المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الحشد الشيعي سيشارك في الهجوم على الموصل


عبدالناصر محمود
08-13-2016, 10:18 AM
الجعفري: الحشد الشيعي سيشارك في الهجوم على الموصل
ـــــــــــــــــــــــــــــ

10 / 11 / 1437 هـ
13 / 8 / 2016 م
ـــــــــــــ

http://www.almoslim.net/files/images/thumb/gaafari-thumb2.jpg
إبراهيم الجعفري





اعتبر وزير الخارجية العراقي، إبراهيم الجعفري، يوم الجمعة 12 / 8 ، إنه "لا يوجد ما يمنع" مشاركة "الحشد الشعبي" (ميليشيات شيعية موالية للحكومة)، في عمليات السيطرة على الموصل التي يحكم تنظيم "داعش" قبضته عليها حاليًا، منذ أكثر من عامين.
جاءت تصريحات الجعفري خلال زيارة الجعفري مقر فرقة "العباس" القتالية المنضوية تحت لواء "الحشد الشعبي" في البصرة جنوبي البلاد، اليوم، بحسب بيان صادر عن مكتبه.
وقال الجعفري في البيان: "لا يوجد شيء يمنع مشاركة الحشد الشعبي في عمليات تحرير الموصل، لأنه يعبر عن كل مكونات الشعب العراقي" ــ على حد وصفه ــ.

وأضاف أن الحشد "سيبقى متواجداً في كل خندق من خنادق المواجهة، لأن تجربته أثبتت جدارتها في تحقيق الانتصارات الكبيرة التي خاضها ضد التنظيم".

يأتي ذلك في وقت يواجه فيه الحشد اتهامات بارتكاب "انتهاكات" ضد السُنة في المدن التي هاجمها سابقًا بدعوى تحريرها من التنظيم.
وتطالب عشائر سنية عراقية بعدم مشاركته في أية عملية بالموصل.

وكان القيادي في "الحشد الشعبي" الأمين العام لمنظمة "بدر" هادي العامري أكد مطلع الشهر الجاري، أن الحشد سيشارك في عمليات السيطرة على مدينة الموصل.
كما أعلن المتحدث باسمه أحمد الأسدي، في مارس الماضي، إن الحشد سيكون "أول قوة تشارك مشاركة أساسية في معارك تحرير الموصل"، مشيراً إلى أن الحشد غير معني بالتصريحات التي تعارض مشاركته بالعمليات.
والشهر الماضي، أصدرت رئاسة الوزراء العراقية قراراً يقضي بضم هذه الميليشيات إلى القوات المسلحة.
من جانبها، رصدت وكالة الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين نزوح أكثر من 100 ألف عراقي، منذ مارس الماضي، من مدينة الموصل ونواحيها.
ويرى مراقبون أن هذه الإحصائية تثير مخاوف من إمكانية نزوح مليون آخرين، داخل أو خارج مدينة الموصل، ثاني أكبر مدن العراق، حين تبدأ القوات العراقية هجماتها المرتقبة على المدينة.
ووفقًا لبيانات صادرة عن مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، الأسبوع الجاري، فإن حوالي 43 ألف شخص نزحوا من مدينة الموصل، منذ مارس الماضي، فيما شرّد حوالي 66 ألف آخرين من منطقة شرقاط المجاورة، منذ يوليو الماضي.









------------------------------------