المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : كشف اجتماع لـ "حكومة العالم السرية" بإسبانيا


Eng.Jordan
04-27-2012, 12:29 PM
(http://www.islammemo.cc)
لاربعاء 09 يونيو2010 (http://www.islammemo.cc)

(http://www.islammemo.cc)
مفكرة الاسلام: (http://www.islammemo.cc) كشفت مصادر صحافية عن اجتماع أعضاء "نادي بيلدربرج" والمعروف باسم "الحكومة السرية للعالم" في فندق فخم بمدينة سيتج شمال شرق إسبانيا خلال نهاية الأسبوع الماضي.
وذكرت صحيفة "القدس العربي" أن هذا الاجتماع يعد أكبر حدث عالمي خلال الشهور الأخيرة، إلا أنه لا يحظى بالتغطية الإعلامية ويجري في سرية تامة.
وأوضحت أنه شارك في الاجتماع قرابة 130 شخصية نافذة في العالم الغربي ينتمون لمختلف المجالات الاقتصادية والسياسية والإعلام والدفاع.
قرارات ترسم خريطة المستقبل الدولية:
وأكدت الصحيفة أن هذا النادي يتخذ قرارات ترسم خريطة المستقبل الدولية، مشيرةً إلى أن الأساطير والحكايات الغريبة حول هذا النادي وأهدافه تتعدد، وأن هذا الأمر يعكس في العمق السرية التي تحيط بأجندته والمشاركين فيه.
وقالت الصحيفة إن معظم المشاركين في الاجتماع قدموا إلى مدينة سيتج فجرًا حتى لا يتم تصويرهم. وأضافت أنه حضر اللقاء ملكة إسبانيا صوفيا، وملكة هولندا بياتريس والأمين العام للحلف الأطلسي راسموسين ومدير البنك الدولي روبرت زوليك ومالك شركة فيات الإيطالية جون أنجيلي ومدير البنك المركزي الأوروبي جان كلود تريشي وصاحب مايكروسوفت بيل جييتس، علاوة على رئيس حكومة إسبانيا خوسي لويس رودريجيث سبتيرو ورؤساء حكومات وشركات آخرين لم يتم الكشف عن أسمائهم وكذلك شخصيات نافذة من الولايات المتحدة.
وتابعت الصحيفة أنه رغم الحضور الكبير لهذه الشخصيات، لم يرخص للإعلام بتغطية الحدث، بل ويتعهد المشاركون بالحفاظ على السرية التامة للاجتماع، وبدورها لا تنشر الصحافة الغربية إلا أخبارًا محدودة للغاية عن اللقاء.
إيران والإسلام واليورو:
وأفادت الصحيفة بأنه لم يصدر عن لقاء سيتج أي بيان أو توصية علنية.
إلا أنها أشارت إلى أنه يحدث أن تتسرب الأخبار، وأن من ضمن ما تسرب إلى وسائل الإعلام أخبار تفيد بنقاش المشاركين أزمة اليورو، والإسلام في الغرب والحرب ضد إيران.
وأشارت إلى أنه أمام الصمت المريب والمتفق عليه وسط الإعلام الغربي لتفادي تغطية أعمال النادي، علق الأمين العام لحزب اليسار الموحد الإسباني كايو لارا يوم السبت الماضي بالقول إن في مدينة سيتج "يجتمع إرهابيو الاقتصاد العالمي.. يفعلون ذلك في سرية تامة".
"نادي بيلدربرج":
وقد تأسس "نادي بيلدربرج" في فندق بيلدربرج في أوستربيك الهولندية سنة 1954 من طرف عدد من الشخصيات أبرزها أمير هولندا بيرنهادر ودنيس هيلي وزير المالية البريطاني وجوزيف ريتنجر دبلوماسي بولوني وجوزيف لانس الذي كان أمينًا عامًا للحلف الأطلسي، وإن كان بعض المؤرخين ينسبون الدور الرئيسي في عملية التأسيس لرجل الأعمال الأمريكي هينري جيمس لير، وحضرت اللقاء الأول شخصيات أمريكية وأوروبية لمعالجة ارتفاع معاداة الولايات المتحدة في أوروبا بعد مخطط مارشال في أعقاب الحرب العالمية الثانية.
واتضح للمشاركين في اللقاء الثاني في فرنسا قدرتهم القوية في التأثير في الأحداث الدولية بعدما نجحوا في التقليل من معاداة واشنطن من طرف الرأي العام في أوروبا الغربية، فأصبح النادي يعقد اجتماعاته سنويًا ويستدعي مختلف رجال الأعمال الكبار وسياسيين من رؤساء الدول ومديري مؤسسات اقتصادية وإعلامية ومختصين في الدفاع.
وتشرف على تسيير "نادي بيلدربرج" لجنة تقوم باختيار المرشحين لحضور اللقاءات، وعادة ما تختار السياسيين الذين سيصبحون رؤساء دول أو حكومات أو الذين سيتولون تسيير مؤسسات كبرى مثل صندوق النقد الدولي.
وبالتالي، فليس من باب الصدفة، أن توني بلير كان ضيفا على هذا النادي سنة 1993 قبل انتخابه رئيسًا للحكومة البريطانية، وحدث الأمر نفسه مع بيل كلينتون الذي جرى استدعاؤه عندما كان حاكمًا مغمورًا لولاية أركنساس وتحول إلى رئيس أمريكي، وحضر باراك أوباما اجتماع 2008 في ولاية فرجينيا قبل أن يكون معروفًا من قبل الرأي العام العالمي.
ونظرًا لتنوع الأعضاء وقوة تأثيرهم والقرارات التي يتخذونها، فالكتابات التي عالجت تاريخ هذا النادي تسميه "الحكومة السرية العالمية" التي تصنع الخريطة المستقبلة للأحداث الدولية.