المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : اغتيال الملك فيصل بن عبدالعزيز آل سعود 1975/3/25


Eng.Jordan
04-02-2012, 07:12 PM
وُلد الملك فيصل بن عبدالعزيز آل سعود فى أبريل ١٩٠٦م، وتوفيت أمه حين كان عمره ستة شهور،
تلقى الملك فيصل بن عبدالعزيز آل سعود تعليمه الشرعى على يد جده لأمه الشيخ عبدالله بن عبداللطيف آل الشيخ، كما تربى فى مدرسة والده الملك عبدالعزيز إدارياً وسياسياً واجتماعياً، وشارك فى عدد من حملات توحيد البلاد فى عهد الملك عبدالعزيز،

وترأس الملك فيصل بن عبدالعزيز آل سعود وفد المملكة العربية السعودية فى مؤتمر لندن المنعقد عام ١٩٣٩م لمناقشة القضية الفلسطينية، المعروف باسم "المائدة المستديرة"، كما ترأس وفد المملكة لحضور مؤتمر الأمم المتحدة، الذى عقد يوم ٢٥ أبريل ١٩٤٥م فى مدينة سان فرانسيسكو، بناءً على الدعوة التى تلقاها الملك فيصل بن عبدالعزيز آل سعود من دول الحلفاء الكبرى لحضور هذا المؤتمر، ووقع باسم المملكة على تصريح الأمم المتحدة باسم بلاده، ثم حضر مؤتمر ميثاق هيئة الأمم، الذى انتهى فى ٢٦ يونيو ١٩٤٥م، ووقع على الميثاق نيابة عن الملك فيصل بن عبدالعزيز آل سعود .

وعندما أسند إليه أخوه الملك سعود سلطات واسعة، ومنها مراجعة وتعديل ما يحتاج إلى تعديل، صدرت عدة أنظمة خاصة بنظام مجلس الوزراء، ونظام الموظفين العام والأنظمة المالية ونظام المقاطعات ونظام البلديات وقام الملك فيصل بإجراءات مالية وإدارية ساهمت كثيراً فى استقرار الأوضاع فى المملكة وخاصة المالية.

وفى عهد الملك فيصل بن عبدالعزيز آل سعود "ملكاً" تم ضم جامعة الملك عبدالعزيز الأهلية إلى الدولة وتحويل الكليات والمعاهد العلمية إلى جامعة، هى جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، وتحويل كلية البترول إلى جامعة البترول والمعادن.

وفى عهد الملك فيصل بن عبدالعزيز آل سعود كانت حرب العاشر من رمضان ١٣٩٣هـ/ السادس من أكتوبر ١٩٧٣م، فوقفت المملكة موقفاً مشرفاً، ليس بقطع إمداد البترول للدول المؤيدة لإسرائيل، وإنما أيضاً بالتأييد المادى والمعنوى للدول التى دخلت الحرب، مما أسهم كثيراً فيما حققته المعركة من انتصارات . وفى يوم الثلاثاء (فى مثل هذا اليوم) ٢٥ مارس ١٩٧٥ قام فيصل بن مساعد بن عبدالعزيز آل سعود بإطلاق النار عليه وهو يستقبل عبدالمطلب الكاظمى، وزير البترول الكويتى، فى مكتبة بالديوان الملكى وأرداه قتيلاً، ليخلفه ولى العهد الأمير خالد بن عبدالعزيز آل سعود.

ومن أقوال الملك فيصل بن عبدالعزيز آل سعود : يجب على المسلمين عامة، وعلى العرب بصفة خاصة، أن يتصلوا ببعضهم، وأن يتفاهموا وأن يعتصموا بحبل الله.. معاذ الله أن يعترض الإسلام سبيل التقدم، فهو دين التطور ودين العزة ودين الكرامة.

http://www.mofa.gov.sa/media/35_faisal.jpg

http://www.tabukcity.net/images/gall/28fca7ed01.jpg

http://www.tabukcity.net/images/gall/c8af2f7a7e.gif

http://up.do7a.com/get-12-2008-do7a_com_ohe4mx0q.jpg


http://watein.com/ksaimg/albums/fisal1/0011.gif



الخطاب الشهير لجلالة


الملك فيصل بن عبدالعزيز ال سعود



http://www.youtube.com/watch?v=oXhQRABbFso