المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الهدهد


عبدالناصر محمود
04-10-2012, 07:37 AM
ــــــــــ{ الهدهــــــــــــد }ــــــــــــــــ
( بتصرف )_ عن مقال نُشر بمجلة الأصالة _ .
لُقب الهدهد بملك الطير لما أتاه الله من
الحكمة و الجمال.وكان لهذا الهدهد موقف عجيب مع نبي الله سليمان عليه
السلام أظهر فيه عبوديته لله تعالى , فقد جاء إلى سليمان عليه السلام بخبر مملكة سبأ وبما جرى فيها من عبادة هؤلاء القوم للشمس,وقد أنكر بشدة عبادتهم لغير الله تعالى مع استحقاقه
سبحانه للعبادة دون سواه . وبين الهدهد
ذلك بكلام يدل على توحيده لله تعالى و عبوديته له فقال تعالى :
{وتفقد الطير فقال ما لي لا أرى الهُدهُد أم كان مِن الغائبين * لأعذبنهُ عذباً شدِيداً أو لأذبحنهُ أو ليأتِيني بسلطان مُبينٍ * فمكث غير بعيدٍ فقال أحطتُ بِما
لم تُحِط بِهِ وجِئتُك مِن سبأ بنبأ يقينٍ * إني وجدتُ امرأةً تملِكُهُم و أُتيت مِن كُلِ شئٍ ولها عرشُ عظِيم * وجدتُها وقومها يسجُدُون لِلشمسِ مِن دُونِ الله وزين لهُمُ الشيطانُ أعمالهُم فصدهُم عنِ السبِيلِ فهُم لا يهتدُون * ألا يسجُدُوا لله الذِي يُخرِجُ الخبء في السماواتِ و الأرضِ ويعلمُ ما تُخفُون وما تُعلِنُون * اللهُ لا إله إلا هُو ربُ العرشِ العظيم *} [ النمل : 20- 26] .
وتتحرك الغيرة على العقيدة في قلب الهدهد ويأبى أن يرى أحداً يسجد لغير الله لأنه علم أن الشرك شؤم ووبال, وهي حقيقة يجب أن يعرفها الجميع . كيف يسجدون لغير الله ؟ وكيف تخضع رؤوسهم وتنحني رقابهم أمام المخلوقين؟؟ كان المفروض أن يرتفع الرأس ويشرئب العنق وتنتصب القامة أمام المخلوقات لأن المخلوقين سواسية أمام الله في العبودية وإن كانوا يتفاوتون في المقامات ..فالجبهة لا تذل إلا لله, والظهر لا ينحني إلا لواهب الحياة, وهي كرامة أعطاها الله للإنسان الكريم؛ فالعبودية بالنسبة للإنسان مقام عالٍ, لا يختارها إلا العارفون؛ فرسول الله صلى الله عليه وسلم خيّره الله بين أن يكون ملكاً رسولاً أو عبداً رسولاً فاختار جناب العبودية على مقام الملك لأنه صلى الله عليه وسلم عرف الحقيقة,وكيف لا يعرفها وهو معلم الحكمة ؟!
فانظر إلى التوحيد الخالص الذي تكلم به الهدهد ويعجز الكثيرون من الناس عن التفوه بمثله أو إدراك فحواه, وقد بين في كلامه سبب كفرهم وبعدهم عن الهداية وهو غواية الشيطان لهم .
الله الله,لو مر الهدهد هذا على بعض ديار المسلمين اليوم ورأى ذلك الإقبال وذلك الاندفاع إلى القباب والقبور والأضرحة,ولو سمع تلك الصيحات ... من بعض المسلمين تتوجة لغير الله . حقيقة مؤسفة مُرة,فمتى يتنبه لها المسلمون...ودعاة الإسلام .