المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : روسيا تستخدم الفيتو مجددًا ضد مشروع قرار فرنسي لوقف النار في حلب


عبدالناصر محمود
10-09-2016, 07:24 AM
روسيا تستخدم الفيتو مجددًا ضد مشروع قرار فرنسي لوقف النار في حلب
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــ

8 / 1 / 1438 هــ
9 / 10 / 2016 م
ــــــــــــــــــــــــــــــ

http://www.almoslim.net/files/images/thumb/CHURKIN-2-e1475905300240-680x365_c-thumb2.jpg





استخدمت روسيا مساء يوم السبت 8 / 10 حق النقض "الفيتو" ضد مشروع قرار تقدمت به فرنسا إلى مجلس الأمن بشأن الأوضاع في حلب.
وحظي المشروع بتأييد الأعضاء 11 الآخرين في المجلس وبينهم الولايات المتحدة وبريطانيا.
وقال مندوب بريطانيا في الأمم المتحدة ماثيو رايكروفت:" لا نستطيع شكر روسيا على استخدامها حق النقض على مشروع القرار الفرنسي".

وكانت فرنسا قدمت مشروع قرار إلى مجلس الأمن يدعو إلى وقف إطلاق النار في حلب، وفرض حظر للطيران في المدينة، وإيصال المساعدة الإنسانية إلى السكان المحاصرين في الأحياء التي تسيطر عليها فصائل الثوار بحلب.
وبين أعضاء مجلس الأمن وحدهما روسيا وفنزويلا اعترضتا على المشروع الفرنسي فيما امتنعت الصين وأنغولا عن التصويت.

في المقابل، استخدمت الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا حق النقض ضد مشروع القرار الروسي حول حلب.
من جهته قال وزير الخارجية الفرنسي جان مارك إيرولت، السبت، في كلمة أمام مجلس الامن، إن الرئيس السوري بشار الأسد لا يحارب الإرهاب بل يغذيه.
وأضاف جان مارك إيرولت قائلا "ما نشهده في حلب حاليا هو تكرار للمجازر والنظام السوري لا يحارب الإرهاب"، مشيرا إلى ضرورة وقف الطيران الحربي فوق حلب لإيصال المساعدات ومواصلة العملية السياسية.
وأكد أنه " على المجتمع الدولي اتخاذ قرارات صعبة حتى لا يفلت مجرمو الحرب من العقاب ومن يتواطأ مع النظام السوري يتحمل العواقب".
وطالب الدبلوماسي الفرنسي بوقف فوري لإطلاق النار في حلب، داعيا مجلس الأمن إلى اتخاذ قرار بمنع جميع الضربات الجوية لدمشق وحلفائها في حلب.
وأوضح إيرولت أنه إذا لم يتم وضع حد للعنف في حلب، فإن المدينة ستتحول إلى أطلال قريبا، مؤكدا في السياق أنه لم يكن هناك وقف لإطلاق النار في حلب، فمن المستحيل فصل ما وضفهم بـ"الإرهابيين" عن المعارضة المعتدلة.
وأفاد الوزير الفرنسي بأن تبني القرار الفرنسي يمكن أن يمنح المدنيين أملا جديدا.
ميدانيًا، ارتكبت طائرات التحالف الدولي اليوم السبت مجزرة في قرية دويبق بريف حلب الشمالي راح ضحيتها عشرات الشهداء والجرحى، بالتزامن مع قصف الطائرات الروسية أحياء حلب المحاصرة.
وقال ناشطون، إن طيران التحالف استهدف قرية دويبق الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة، ما أسفر عن استشهاد 12 مدنياً بينهم نساء وأطفال، بالإضافة إلى إصابة عشرات الأشخاص، وسط محاولة الأهالي انتشال الجرحى من تحت الأنقاض.
في السياق ذاته، استهدفت الطائرات الروسية حي البلاط ما أدى إلى وقوع شهيد وعدد من الجرحى، كما استشهد آخر في قرية رسم العين جنوبي حلب، واستشهد عدد من المدنيين في بلدة مسكنة شرقي حلب بعد شن الطائرات الحربية عدة غارات جوية على الأبنية السكنية.


----------------------------------