المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : اتحاد علماء المسلمين يحذر من كارثة إنسانية بالموصل


عبدالناصر محمود
10-18-2016, 06:57 AM
اتحاد علماء المسلمين يحذر من كارثة إنسانية بالموصل
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــ

17 / 1 / 1438 هــ
18 / 10 / 2016 م
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

http://www.almoslim.net/files/images/thumb/etihaad_1-thumb2.jpg







دعا الامين العام "للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين" علي القره داغي، شعوب وحكومات العالمين العربي والاسلامي إلى بذل قصارى الجهد لدعم اهل مدينة الموصل ومنع وقوع الحرب فيها، محذرا في بيان من ان يصيب الموصل ما اصاب "الفلوجة" العراقية و"حلب" السورية من دمار وخراب.
وناشد القرة داغي في بيان له يوم الاثنين 17 / 10 ، المسلحين الموجودين بمدينة الموصل الخروجَ منها وتسليمها الى ادارة مدنية حتى لا تتعرض للدمار، والقتل وهتك الاعراض.
كما حذر أمين عام "علماء المسلمين"، من كارثة انسانية وشيكة يمكن ان تلحق بأكثر من ثلاثة ملايين شخص من اهل الموصل عند خروجهم منها، ولا سيما مع قرب حلول فصل الشتاء.

يأتي هذا بعد أنعبر مسؤول كبير في الأمم المتحدة الاثنين عن "قلقه البالغ" بشأن سلامة سكان مدينة الموصل بعد إطلاق القوات العراقية عملية لاستعادتها من أيدي مسلحي داعش.
وقال ستيفن أوبراين نائب الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية والإغاثة في حالات الطوارئ "أشعر بقلق بالغ بشأن سلامة نحو 1.5مليون شخص يعيشون في الموصل قد يتأثرون من جراء العمليات العسكرية الهادفة إلى استعادة المدينة من داعش".
وأضاف أوبراين أن "العائلات معرضة لخطر شديد" إذ أنها قد تجد نفسها ضحية "لتبادل إطلاق النار، أو مستهدفة من جانب قناصة".

-------------------------------------

عبدو خليفة
10-18-2016, 09:42 AM
الامين العام "للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين" المسؤولين كبير في الأمم المتحدة يخاطبون ضمائر مييتة االحجرلا تسمع ولا ترى. :
لقد أسمعت لو ناديت حيا
ولكن لا حياة لمن تنادي
ولو نار نفخت بها أضاءت
ولكن أنت تنفخ في رماد.
هذا ردي على رابطة علماء المسلمين، فبعد أن مات الضمير العالمي فيما يتعلق بأمر المسلمين وتآمر الكون عليهم فلا حياة لمن تنادي، لا حل لمشاكل المسلمين طالما ليس هناك قوة كبرى تدافع عنهم سياسيا في المحافل الدولية وماديا في الميدان، وهذا لن يكون إلا إذا توحد المسلمون أو معظمهم تحت راية دولة واحدة خلافة على منهاج النبوة، وهذا ما ينبغي أن تعمل لأجله ما يسمى ( الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين )،وتدعو اليه المسلمين حكاما ومحكومين دعاة ومفكرين، وكل جهد لإنقاذ المسلمين في غير هذا الإطار فهو ضائع، ولا تدفنوا رؤوسكم في الرمال كالنعامة. ( إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم ) صدق الله العظيم.
__