المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أخي الكريم أين تذهب؟


صابرة
03-19-2016, 07:35 AM
أخي الكريم :
#‏أين_تذهب ؟؟
انتبه !!
عليك #‏شهود
يراقبونك
في أي #‏مكان
وفي أي زمان
فأين تذهب ؟؟
وأنت يا أختاه
انتبهي
واعلمي
أن هناك شهود
يشهدون على أفعالك
ويراقبون جميع تحركاتك
فاحذري
فأما
#‏الشاهد الأول
فهو هذه الأرض التي نمشي عليها ونأكل عليها وننام عليها ونطيع الله عليها ومنا من يعصي الله عليها
هذه الأرض لها يوم ستتحدث فيه وتتكلم فيه بما عملت عليها- يا عبد الله –
سوف يأتي اليوم الذي تفضحك فيه وتكشف أسرارك
ولعلك تقول ما هو الدليل على أن الأرض ستشهد يوم القيامة
فأقول : يقول #‏الله تعالى ( إذا زلزلت الأرض زلزالها * وأخرجت الأرض أثقالها * وقال الإنسان مالها * يومئذ تحدث أخبارها )
*
وأما
الشاهد الثاني :-
فهم #‏الملائكة الذين يكتبون علينا أعمالنا
ويسجلون علينا سيئاتنا وحسناتنا
قال تعالى ("وإن عليكم لحافظين* كراماً كاتبين* يعلمون ما تفعلون") .
*
وأما
الشاهد الثالث
فهي الجوارح التي هي من نعم الله علينا: اليدان والقدمان واللسان والعينان والأذنان بل وسائر الجلود...
ستأتي يوم القيامة لتشهد عليك يا عبد الله وستشهد عليك يا أختاه...
إنه مشهد لا مثيل له
يقف العبد أمام ربه
ويبدأ الحساب
ثم تبدأ الجوارح لتكشف الأسرار ولتخبر بالفضائح والجرائم التي فعلتها في أيامك السابقة
(" اليوم نختم على أفواههم ")
وبعد ذلك ماذا يجري
("وتكلمنا أيديهم ").
وهل يقف الحد عند ذلك ؟
لا
بل (" وتشهد أرجلهم بما كانوا يكسبون").
"وقالوا لجلودهم .... لم شهدتهم علينا
(" قالوا أنطقنا الله الذي أنطق كل شيء").
فيا حسرتاه ...
*
وأخيراً يا ترى هل بقي أحد يشهد علينا ؟
..........
نعم
إنه الواحد الأحد رب الشهود ، إنه الواحد المعبود،
( أولم يكف بربك أنه على كل شيء شهيد )
الذي يراك أينما كنت ويعلم بحالك.
( إن الله لا يخفي عليه شيء في الأرض ولا في السماء) فسبحان العليم بعباده
(" وهو معكم أينما كنتم").
فسبحان الذي لا تخفى عليه خافيه (" والله يعلم مافي قلوبكم")
فسبحان من يعلم مافي الصدور.
(" ألم يعلم بأن الله يرى")
(" والله يسمع تحاوركما")
وأخيراً ، متى نحذر من شهادة الشهود ؟
إن الأمر خطير
ويوم العرض عسير
وهناك تبدو الأسرار
وتنكشف الفضائح .
وأسأل الله لي ولكم التوفيق لكل خير،
و #‏صلى_الله_و_سلم_على_نبينا_محمد .