المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : انفجار في غازي عنتاب يودي بحياة 3 من الشرطة التركية


عبدالناصر محمود
10-17-2016, 06:59 AM
انفجار في غازي عنتاب يودي بحياة 3 من الشرطة التركية
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــ

16 / 1 / 1438 هــ
17 / 10 / 2016 م
ــــــــــــــــــــــــــــــ

http://www.almoslim.net/files/images/thumb/gazi-thumb2.jpg





لقي ثلاثة رجال شرطة أتراك مصرعهم، يوم الأحد 16 / 10، عندما فجر شخص نفسه خلال مداهمة قوات الأمن التركية مبنى في غازي عنتاب، كما أسفر التفجير أيضًا عن إصابة 7 أشخاص.
وقالت وسائل الإعلام التركية إن عملية الدهم تمت في الحي الجامعي.
وذكرت وكالة أنباء "الأناضول" أن عناصر تابعة لتنظيم "داعش"، فجروا أنفسهم أثناء محاولة الشرطة اعتقالهم في المبنى جنوب البلاد.
واشارت الوكالة نقلا عن مصادر أمنية إلى أن "الشرطة تلقت بلاغا باختباء إرهابيين في منزل بحي "غوني كنت" بمنطقة "شاهين باي" في الولاية، وعلى إثر ذلك نفذت وحدات خاصة عملية أغلقت خلالها جميع منافذ المنطقة بعربات مصفحة".
وأضافت المصادر أن فرق الشرطة دخلت إلى المنزل، قبل أن يندلع اشتباك مع العناصر الذين أقدموا لاحقا على تفجير أنفسهم.

وبحسب وسائل الإعلام التركية فإن الشرطة تلقت بلاغا، بأن هجوما سينفذ ضد الجمعية الثقافية العلوية في الولاية، وأن فرق الشرطة تمكنت من تحديد المنزل الذي تقيم فيه خلية "داعش".

وعلى إثرها، أطلقت القوات عملية أمنية، وقضت خلالها على "قادر جبل" مسؤول الأنشطة والعمليات في تنظيم "داعش" بولاية غازي عنتاب، الذي كان يختبى في منزل بمنطقة "شهيد كامل" بالولاية المذكورة.

وأشارت المصادر إلى أن قوات الأمن ضبطت، أيضاً، انتحاريا" في إطار العملية الأمنية، دون أن تكشف عن هويته.


وفي سياق العملية الأمنية ذاتها، أعلن والي غازي عنتاب، "علي يرلي قايا"، في مؤتمر صحفي، توقيف 19 مشتبها به وضبط 15 كيلوغرام "تي إن تي"، ولغم مضاد للدروع يزن 9.5 كيلوغرام.

من جهة أخرى، أعلن مصدر أمني إن انفجارا جديدا وقع الأحد، في غازي عنتاب، وأضاف المصدر لوكالة سبوتنيك الروسية أن "انتحاري فجر نفسه في مبنى بالقرب من فرن في حي ازي كينت في غازي عنتاب ".

يذكر أنه في أغسطس الماضي قتل خمسون شخصا وأصيب العشرات في انفجار استهدف حفل زفاف بمدينة غازي عنتاب، وقال الرئيس رجب طيب أردوغان آنذاك إن تنظيم "داعش" يقف وراء التفجير.


-------------------------------------