المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : اللحظات الأخيرة للحوثيين


عبدالناصر محمود
11-20-2015, 07:53 AM
اللحظات الأخيرة للحوثيين
ــــــــــــــ

(خالد مصطفى)
ــــــــ

8 / 2 / 1437 هــ
20 / 11 / 2015 م
ــــــــــ

http://www.almoslim.net/files/images/thumb/88_97-thumb2.jpg


بدأ التحالف العربي بقيادة السعودية وبمشاركة من الجيش الوطني اليمني وقوات المقاومة معركة هامة في اليمن ضد المليشيات الحوثية المتمردة وقوات الرئيس المخلوع علي صالح لتحرير محافظة تعز الاستراتيجية...

وكان لغط كبير قد أثير حول هذه المعركة قبل انطلاقتها حيث أعلن التحالف والحكومة اليمنية أكثر من مرة عن قرب موعد المعركة ولكن مع مرور الوقت ازدادت التساؤلات حول أسباب التاخير خصوصا أن المحافظة كانت تعاني بشدة جراء ممارسات الحوثيين الوحشية فيها...

وكان الحوثيون قد فرضوا حصارا مشددا على المحافظة ومنعوا دخول الأدوية والمواد الغذائية ونصبوا نقاط تفتيش على مداخلها وكثفوا قصف الأحياء المدنية مما ادى إلى سقوط عدد كبير من المدنيين بين قتيل وجريح...وقد عانى أهالي تعز بشدة من نقص حاجاتهم الأساسية وإصرار الحوثيين على منع دخول شاحنات الإغاثة للمحافظة المنكوبة...

وتكمن أهمية محافظة تعز في أنها حلقة الوصل بين الشمال والجنوب وتعد الأكبر من حيث عدد السكان وتقع محافظة تعز إلى جنوب العاصمة صنعاء، وتبعد عنها بحوالي (256) كيلو متراً، وتوصف بأنها عاصمة اليمن الثقافية، وتحتضن معالم أثرية مهمة، وتمتلك شريطاً ساحلياً طويلاً يمتد من باب المندب جنوباً حتى شواطئ الملك والزهاري شمالاً..عندما فر الحوثيون من الجنوب ركزوا قواتهم في مأرب وتعز وبعد خسائرهم في مأرب رموا بثقلهم في تعز وعمدما أعلن التحالف أنه أطلق معركة لتحريرها من أيديهم أرسلوا إليها تعزيزات كبيرة في محاولة لوقف تقدم التحالف والمقاومة إلا أن سير المعارك يدل على خيبة كبيرة يعيشها الحوثيون في تعز... الرئيس الشرعي لليمن الفريق عبد ربه هادي عاد لعدن خصيصا من السعودية من أجل الإشراف على معركة تحرير تعز من أيدي الحوثيين وهو ما يكشف بجلاء أهميتها في حسم مستقبل الصراع الذي يدور رحاه منذ عدة فترة طويلة..

رغم مرو وقت قصير على إطلاق معركة تحرير تعز إلا أن المقاومة الشعبية أكدت أن أكثر من 90 بالمائة من المدينة بات تحت سيطرتها ، في أعقاب استعادتها المربع الأمني وقيادة المحور العسكرية والمؤسسات المدنية الموجودة هناك ومنها مبنى المحافظة ومقر الأمن السياسي، إضافة إلى سيطرتها على مواقع عسكرية أخرى، بينها قلعة القاهرة المطلة على المدينة، والتي كان يتمركز فيها مسلحو الحوثي ويشنون منها عمليات قصف عنيفة على مختلف أحياء المدينة...طائرات التحالف من جهتها تقدم دعما كبيرا للمقاومة ولقوات الجيش اليمني الشرعي في معارك تعز وتمهد لهما الطريق للتقدم بقصف مواقع الحوثيين الحصينة كما تمكنت من قطع طريق رئيسي لإمداد الحوثيين بالمؤن...

الحوثيون يعرفون جيدا أن فقدانهم لتعز يفتح الباب على مصراعيه أمام قوات التحالف والمقاومة للوصول للعاصمة صنعاء وإنهاء حامهم في إقامة دولة شيعية تابعة لإيران, كما أنهم يعلمون أن المفاوضات التي يسعى إليها المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ بين الطرفين ستتغير أجندتها تماما بحسب نتيجة معارك تعز...

المعلومات التي تخرج من المعسكر الحوثي تكشف حجم الاضطراب الشديد الذي يعاني منه والخلافات التي ازدادت حدتها مع قوات صالح التي تشعر بأنها راهنت على الحصان الخاسر...

إن تاخير إطلاق معركة تعز منح الحوثيين بصيصا من الأمل في اقتناص بعض المكاسب من المفاوضات القادمة إلا أن بدء المعارك في هذا التوقيت والنجاح الذي تحقق فيها حتى الآن قضى تماما على هذه الآمال وجعل للمحادثات القادمة إذا تم عقدها بالفعل طريقا واحدا هو التوقيع على وثيقة استسلام الحوثيين وأنصارهم من قوات صالح..

------------------------------