ولكنه أصبح الان اكبر مسؤول ينضم إلى صفوف السياسيين المتهمين بالاعتداء جنسيا على أطفال، ومعظمهم متوفى.برزت هذه القصة مع دخول بريطانيا مرحلة حرجة في التحقيق في مزاعم بان شخصيات من النخبة مارسوا أو تستروا على ممارسة الجنس مع أطفال في النصف الثاني من القرن العشرين.

وقال سايمون دانكزوك النائب في حزب العمال المعارض والناشط في هذه القضية لمحطة تلفزيون سكاي نيوز "لا اشك على الاطلاق بوجود عدد كبير من السياسيين وغيرهم من رجال النخبة السياسية الذين كانوا يستغلون الأطفال جنسيا ولا يزالون على الأرجح".
ظهر اسم هيث بعد أن أعلنت لجنة التظلمات الشرطية المستقلة التي تراقب عمل الشرطة الاثنين أنها تريد التحقيق في مزاعم شرطي متقاعد بشأن إسقاط التهمة عن شخص في تسعينات القرن الماضي عندما هدد بفضح رئيس الوزراء الأسبق.

ونشرت صحيفة ديلي ميرور الثلاثاء 4 / 8 مزاعم رجل قال إن هيث اغتصبه عندما كان عمره 12 عاما سنة 1961.وذكرت هيئة بي بي سي ان شرطة اسكتلنديارد تحقق الآن مباشرة في قضية هيث بشأن مزاعم الإساءة للأطفال.
وهيث الذي تزعم حزب المحافظين بزعامة ديفيد كاميرون الان، ليس أول سياسي يتهم بالإساءة للأطفال.فهناك كذلك ليون بريتان وزير الداخلية في حكومة مارغريت ثاتشر، وسيريل سميث المفوض الاوروبي والنائب عن الحزب الليبرالي الذي توفي في 2010، وغريفيل جانر، النائب السابق عن حزب العمال وعضو مجلس اللوردات.

وتبين الشهر الماضي ان جهاز الاستخبارات (ام آي 5) طلب في 1986 "التستر على مزاعم بحق نائب لم يتم التعريف عن اسمه كانت لديه ميول نحو الصبية".وهناك تلميحات إلى أن الاعتداء على الأطفال كان يتم في مجمع شقق دولفن سكوير القريب من البرلمان حيث يسكن عدد كبير من النواب.
وفتح قاض الشهر الماضي تحقيقا بالإساءة جنسيا للأطفال في مجموعة من المؤسسات البريطانية من البرلمان الى مقر بي بي سي ومساكن الأطفال الداخلية والكنائس.وأشار القاضي إلى تقديرات تفيد بان طفلا من كل عشرين تعرض للإساءة الجنسية.وبرزت الاتهامات بالإساءة للأطفال منذ أن فضحت ميول كبير مقدمي البرامج في بي بي سي جيمي سافيل بعد وفاته في 2011.

-----------------------------------------