المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : اطْرَحْ مَتَاعَكَ فِي الطَّرِيقِ


صابرة
09-28-2015, 10:38 AM
أَخْبَرَنَا أَبُو يَعْلَى حَدَّثَنَا أَبُو سَعِيدٍ الْأَشَجُّ،
حَدَّثَنَا أَبُو خَالِدٍ الْأَحْمَرُ،
عَنِ ابْنِ عَجْلَانَ عَنْ أَبِيهِ،
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ،
قَالَ:
«جَاءَ رَجُلٌ إِلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ،
فَشَكَا إِلَيْهِ جَارًا لَهُ،
فقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ
ثَلَاثَ مَرَّاتٍ :
«اصْبِرْ»
ثُمَّ،
قَالَ لَهُ فِي الرَّابِعَةِ أَوِ الثَّالِثَةِ :
« اطْرَحْ مَتَاعَكَ فِي الطَّرِيقِ »
فَفَعَلَ ،
قَالَ :
فَجَعَلَ النَّاسُ يَمُرُّونَ بِهِ وَيَقُولُونَ :
مَا لَكَ ؟
فَيَقُولُ :
آذَاهُ جَارُهُ ،
فَجَعَلُوا يَقُولُونَ :
لَعَنَهُ اللَّهُ
فَجَاءَهُ جَارُهُ ،
فقَالَ :
رُدَّ مَتَاعَكَ ،
لَا وَاللَّهِ لَا أُوذِيكَ أَبَدًا .
حسن صحيح.
🌺------🏠-------🏠---------🌺
📌------ تعليــق ......✏✏✏
حديث أبي هريرة في الرجل الذي جاء يشكو جاره،
فقال له النبي صل الله عليه وسلم :
( اطرح متاعك في الطريق )
،،،،،،، هذا الزمان لا يقال :
إن كل من يشتكي جاره يكون مصيباً، قد يكون هذا الذي يشتكي جاره هو الأظلم،
بخلاف هذا الذي أرشده الرسول صلى الله عليه وسلم فإنه مظلوم.
في هذا الزمان بعض الجيران يحصل بينه وبين جاره شيء،
وكل واحد يقول إنه يؤذيني،
وقد يكون هذا الذي خرج وأظهر متاعه أسوأ من ذلك الذي لم يخرج متاعه،
فلا يقال إن الحديث على إطلاقه في كل جار؛
لأن أحوال الناس تتفاوت وتتغير،
مثل ما مر بنا في حديث ابن عمر في البر من كون أبيه عمر رضي الله عنه قال له:
طلق امرأتك!
فالناس يتفاوتون،
فبعض الآباء قد يكون هو نفسه السيئ،
وقد يكون نفسه هو الذي عنده انحراف وعنده فسق،
والزوجة تكون صالحة،
فلا يقال:
إن كل أب يكون مثل عمر،
ولا يقال أيضاً:
كل جار يكون مثل هذا الذي أرشده الرسول صل الله عليه وسلم
إلى أن يخرج متاعه إلى الطريق.

:1: