المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : من رماد الذاكرة


يقيني بالله يقيني
05-17-2012, 08:16 PM
http://www.shatharat.net/vb/mwaextraedit4/extra/81.gif


من رماد الذاكرة
يحي السماوي


على ما يذكرُ الآباءْ
إنَّ الارضَ كانت غير ضَيِّقَةٍ
وكان الماءُ أعذبَ
والرغيفُ أَلَذَّ
والأعشابْ
أكثرَ خضرةً...
حتى فاتناتُ الأمسِ
كُنَّ أَرَقَّ...
والخيلُ القديمةُ
لم تكن تُرْخي اللجامَ لغيرِ فارسِها...
ولا كان الجبانُ يصولُ في الميدانِ...
والأغرابْ
لا يتَحَكَّمونَ بقوتِ ذي سَغَبٍ
وَنَبْضِ رقابْ..
وَيَقْنَعُ بالقليلِ من القطيعِ الذئبُ
لا كذئابِ هذا العصرِ...
و«الخيش» و«الجُنفاصُ»
أذكرُ أنَّ أُمي حَدَّثَتْني عن بيوتٍ
دونما أبوابْ
وتقسمُ أَنَّ جاراً
قد أضاعَ شُوَيْهَةً يوماً
فَعادَتْ بعد عامٍ خَلْفَها حَمَلٌ
يقودهما فتىً سألَ المدينةَ كلَّها
عَمَّنْ أضاعَ شُوَيْهَةً يوماً...
على ما يذكر الآباءْ
كان الناسُ
لا يَتَلَفَّتون إذا مشوا في السوقِ
أَنْعَمَ من حريرِ اليومِ
او
خرجوا من المحرابْ
***
على ما سوفَ يذكر بعدنا الأبناءْ
إنَّ الأرضَ
أضيقُ من حبال الشنقِ في بغدادَ
والماءَ الفراتَ له
مذاق الصّابْ..
وانَّ الجارَ يخشى جارَهُ
وتخافُ من أجفانها الأهدابْ
***
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
راق لي
دمتم بخير

عبق الزهر
05-17-2012, 08:52 PM
إنَّ الارضَ كانت غير ضَيِّقَةٍ
وكان الماءُ أعذبَ
والرغيفُ أَلَذَّ
والأعشابْ
أكثرَ خضرةً...

يقيني بالله يقيني
05-18-2012, 03:10 PM
إنَّ الارضَ كانت غير ضَيِّقَةٍ

وكان الماءُ أعذبَ
والرغيفُ أَلَذَّ
والأعشابْ

أكثرَ خضرةً...


أختي الغالية عبق الزهر
لا حرمني الله من إطلالتك
خالص تقديري
وكل الود
:21_52cf88ecc0_thumb:21_52cf88ecc0_thumb

صباح الورد
05-19-2012, 01:36 PM
السلام عليكم
أختي الغالية سامية
اختيار موفق
أشكركِ عليه
تقديري
دمتِ بخير

يقيني بالله يقيني
05-19-2012, 06:46 PM
السلام عليكم

أختي الغالية سامية
اختيار موفق
أشكركِ عليه
تقديري

دمتِ بخير


أختي الغالية صباح الورد
الشكر موصول لكِ
لمروركِ الطيب والمحبب للنفس
خالص تقديري
وكل الود