المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : جون ماكين :ما يحدث في سوريا حلقة مخزية في التاريخ" الأمريكي.


تراتيل
05-24-2012, 08:36 PM
صدق وهو كذوب

جون ماكين :ما يحدث في سوريا حلقة مخزية في التاريخ" الأمريكي.

2012-5-18 |
اعتبر جون ماكين عضو مجلس الشيوخ الأمريكي والمرشح السابق للبيت الأبيض ما يحدث في سوريا من أعمال عنف وقمع بمثابة "حلقة مخزية في التاريخ" الأمريكي.

وانتقد ماكين في حديث لصحيفة "الفيغارو" الفرنسية أمس الخميس عدم إدراج الأزمة السورية على جدول أعمال قمة حلف شمال الأطلسي "الناتو" المرتقبة بشيكاغو.

وقال إن حوالي 10 آلاف من المدنيين السوريين قتلوا خلال معركة "غير عادلة" من قبل نظام الرئيس بشار الأسد بمساعدة الأسلحة الروسية وبمشاركة ميدانية لمقاتلين إيرانيين.. ومع ذلك، ترفض أمريكا المساعدة! إن بعض دول الخليج وعلى رأسها السعودية ستقوم بتزويد الثوار (السوريين) بالأسلحة .. لكن الحاجة إلى القيادة الأمريكية لا تزال كبيرة".

وأضاف: "يمكننا إقامة منطقة "ملاذ" للمقاومين (السوريين) وتزويدهم بالأسلحة.. لكن أمريكا ترفض ذلك .. وهو ما يعتبر حلقة مخزية في تاريخنا" ، موضحا أن "القيادة من وراء الكواليس" من قبل الرئيس باراك أوباما يدل على أنه لا يعتقد في الوضع الاستثنائي لأمريكا.

وحول رفض الرئيس بوتين دعوة أوباما للمشاركة في قمة الدول الصناعية في شيكاغو، قال ماكين: "إنها بادرة قلة احترام. إن الولايات المتحدة لا تبحث عن مجابهة مع روسيا. وقد فعل رئيسنا كل ما بوسعه لتعزيز العلاقات مع موسكو، وقام بأكثر مما كنت سأقوم به لو كنت مكانه، وضغط مراراً وتكراراً على زر "تعزيز العلاقات". ولكن السيد بوتين يصر على التصرّف بطريقة شاذة، وهو مسكون بهاجس بمشروع الدرع المضاد للصواريخ، ويصر على استخدام "حق النقص" مع الصينيين، ضد قرارات مجلس الأمن المتعلقة بسوريا، الأمر الذي يسيء إلى صورته في العالم العربي. أعتقد أن الاستياء في روسيا سوف يتعاظم، وأن "ربيعاً روسياً" سيصل إلى موسكو..

إن موجة عارمة من التغيير تجتاز العالم الآن وينبغي لنا نحن، الأميركيون، أن نكون في الجانب الإيجابي من التاريخ، حتى لو كان لدينا قلق مما سيأتي في ما بعد. لا أحد يجادل في أن مخاطر التطرّف موجودة، ولكنَ أحداً لا يشكّ إطلاقاً في حقوق الشعوب ظلّت مقموعة لفترة طويلة جداً. ما أقوله لا يعني أن على أميركا أن تشرع بأعمال عسكرية في كل مكان. إنما يعني أن علينا أن ننشئ تحالفات وأن نؤدي دورنا القيادي".