المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حزب الحركة القومية التركي المعارض يؤيد إعادة تطبيق أحكام الإعدام


عبدالناصر محمود
07-19-2016, 09:02 AM
حزب الحركة القومية التركي المعارض يؤيد إعادة تطبيق أحكام الإعدام
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

14 / 10 / 1437 هـ
19 / 7 / 2016 م
ــــــــــــــ


http://www.almoslim.net/files/images/thumb/harakakawmia-thumb2.jpg






عبر حزب الحركة القومية التركي (المعارض)، عن استعداده لدعم أي مشروع قانون تطرحه الحكومة التركية على البرلمان، يهدف إلى إعادة تطبيق حكم الإعدام في تركيا، وذلك عقب مطالبات جماهيرية واسعة بإعادة العقوبة إلى قانون جنايات البلاد، إثر محاولة الانقلاب الفاشلة التي شهدتها البلاد الجمعة الماضية.

وأكد نائب رئيس الكتلة الرلمانية للحزب، إركان أقتشاي، في مؤتمر صحفي، عقده يوم الاثنين 18 / 7 ، في مقر البرلمان بأنقرة، إنه في حال عرضت الحكومة (يشكلها حزب العدالة والتنمية برئاسة بن علي يلدريم) على البرلمان، مشرع قانون لإعادة تطبيق حكم الإعدام في تركيا، فإن حزبه سيتجاوب مع هذا الأمر الذي يعد مطلبا شعبيا، وفقاً لتعبيره.
وأوضح أقتشاي، إن حزبه يرى "أنه بات من الواجب إعدام من يخونون الوطن، والإرهابيين، وزعماء الإرهاب".
كما شدد على ضرورة التفرقة بين المذنبين الحقيقيين، وغير المذنبيين (في محاولة الانقلاب الفاشلة)، مشيراً أن "المجندين لا يمكنهم مناقشة أو رفض الأوامر التي يتلقونها من قاداتهم، في حين أن من حق الضباط مناقشة الأوامر التي تصدر إليهم، وعدم إطاعة الأوامر غير القانونية".
من جهته، تطرق رئيس الوزراء التركي علي يلدريم إلى نداءات الشارع التركي المطالب بإعادة حكم الإعدام، في كلمته اليوم الإثنين، قائلاً: "تركيا دولة القانون، وفي مثل هذه الدول فإنّ مطالب الشعب تعدّ بمثابة الأوامر للحكومة".
وتابع في هذا الصدد: "البرلمان التركي سينظر في هذا الطلب بكل تفاصيله، وكما تعلمون فإنّ إقرار حكم الإعدام يحتاج إلى تعديل دستوري، وإننا سنخطو خطواتنا بناء على مطلب الشعب".
وتوعد يلدريم كل الإنقلابيين بحساب عسير جراء كل قطرة دماء سالت على خلفية محاولة الإنقلاب الفاشلة
وأعلن "يلدريم" خلال مؤتمر صحفي له، عن استشهاد 208 أشخاص بينهم 60 شرطياً و3 جنود و145 مدنياً فضلاً عن إصابة ألف و491 آخرين جراء محاولة الإنقلاب الفاشلة
وأضاف أن عدد الموقوفين على خلفية محاولة الانقلاب الفاشلة بلغ حاليا 7 آلاف و543 شخصا منهم 100 شرطي و6 آلاف و38 عسكري برتب مختلفة و755 قاضيا ومدعيا عاما و650 مدنيا وبلغ عدد المعتقلين منهم بعد توقيفهم 316 شخصا.

وكان رئيس لجنة الدستور في البرلمان التركي، النائب عن حزب العدالة والتنمية مصطفى شنتوب، دعا الليلة الماضية إلى إعدام من شاركوا في محاولة الانقلاب الفاشلة التي شهدتها البلاد، مساء الجمعة الماضية، وقال إن "حزب العدالة والتنمية سيعمل ما بوسعه لكي تتم معاقبة من شاركوا في محاولة الانقلاب الفاشلة بالإعدام".
وفي معرض تعليقه على هتافات المشيعين لجثامين ضحايا المحاولة الانقلابية، والذين طالبوا بـ"إعادة عقوبة الإعدام لتنفيذها بحق الانقلابيين الذين خانوا الأمانة"، قال الرئيس رجب طيب أردوغان، أمس "في الديمقراطيات لا يمكن تجاهل مطالب الشعب، هذا حقكم، وهذا الحق ستتم دراسته دستوريًّا واتخاذ القرار بشأنه لدى الجهات المعنية".

-------------------------