المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ثَرثَرةٌ غِلافَهَا هَسّتَره


خالد العتيبي
03-22-2012, 06:42 AM
مشكلة الإنسان منذ الأزل هي شُعوره بالنقص ... وهو العدو اللدود بالدرجة الأولى .. فهناك الغالب اللذين يُعانون منه ولايزالون حتى يومنا هذا . وهناك فئةٍ قليله أستطاعت بفضل الله التغلب على هذه المشكله بتبنيها مزايا حميدة تسد هذا النقص وتُغطيه . هؤلاء لاخوف عليهم ولاهم يَحزنون . بل الخوف من أؤلئك اللذين أرتخت هِمَمُهُم وأنقادوا إلى هذه المُشكلة طوعاً بِلا إكراه , وطوروها تطويراً شامِلاً ليَعُم هذا التطور ويشمل أُناسٌ آخرين لا ذنب لهم سِوى أنهم متفوقون عليهم بالفِكر والثقافه والحصيلة العلميه .

كُنت ولا زلت أتسائل حتى اليوم , ماهي الإستفادة التي يستفيدُها هذا وذاك من محاربة هؤلاء النوابغ .. وأعني بالنوابغ حقيقةً قولاً وتأكيداً , فإن لم يكونوا كذلك فكفاهم شرف المُحاوله للصعود إلى القِمَم .

المُهستر أحمدي نجاد رئيس الدولة الصفوية الفارسيه , يُزبد تارة ويُثرثرُ تارةً أُخرى ويتوعد تاراتٍ أُخريات , ولم يعي أن دولته الفارسية لاتُساوي شيئاً أمام فئةٌ أخلصت نيتُهَا لله وبإمكانِهَا ضرب الحزب المعتوه الحاكم في أي وقتٍ تشاء . بغض النظر عن ضرب أميريكا لها , وما تُثرثر بهِ هذه الدولة وَتُهستر بهِ - تُصرح - إلا شعورها بالنقص الفاشي .. وما أذنابُهَا مقتدى القذر وعفن نصر الله إلا عيّناتٌ لهذه الثرثره .. فهاهو القذر يهرب إلى جُحره في إيران .. وهاهو عفن نصر الله يَخرس بعد أن تم تطويقه مِن قبل الجيش اللبناني ومصادرة أسلحته .





بـ قلم خالد العتيبي
28 - 2 - 2007 م