المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نظام الأسد يرتكب مجزرة جديدة بالقلمون


عبدالناصر محمود
07-03-2016, 03:59 AM
نظام الأسد يرتكب مجزرة جديدة بالقلمون
ــــــــــــــــــــ

28 / 9 / 1437 هــ
3 / 7 / 2016 م
ـــــــــــ


http://www.almoslim.net/files/images/thumb/mgzra_0-thumb2.jpg





ارتكب نظام الأسد في سورية، يوم السبت 2 / 7 مجزرة في بلدة جيرود في منطقة القلمون بريف دمشق، راح ضحيتها عشرات الشهداء والجرحى، بالتزامن مع قصف عنيف تعرضت له مدينة دوما.
وقال ناشطون، إن الطائرات الحربية شنت منذ صباح اليوم وحتى الآن 55 غارة جوية استهدفت الأحياء السكنية في بلدة جيرود في منطقة القلمون، ما أسفر عن سقوط أكثر من 23 شهيداً وعشرات الجرحى.
كما تم استهداف طاقم المركز الطبي في البلدة بغارة جوية، ما أدى إلى مقتل مدير المركز أثناء عملية إجلاء الجرحى، بالتزامن مع استمرار الغارات الجوية والقصف المدفعي والصاروخي من حواجز النظام، وتعيش البلدة حصاراً جزئياً تفرضه قوات النظام عليها وسط هدنة مبرمة.

وأكدت مصادر في الدفاع المدني (تابع للمعارضة)، أن طائرات حربية للنظام السوري، استهدفت مدينة "جيرود" (تسيطر عليها فصائل معارضة)، بمنطقة القلمون (تتبع إداريا محافظة ريف دمشق)، بـ 45 غارة جوية.
وأضافت المصادر، في تصريحات نقلتها وكالة "الأناضول" أن الغارات أسفرت عن مقتل 20 مدنيًا، وإصابة 40 آخرين، في حصيلة أولية، ونقل المصابون إلى مستشفيات في المدينة (تبعد نحو 60 كيلومترا إلى الشمال الشرقي من العاصمة السورية)، لتلقي العلاج.
من جانبه، قال يوسف البستاني، عضو لجان التنسيق المحلية في "الغوطة الشرقية" (تقع على مشارف دمشق)، إن "كوادر طبية قتلت في الغارات، مشيرا إلى أن عدد الضحايا مرشح مرشح للارتفاع بسبب وجود إصابات خطيرة".
وكان الثوار تمكنوا يوم الجمعة 1 / 7 من إسقاط طائرة حربية بالقرب من غرفة العمليات المشتركة في بلدة جيرود بمنطقة القلمون الشرقي.
في الوقت ذاته، قُتل 5 مدنيين سوريين، بينهم نساء وأطفال، يوم السبت 2 / 7 ، جراء قصف مقاتلات تابعة للنظام السوري حي صلاح الدين (تسيطر عليه المعارضة)، بمدينة حلب شمالي البلاد.
وأوضح إبراهيم أبو ليث، مسؤول في الدفاع المدني بحلب (تابع للمعارضة)، أن القتلى سقطوا نتيجة استهداف طائرة حربية تابعة للنظام السوري، لمجمعات سكنية بالحي.
ولفت أن القصف أسفر عن إصابة عشرات المدنيين، وأن عائلتين لا يزالان تحت الأنقاض، تحاول فرق الدفاع المدني الوصول إليهما، من خلال إمكانياتها المحدودة.
وبيّن أبو ليث، أن مقاتلات النظام استهدفت حي سيف الدولة أيضا، مشيرا أن عدد القتلى مرشح للارتفاع.
في السياق ذاته، استهدفت الطائرات الحربية مدينة دوما بالصواريخ والقنابل العنقودية، الأمر الذي أدى إلى استشهاد 4 أشخاص وسقوط عشرات الجرحى بينهم أطفال ونساء، ويأتي هذا التصعيد بعد يومين من ارتكاب النظام مجزرة في بلدة أوتايا بمنطقة المرج استشهد على إثرها 12 شخصاً بينهم 8 أطفال.
من جهة ثانية تمكن جيش الإسلام فجر اليوم من إسقاط طائرة استطلاع في بلدة البحارية بمنطقة المرج، وسط استمرار الاشتباكات في محاولة من ميليشيات الشبيحة التقدم داخل البلدة، وأسفرت المعارك عن مقتل 3 عناصر من النظام.


-----------------------