المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ‏شفينا_غيظنا_وأدركنا_ثأرنا.


صابرة
01-16-2016, 07:59 AM
#‏شفينا_غيظنا_وأدركنا_ثأرنا...الحجاج بن يوسف الثقفي
في سنه88هجري حدث ان سفينه عربيه قادمه من جزيرة الياقوت"بلاد سيلان" عليها نساء مسلمات وقد مات اباؤهن ولم يبق لهن راع فقررن السفر للإقامة في العراق ورأى ملك سيلان في ذلك فرصه للتقرب للعرب، فوافق على سفرهم وحمل السفينه بالهدايا إلى عبد الملك بن مروان..
وبينما السفينة في طريقها إلى البصره ماره ببلاد السند اعترض السفينه قراصنه من السند واستولوا عليها، وعندئذ كتب الحجاج إلى ملك السند بالإفراج عن النساء المسلمات والسفينه، ولكن ملك السند اعتذر إلى الحجاج بحجة أن اللصوص الذين سرقو السفينه لا يقدر عليهم، فأرسل الحجاج حملتين على ديبل الأولى بقيادة عبد الله بن نبهان، والثانيه بقيادة بديل الحلي الا أن الحملتين فشلتا....
فوصلت الانباء إلى الحجاج ان النساء المسلمات والجنود العرب مسجونين في سجن ديبل، ولا يريد ملك السند الإفراج عنهم عنادا بالعرب......
فقرر الحجاج فتح بلاد السند كلها ووقع اختياره على محمد بن قاسم الثقفي ليقود الجيش وبالفعل خرج القائد محمد بن قاسم البالغ من العمر(18 سنه)يا شباب الأمه!!
فأخذ يفتح البلاد يمينا ويسارا حتى وصل إلى أرض الطاغيه داهر وانتصر عليه وحرر الأسرى وبعث برأس داهر مع الغنائم إلى دار الخلافه، وكانت الحمله قد تكلفت ستين الف ألف بينما كانت الغنائم عشرين ومائة ألف ألف......
فقال الحجاج مقولته الشهيره: " شفينا غيظنا، وأدركنا ثأرنا وازددنا ستين ألف ألف درهم، ورأس داهر"

:1: