المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الأسرة وريحانتيها ( 7 )


ابو ايهم
08-27-2015, 10:35 AM
.....لا تنســــي ايتها الزوجة بأن عليك السعي والمحاولة باصرار لتكوني وباذن الله ..نعمة وسعادة.. لان عوامــــــل وجودها وأسسها مرهونة لديك .. في اغلب الاحيان .. وانت من تملكين القدرة على التعامل مع كافة الظروف الانسانيـــة .. ومن وهنـــك وضعـــف بنيتــك تستمدين القـــوة على التحمـــــــل ..

.....انــــــت المعطاءة .. ولا شك في ذلك ... وانت العظيمة بصفتك انثى تتحمل اعباء كبيرة وثقيلة تهدّ الجبــــــــــال ..ويعترف الجميع بذلك ... اعانــــــــــك الله على حملهـــا ..وهكذا هي مشيئــة الله لـــك .. ولتعلمـــــــــــي بأن العذاب والشقاء الذي قد يسببه لك ""الطرف الاخر"" ومتاعب التربية للأبناء لا تســاوي شيئا مع لحظات تخليص الروح من الروح والجسد من الجسد وكل ألم دون ذلك يهــــــــــــون ....فاصبــــــــــــــــــــــــــــري ولك الجنة ان شاء الله ....

.....وسيـــــــــدرك يوما انك عظيمة .. وتستحقين التقدير والاحترام .. وسيدرك كم كان ذلك الضلع القاصر اكثر حبا وتضحية وتحملا للاّلام .. وخاصـــة اذا كانت نواياك طيبـــة وتضعين تقوى الله بين عينيك ..وكيــــــــدك كيـــــــدا بالخير لمصلحة الأسرة كافة ..وليس لمصالحك الخاصة لتحقيق سعادتك فقــــط .. فكيــــــــف يسعــد شطـــر القلب دون الشطـــر الاّخـــر !!! ؟؟ ..فليســـــــــــت أمّا تملك الرحمة ولا زوجة صالحة يؤمن جانبها ..مـــن تخطط لمصلحتها في العتمــــة ؟؟ وتنسى الاسرة حولها !!! كمــــــــا انه ليس أبا تقيا ولا زوجا صالحا من يأكل ويلبس ويتفـخـفـخ ويتلذذ وتجوع زوجته ويعرى اولاده..

.....هــــــــــــــــي قصة ازلية ابدية لم تبدأ بكما ولن تنتهي وستتجدد مع الابناء والاحفاد .. قصة التضحية من اجل الابناء والتي تبدأ تتخمر في العقل والضمير والنفس قبل الزواج ..وفصولها تنطلق مع قدوم اول مولود... ومع ذلك يبقى ويجب ان يبقى الحب بين الزوجين لا يفتر جراء الانهماك بالتربية وانشغالهما بها وخاصة الام (الزوجة ) التي لا تجد وقتا للراحة .. وليتطور هذا الحب بنقاء وصفاء ليصل في النهاية الى مرحلة ومحطة السمو في الحب وهي ارقى الدرجات ..فعليكما وانتما ترقبا نمو الاطفال لحظة بلحظة ويوما بعد يوم ان تحتفظا بالعوامل التي تجعل كل منكما يكتشف في الطرف الاخر اشياء جذابة جديدة ..وتقتنصا الفرص المتاحة للتعبير عن ازدياد حبكما لبعض ...ولتتجــــــــــدد الأشواق مع اطلالة كل فجر باسم لترتسم البسمة على محياكما وتنتحر الاّهات والالام والهموم على عتبة النهار معلنة الاستسلام ...

.....فـــــــــلا تنســـــــــي ايتها الزوجة رفيق دربك في زحمة رحلة الحياة التي اصبحت تضيق اّفاقها.. وتزداد موجاتها ارتفاعا وهبوطا تحت القارب ..فالكلمــة الطيبة والنظرة المعبرة عند خروجه وعودته محملا بالطلبات والمستلزمات الضرورية للاسرة تعني له الكثيــــر..وتلتصق بجدار القلب تتغذى من دماءه وتكبر وتتمدد عبر الشرايين والاوردة والى كل خلايا الجســـم ..وعليــــــــك ايها الزوج ان ترأف بحالها وتعذرها ان حصل تقصير فيما تعودت عليه من سرعة استجابتها لكل طلباتـــــــك..فهـــي هـــي ....رفيقة حياتك ....وأميرة قلبك .....والشمعدان الذي ينير دربـــك .. لم تتغير..وهــــــل تنقص قيمتك لو تذكرت يوم ميلادها وحمدت الله على نعمتــــــــــــه على مسامعها ..وحتى في ايام ميلاد ابناءك اليس بمقدورك ان تحمد الله ان وهبك اياهم ووهبك قبلهم الام التي انجبتهـــــــــــم ..وتشكر الله وتحمده وتدعو لوالديك ووالديها بان كانوا سببا في وجودكمــــا باذن الله ..

صلاح ريان
11-07-2015, 09:41 AM
جميل ومفيد راق لي
لك تحيتي

عبق الزهر
11-08-2015, 09:14 PM
" وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجاً لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ"
صدق الله العظيم


المودة والألفة بين الزوجين سكنٌ للنفس واطمئنان للروح وقوة تواجه الحياة باستقرار ونجاح وحب دائم

أجدت .. جزاك الله خيرا

اكسترا
09-01-2016, 08:47 PM
نترقب المزيد من جديدك الرائع