المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : آداب المسلم في اليوم والليلة..


صابرة
10-20-2015, 08:19 AM
📜آداب المسلم في اليوم والليلة..
🔍 " آداب زيارة المريض "
⬅على الزائر :
♻(1) ألا يطيل الجلوس عند المريض :
وأن يختار الوقت المناسب للزيارة وألا يشق عليه، بل يحاول إدخال السرور عليه واستئناسه .
♻(2) أن يدنو عن المريض ويسأله عن حاله ومصابه : فيقول له : كيف تجدك ؟ كما كان النبي صلى الله عليه وسلم يفعل .
(♻3) أن يدعو للمريض بالشفاء والرحمة والسلامة والعافية :
⬅لحديث ابن عباس أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا دخل على مريض يعوده قال : «لا بأس طهور إن شاء الله»
(رواه البخاري) وأن يدعو ثلاثًا كما كان النبي صلى الله عليه وسلم يفعل .
♻(4) أن يمسح بيده اليمنى على المريض ويقول : «أذهب البأس رب الناس، اشف أنت الشافي، لا شفاء إلا شفاؤك، شفاء لا يغادر سقمًا»
(متفق عليه) .
♻(5) أن يُذكِّر المريض بالصبر على قضاء الله وعدم استبطاء الشفاء، وألا يتمنَّى الموت مهما اشتدَّ به البلاء .
♻(6) أن يُلقِّن المريض الشهادة إذا حضر أجله : ويغمض عينيه ويدعو له، وقد قال صلى الله عليه وسلم : «لقنوا موتاكم لا إله إلا الله» (رواه مسلم) .
〰🔍🔍
⬅وعلى المريض :
♻(1) أن يبادر بالتوبة النصوح : وأن يقبل على العمل الصالح .
♻(2) أن يحسن الظن بربه : ويستحضر في ذهنه أنه مخلوق ضعيف من مخلوقات الله، وأن الله تعالى غني عن عذابه وعن طاعته .
♻(3) أن يتحلَّل من المظالم : ويبادر بأداء الحقوق إلى أصحابها، وردِّ الأمانات إلى أهلها .
♻(4) أن يكثر من ذكر الله، وقراءة القرآن والاستغفار .
♻(5) أن يحتسب ما أصابه من المرض عند الله :
⬅فإنه يؤجر على ذلك؛ لقوله صلى الله عليه وسلم : «ما يصيب المؤمن من هم ولا غم ولا نصب ولا وصب حتى الشوكة يشاكها إلا رفعه الله بها درجة وكفر عنه بها خطيئة» (متفق عليه) .
♻(6) التوكُّل على الله :
واليقين بأنَّ الشفاء من الله مع بذل الأسباب الشرعية في التداوي من المرض .

ك1: