المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لجنة الأمن القومي الإيرانية تبحث مجزرة الحرس الثوري في خان طومان


عبدالناصر محمود
05-10-2016, 08:17 AM
لجنة الأمن القومي الإيرانية تبحث مجزرة الحرس الثوري في خان طومان
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

3 / 8 / 1437 هــ
10 / 5 / 2016 م
ـــــــــــــ

http://www.almoslim.net/files/images/thumb/karbalaa-thumb2.jpg





أكد مصدر مقرب من لجنة الأمن القومي الإيرانية، أن اللجنة ستبحث ما جرى في بلدة خون طومان بمدينة حلب شمال غرب سوريا، بحق قوات ايرانية، وذلك وفق ما نقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية للأنباء.
وأوضح المصدر، يوم الاثنين 9 / 5 ، أن اللجنة "ستبحث سبل استعادة الإيرانيين الذين تم أسرهم هناك وستتخذ القرارات المناسبة في هذا الشأن".
من جهته، نشر الحرس الثوري بياناً طالب فيه الإيرانيين بـ"الهدوء" كما دعا فيه إلى انتظار ما ينشره من تفاصيل لاحقاً عن عملية "خان طومان"، ونوه بيان الحرس الثوري إلى أن عدم نشره التفاصيل جاء تفادياً لاستغلالها من الأعداء".
ووكانت وسائل الإعلام المقربة من الحرس الثوري قد لجأت أمس إلى نجوم السينما والتلفزيون الإيرانيين لإطلاق حملة دعم ضد ما وصفته بـ"الحرب النفسية" ضد القوات الإيرانية في سوريا.
وتسابق إعلام الحرس الثوري مع الزمن، للرد على حملة للإيرانيين تحظى باستنكار شعبي واسع لما وصفوه بإرسال "الشباب الإيراني إلى مستنقع سوريا".
في السياق نفسه، نقلت وكالة "إيسنا" الحكومية عن الأمين العام للمجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني، خطابات منفصلة لشرح الاستراتيجية "الدفاعية" لإيران، وما تواجهه في المنطقة.
وتعليقاً على مقتل الجنود الإيرانيين في حلب، قال شمخاني إن"ما حدث في خان طومان يؤكد المخاوف الإيرانية"، كما جدد مواقف سابقة من المسؤولين الإيرانيين بشأن الهدنة، مشيراً إلى أنها تساعد قوات المعارضة السورية في إعادة ترتيب صفوفها.
ودافع شمخاني أثناء لقائه نواب البرلمان الجديد، عن إرسال إيران قوات عسكرية إلى سوريا، مشدداً على أن بلاده "ترصد" المخاطر الأمنية الموجهة إليها في المنطقة، وتواجه أي خطر بجميع الوسائل المتاحة، بحسب صحيفة الشرق الأوسط.

يشار إلى أن وسائل إعلام إيرانية ذكرت، السبت الماضي، أن "13 مستشاراً عسكرياً من أعضاء الحرس الثوري الإيراني قتلوا وأصيب 21 آخرون في الأيام الماضية في منطقة حلب بشمال سوريا".

---------------------------------------