المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : روسيا تدعم الإرهاب


عبدالناصر محمود
10-15-2015, 07:17 AM
أوكرانيا: رفض روسيا التحقيق في سقوط الطائرة الماليزية يؤكد دعمها للإرهاب
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

2 / 1 / 1437 هــ
15 / 10 / 2015 م
ــــــــــ

http://www.almoslim.net/files/images/thumb/dd350_2522-thumb2.jpg

قال وزير الخارجية الأوكراني بافل كلميكن أن بلاده لن تدخر جهدا في تعقب الجناة المسؤولين عن إسقاط طائرة الركاب الماليزية "بوينج 777" شرقي أوكرانيا، مشيراً إلى أنّه "إذا أصرت روسيا على رفض إنشاء آلية قانونية ملزمة لتعقب الجناة، فإن ذلك معناه أنها دولة راعية للإرهاب".

وأشار كليمكن في حديث له بمقر الأمم المتحدة في نيويورك إلى أن "تقرير مجلس الأمن الهولندي الذي صدر بشأن إسقاط الطائرة الماليزية شرق أوكرانيا العام الماضي، كان واضحا وشفافا وحياديا، لشرح طبيعة ما حدث، وإن كنا نحن منذ البداية نعلم يقينا ما حدث".
كما أكد الوزير أن لدى بلاده عدة خيارات مطروحة على المائدة بشأن الخطوة القادمة التي ستقوم باتخاذها من أجل محاكمة الجناة، موضحاً أن الخيارات المتاحة تشمل "اللجوء مجددا إلى مجلس الأمن أو إصدار تشريعات وطنية أو البحث عن آلية دولية قانونية ملزمة لروسيا و "قد اتخذنا قرارا بضرورة انتظار صدور التقرير الجنائي حول الحادث ثم نبدأ بعدها في التحرك مباشرة".

وأضاف: "أننا نعلم أن روسيا هي عضو دائم في مجلس الأمن، لكنني لا أستبعد أبدا العودة إلى المجلس طلبا لدعمه لنا في محاكمة الجناة، وننتظر حاليا صدور التقرير الجنائي ونعتقد أننا بحاجة إلى اجراءات ذات مكونات قانونية ملزمة، واذا أصرت روسيا على رفض هذا الخيار فسوف يكون لدينا عدة بدائل أخرى، لكن هذا سيؤكد حقيقة أن روسيا دولة داعمة للإرهاب".

يأتي ذلك عقب أن نشر مجلس السلامة الهولندي تقريره بخصوص تحطم الطائرة الماليزية رقمMH17 شرق أوكرانيا، حيث جاءت نتائجه بأن الطائرة تمت إصابتها بصاروخ روسي الصنع من طراز 9 إم 38Buk، وأن الصاروخ ضرب مقدمة الطائرة من جهة اليسار، وبسبب ذلك كسر جزء من الطائرة وانفصل عنها.

وتقول الدول الغربية، وأوكرانيا إن المتمردين الموالين لروسيا هم المسؤولون عن إسقاط الطائرة بوينغ 777. لكن روسيا تقول إن الصاروخ أطلق من أراض يسيطر عليها أوكرانيون.
ولا يشير تقرير المجلس إلى أي جهة باللوم ، لكنه يقول إن المجال الجوي كان ينبغي أن يغلق.
من جهته، دعا " ينس ستولتنبرغ " الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو)، لتقديم المتسببين في إسقاط الطائرة الماليزية المنكوبة العام الماضي شرقي أوكرانيا، إلى العدالة لمحاكمتهم.
جاء ذلك خلال تصريحات أدلى بها "ستولتنبرغ"، عقب صدور تقرير مجلس الأمن الهولندي، حول الحادث، والذي كشف أن "الطائرة الماليزية أُسقطت بصاروخ روسي الصنع، أُطلق من منطقة خاضعة للانفصاليين الموالين لروسيا، شرقي أوكرانيا".
وقال "ستولتنبرغ" في هذا الشأن " يجب تقديم المسؤولين عن الحادث للعدالة، سواء أكانوا متسببين فيه بشكل مباشر أو غير مباشر".

وفي وقت سابق أمس، وصف نائب وزير الخارجية الروسي، "سيرغي ريباكوف" التقرير الهولندي بأنه "مُسيَّس".
وتحطمت الطائرة الماليزية، وهي من طراز "بوينغ 777"، في 17 يوليو/تموز 2014، حيث كانت متجهة من العاصمة الهولندية، أمستردام، إلى العاصمة الماليزية، كوالا لامبور، وعلى متنها (283) راكبا، إضافة لطاقمها المؤلف من (15) شخصا، في منطقة تشهد اشتباكات بين الانفصاليين، والجيش، شرقي أوكرانيا، ما أسفر عن مقتل جميع ركابها مع الطاقم.
وأفادت تقارير مختلفة أن بين الضحايا 194 هولنديا، و44 ماليزيا، و27 أستراليا، و12 إندونيسيا، و9 بريطانيين، و4 آلمان و4 بلجيكيين، و3 فلبينيين، وكندي، وآخر من نيوزلندا.

-----------------------------------