المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الدم في سوريا‏..‏ إلي متي؟‏!‏


يقيني بالله يقيني
05-20-2012, 10:08 AM
http://www.shatharat.net/vb/mwaextraedit4/extra/81.gif

الدم في سوريا‏..‏ إلي متي؟‏!‏

قصة الدم في سوريا طال أمدها حتي بلغ خمسة عشر شهرا كاملة‏,‏ولا أفق للحل‏,‏وبينما تتزايد أعداد المراقبين الدوليين في سوريا حتي وصلت الي‏260‏ مراقبا‏
الا أن أعداد القتلي من الأبرياء من السوريين تتصاعد هي الأخري في المقابل, بشكل مخيف, حتي أن الأمم المتحدة ذاتها قدرت أعداد الضحايا حتي الآن بحوالي عشرة آلاف قتيل, أي بمعدل22 شخصا يوميا, علي مدي15شهرا!


وللدم قصص طويلة عبر التاريخ.. حيث يحكي أنه في قديم الزمان كان هناك حاكم,يضرب به المثل في البشاعة والدموية,ثم اختفي هذا الحاكم لكن, حدث بعد ذلك أن سمع الناس في زمن لا تفصلنا عنه سوي أيام أن هناك حاكما أكثر ظلما و بشاعة و دموية كان لا يطرب إلا لسماع أصوات الأطفال و هم يصرخون صرخة الموت و لا يمتع ناظريه سوي رؤية وجوه الصبية و قد شوهتها طلقات الرصاص ولا يهدأ له بال إلا بعد أن يري بعينيه علي الشاشات كيف تشيع جثامينهم في جنازات جماعية بالعشرات وسط عويل أهاليهم.

وكان علي ثقة من أن الردود الجاهزة التي يحملها في جيبه لن يستطيع أحد أن يقف أمامها حتي وإن كانت علكة دارت في جميع الأفواه ومل الجميع سماعها... فهو تارة يثير ذعرهم عندما يلوح بالـ' شبح ذي اللحية' ويقول إنه التهديد الأخطر علي أمن مملكته و أمن الممالك المجاورة بل ربما العالم بأسره. وتارة أخري يقول إن هم إلا مجموعة من المخربين المشاغبين الذين يعرف جيدا كيف يغرقهم في حمامات الدم مثلما فعل أبوه من قبل و ينتهي الأمر ويظل هو علي رأس عرشه. لم يعد هناك الكثير من الأطفال.. فقد أوشكت المدينة أن تعلن افلاسها من البراءة بعد أن اغتالها الحاكم أو لتقل إن من كانوا بالأمس أطفالا يلهون في الشوارع اشتعل برءوسهم الشيب و ألقوا بدمائهم ليمسكوا إما بالأسلحة دفاعا عن أنفسهم أو أنهم يبحثون بين التراب عن أحد من هؤلاء الذين كانوا يعيشون بينهم في سلام في يوم من الأيام.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
دمتم بخير