المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مصر ونيوزيلندا تبحثان مهام القوات الدولية في سيناء


عبدالناصر محمود
04-30-2016, 06:24 AM
مصر ونيوزيلندا تبحثان مهام القوات الدولية في سيناء
ـــــــــــــــــــــــــــ

23 / 7 / 1437 هــ
30 / 4 / 2016 م
ـــــــــــ


http://www.almoslim.net/files/images/thumb/sinaiarmmm-thumb2.jpg





أعلن الجيش المصري، الجمعة 29 / 4 ، عن إجراء مباحثات عسكرية مصرية نيوزيلندية، حول مهام "القوة متعددة الجنسيات"، في سيناء، وهي القوة التي تعد أحد بنود اتفاقية السلام، الموقعة بين مصر و"الكيان الصهيوني" عام 1979.

ووفقًا لما جاء في بيان للمتحدث باسم الجيش المصري، العميد محمد سمير، نشره على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، فقد التقى وزير الدفاع المصري صدقي صبحي، ونظيره النيوزيلندي جيري بروانلي، بمقر وزارة الدفاع المصرية شرقي القاهرة، عقب وصول الأخير إلى لمصر، قادماً من الإمارات.

وأوضح المتحدث باسم الجيش المصري، أن "اللقاء تطرق إلى مهام القوة متعددة الجنسيات والدور الذى تقوم به القوات المسلحة (المصرية)؛ لتسهيل تنفيذ القوات لمهامها بشكل آمن، في ضوء التحديات التي تواجهها في سيناء"، دون مزيد من التفاصيل.
ولفت إلى أن "اللقاء بحث أيضاً العديد من الملفات والموضوعات ذات الاهتمام المشترك ونقل وتبادل الخبرات للقوات المسلحة لكلا البلدين في مجالات التعاون العسكري والأمني".

ونيوزلندا إحدى الدول المشاركة بقوات في "القوة متعددة الجنسيات" بسيناء، ضمن 12 دولة من بينها الولايات المتحدة (يشكل جنودها 40% من القوة)، وأستراليا، وكندا، وفرنسا، وبريطانيا.



كانت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، قد كشفت أوائل أبريل الجاري في مؤتمر صحفي بمقرها بواشنطن، عن وجود مباحثات تجري على "مستوى رفيع" بين واشنطن والقاهرة وتل أبيب، بشأن قوات حفظ السلام الدولية بسيناء، نافية ما تردد من تقارير إعلامية حول إغلاق موقعين للقوات في تلك المنطقة.
يأتي هذا بعد أن أعلنت الوزارة في سبتمبر الماضي، عن إصابة 6 أمريكيين بينهم عناصر من قوات حفظ السلام الدولية، جراء انفجار عبوة ناسفة شمال شرقي سيناء.
يشار إلى أن تقارير إعلامية أمريكية تحدثت عن وجود مباحثات بين مصر و"الدولة اللقيطة" والولايات المتحدة حول احتمال سحب الأخيرة لقواتها من المناطق الجنوبية لسيناء، خوفاً عليهم من الخطر المتزايد للتنظيمات المسلحة.

وتضم القوات متعددة الجنسيات نحو 1500 ضابط وجندي، وتقع على بعد نحو عشرة كيلومترات من الحدود المصرية مع فلسطين المحتلة جنوب مدينة الشيخ زويد شمال سيناء، وتضطلع تلك القوات، بمهام حفظ السلام بين مصر وكيان الاحتلال.

--------------------------------