المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : داعش يتبنى تفجيرات منطقة السيدة زينب بريف دمشق


عبدالناصر محمود
06-12-2016, 03:42 AM
تنظيم الدولة يتبنى تفجيرات منطقة السيدة زينب بريف دمشق
ــــــــــــــــــــــــــــ

7 / 9 / 1437 هــ
12 / 6 / 2016 م
ــــــــــــ

http://www.almoslim.net/files/images/thumb/halak-thumb2.jpg



قتل ثمانية أشخاص وأصيب ثلاثة عشر في تفجيرين استهدفا منطقة السيدة زينب في ريف دمشق.
وتبنى تنظيم الدولة اليوم، التفجيرات، وقال إن مقاتليه نفذوا ثلاث عمليات بحزامين ناسفين وسيارة مفخخة.
وقالت وكالة أعماق إن تنظيم الدولة استهدف تجمعات الميليشيات الشيعية في منطقة السيدة زينب، بثلاث عمليات "استشهادية" بحزامين ناسفين وسيارة مفخخة، ما أسفر عن مقتل وجرح 80 عنصرا من قوات الأسد.
من جهته، أعلن النظام عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة آخرين بعد انفجار سيارة مفخخة في شارع التين، وتفجير شخص نفسه بحزام ناسف عند مدخل بلدة السيدة زينب باتجاه منطقة الذيابية، كما تحدثت مواقع إخبارية موالية للنظام أن الانفجارين خلفا عشرات ما بين قتلى وجرحى، جرى نقل أغلبهم إلى مستشفى الصدر، وسط استنفار أمني في المنطقة.
كما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بمقتل تسعة أشخاص على الأقل وإصابة أكثر من ثلاثين بجروح جراء التفجيرين، مشيرا إلى أنهما خلفا دمارا وأضرارا مادية بالمنطقة.
وقال الصحفي ياسر الدوماني من غوطة دمشق إن التفجير الثاني كان له وقع كبير، وقد حدث عقب تجمع للمسعفين إثر التفجير الأول مما أدى إلى سقوط العشرات بين قتيل وجريح.
وأشار الدوماني إلى أن منطقة السيدة زينب من المناطق المعروفة بموالاتها للنظام السوري، وأن معظم المليشيات التي تدخل سوريا لمساندة النظام تدرب وتجند داخل هذه المنطقة لتكون منطلقا لتنفيذ عمليات عسكرية لا سيما بمناطق حلب والريف الدمشقي.
وأوضح أن النظام يحاول بشتى الوسائل توجيه رسائل لجذب المليشيات للدفاع عن مقام السيدة زينب وإبعاد أي خطر عنه كما يدعي.

واعتبر أن النظام السوري المستفيد الأكبر من التفجيرات التي تضرب المنطقة من أجل تجنيد المقاتلين الأجانب و***هم إلى سوريا للقتال على مختلف الجبهات.
وتعد منطقة السيدة زينب معقلا يؤوي عددا كبيرا من قادة وعناصر المليشيات الداعمة للنظام السوري، وكان آخر تفجير وقع عند الحاجز ذاته وهو حاجز مشترك بين قوات الأسد وميليشيا "حزب الله" اللبنانية في مدخل بلدة "الديابية" في منطقة السيدة زينب بريف دمشق الجنوبي وأسفر وقتها عن 150 قتيل وعشرات الجرحى.

--------------------------