المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قادة الجيش الإسرائيلي يعارضون ضرب إيران في الوقت الراهن


يقيني بالله يقيني
06-01-2012, 12:48 PM
http://www.shatharat.net/vb/mwaextraedit4/extra/81.gif

قادة الجيش الإسرائيلي يعارضون ضرب إيران في الوقت الراهن

كشفت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية علي موقعها الإليكتروني أمس أن كبار قادة الجيش الإسرائيلي وأغلبية المجلس الوزاري الأمني الإسرائيلي المصغر يعارضون توجيه ضربة عسكرية ضد المنشآت النووية الإيرانية في الوقت الراهن‏.
في الوقت الذي تحدي فيه الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد تهديدات إسرائيل أن بلاده لا تخشي أي ضربة إسرائيلية, مشددا علي أن إيران تمسك بحقها الشرعي في تخصيب اليورانيوم بنسبة20% الذي لا يعد خطوة نحو إنتاج القنبلة النووية.

وقالت صحيفة يديعوت أحرونوت علي موقعها الإليكتروني إنه علي الرغم من أن الموقف الرسمي الإسرائيلي بشأن التعامل مع القضية الإيرانية هو أن جميع الخيارات متاحة, فإن رئيس الأركان الإسرائيلي الجنرال بني جانتز ورئيس جهاز المخابرات الخارجية( الموساد) تامير باردو والعديد من قادة الأفرع في الموساد يعارضون توجيه ضربة عسكرية في الوقت الراهن.

وأضافت أن رئيس الوزراء بنيامين نيتانياهو ووزير الدفاع إيهود باراك ووزير الخارجية أفيجدور ليبرمان يؤيدون توجيه هذه الضربة, لكن نائب رئيس الوزراء موشيه يعالون وزعيم حزب كاديما شاؤول موفاز والوزراء دان ميريدور وبني إيلي يشاي ويوفال ستاينيتز يعارضون هذه الضربة, وقال مصدر سياسي إنه بدون موافقة جانتز فإن فرص شن هجوم علي إيران تبدو محدودة, مشيرا إلي أن إسرائيل عليها أن تضغط علي المجتمع الدولي لفرض مزيد من العقوبات علي الاقتصاد الإيراني, وهذا هو الأمر المهم الآن.

ومن جانبه, أكد الرئيس الإيراني, في مقابلة مع قناة فرانس24 الإخبارية الفرنسية أمس الأول, أن إسرائيل هي الوحيدة التي تريد ضرب إيران والغرب لا يريد ذلك, وشدد علي أن بلاده لا تخشي أي ضربة إسرائيلية ضد برنامجهال النووي.

وعلي صعيد آخر, نشر معهد العلوم والأمن الدولي الأمريكي صورا بالأقمار الصناعية قال إنها تزيد المخاوف من أن ايران تحاول إتلاف أدلة علي أبحاث مثيرة للريبة أجرتها فيما مضي تتصل بتطوير قدرتها علي التسلح النووي.

وقال المعهد, الذي يتابع البرنامج النووي الايراني عن كثب, إن الصور التي التقطت في25 مايو الماضي تظهر أن مبنيين كانا قائمين في أوائل إبريل الماضي في مجمع بارشين العسكري أزيلا بالكامل من الموقع.

وأضاف أنه كانت هناك آثار مرئية في الصور أحدثتها معدات ثقيلة, تستخدم في عمليات الهدم, في المحيط الداخلي والخارجي لموقع ومجمع بارشين محور مزاعم غربية بأن ايران تجري أبحاثا وتجارب يمكن أن تخدم برنامجا للتسلح النووي.
وستزيد الصور الجديدة التي التقطتها الأقمار الصناعية من شكوك الغرب في أن ايران' تطهر' الموقع من اي ادلة تدينها قبل السماح للوكالة بزيارته.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
دمتم بخير