المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أضرار بذور الكتان


Eng.Jordan
10-07-2015, 09:08 AM
http://cdn1.mawdoo3.com/thumbs/fit630x300/16031/1434003633/%D9%85%D8%A7_%D9%87%D9%8A_%D8%A7%D8%B6%D8%B1%D8%A7 %D8%B1_%D8%A8%D8%B0%D9%88%D8%B1_%D8%A7%D9%84%D9%83 %D8%AA%D8%A7%D9%86.jpg


الكتّان هي نبات يزرع في قارتي آسيا وأوروبا منذ آلاف السنين، وقد عرفه اليونانيون والفراعنة، واستغلّوه واستغلّوا فوائده الكثيرة. فقد استخدمه الفراعنة قديماً في الطّب وفي إنتاج العطور وفي أغراض أخرى. فما هو نبات الكتّان وبذوره؟ وما هي فوائده؟ وهل هناك أضرار من استخدامه؟ بذور الكتّان هي بذور مستخرجة من نبات الكتّان، هذا النبات الحوليّ الذي ينتمى لفصيلة الكتّانيّات، وتعدّ الهند موطنه الأصليّ، وهو ذو سيقان نحيلة، وأوراقه رمحيّة الشّكل، وأزهاره زرقاء اللّون. يستخدم نبات الكّتان في صناعة الأقمشة (قماش الكتّان)، والأحبار، والأوراق، وفي صناعة شباك الصّيد، وفي صناعة الصّابون، وغيرها من الإستخدامات المختلفة. كما ويستخرج من شجر الكتّان بذور الكتّان، وهو بذور تحتوي على نسبة عالية من الزّيت، أمّا زيته فهو يمتلك نسبة كبيرة من حمض الأوميجا ثري، والبروتينات، والمعادن، ويطلق عليه أيضاً "زيت السّيرج"، وقد يستخدم في الطبخ بدلاً من زيت الزّيتون أو زيت الذّرة. لبذور الكتّان فوائد كثيرة ومتنوّعة، فهي تمثّل علاجاً جيّداً للكثير من مشاكل المعدة والصدر، فهي تعمل على تقليل التهيّجات في قناة الهضم، وتعمل كمليّن للمعدة، وهي حل فعّال لمشاكل الإمساك والقرح والحصوات وإدرار البول. كما أنّ هذه البذور تستخدم في علاج الحصوات المراريّة ومشاكل المغض، حيث يغلى زيتها ويشرب، أمّا بضع بخّات من البذور فهي كفيلة بمعلاج الكثير من قروحات الجلد وإلتهاباته، وعلاج الحروق كذلك. كما أنّ غنى بذور الكتّان بالأوميجا 3 و6 تجعله قادراً على تخفيض الوزن، وتقليل نسبة الدّهون والكوليسترول في الجسم، وما يتبع ذلك من فوائد للقلب والشرايين. إضافة إلى ذلك، فإنّ غناها بالمعادن كالمغنيسيوم والفيتامينات تساعد في تقوية جهاز المناعة للجسم. كذلك تعتبر بذور الكتّان علاجاً فعّالاً لمشاكل القولون، فهو يستخدم في علاج إلتهابات الردب، وإلتهابات الجهاز البولي أيضاً. للكتّان كذلم فائدة في منع تساقط الشّعر وزيادة كثافته، كما أنّه يغذّي البشرة ويقلّل من ظهور علامات الشيخوخة على الوجه والبشرة. لبذور الكتّان فوائد أيضاً لمرضى السكّر، ومرضى ضغط الدّم، ومرضى السرطان. لكن على الرّغم من ذلك إلّا أنّه هناك تحذيرات كثيرة في استخدامها؛ حيث يحب أن لا يتناولها الأطفال إلّا بإشراف طبيّ مختص، كما لا يجوز أن تزيد النسبة المأخوذة منه عن ملعقتي طعام يوميّاً. وترجع هذه المحاذير تبعاً إلى أنّ هناك بعض الدراسات التي تشير إلى أنّ لبذور الكتّان تأثيراً على المرأة في الحمل وعلى دورتها الشهريّة "الطمث"، كما وأنّ الجرعة الزائدة من هذه البذور قد تؤدّي إلى مشاكل في التنّفس أو صعوبة في المشي، وأحياناً تكون سبباً في حدوث النّوبات الدّماغية والشلل. على الرّغم من فائدة بذور الكتّان لمرضى السكّري إلّا أنّه عليهم الحذر منها، حيث أنّها قد تعمل على زيادة مستوى السكّر في الدّم. كما وينصج مرضى الغدّة الدرقيّة بالإبتعاد عنها. كما وينصح المرضى الذين سيقدمون على إجراء عمليّة جراحيّة بالإبتعاد عنها أيضاً لأنها تعمل على تقليل نسبة تخثّر الدّم، مما قد يسبّب نزيفاً يصعب إيقافه. كما وقد يصاب بعض النّاس بالحساسية الشديدة منها، وما يتبعها من أعراض مؤلمة؛ كالشّعور بالحكّة في الكفّين والقدمين، وآلام شديدة في البطن، والغثيان، والقيء، والإسهال.