المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مسلمو شينجيانج بين الاتهامات والحقائق


يقيني بالله يقيني
07-07-2012, 04:15 PM
http://www.shatharat.net/vb/mwaextraedit4/extra/74.gif

مسلمو شينجيانج بين الاتهامات والحقائق

ترددت أنباء عديدة من وقت لآخر عن حدوث اضطرابات واحتجاجات وأعمال عنف راح ضحيتها عشرات الأشخاص بين أبناء عرقية الويفور المسلمة الذين يشكلون الأغلبية في مقاطعة شينجيانج شمال غرب الصين وبين أبناء عرقية الـ هان أكبر العرقيات عددا في البلاد ككل أو قوات الأمن.
ووجهت منظمات حقوق انسان وبعض الناشطين السياسيين من الويفور اتهامات للحكومة الصينية بمساعدة أبناء عرقية الـ هان علي الاستحواذ علي ثروات الاقليم الوفيرة والاستئثار بالمناصب العليا واجبار الفلاحين الويفور علي بيع انتاجهم من القطن بأسعار متدنية بينما هم يعانون من تدني مستوي المعيشة والتضييق عليهم في ممارسة شعائر دينهم الاسلامي واعتقال وسجن العشرات منهم واعدام بعضهم.

توجهنا بسؤال للسفير الصيني بالقاهرة خلال زيارته الأهرام عن حقيقة الأوضاع التي يعيشها المسلمون في الصين عامة وفي شينجيانج خاصة في اطار اهتمام الأهرام بالأوضاع الدولية وجاءنا هذا الرد من المتحدث باسم السفارة:

تقع منطقة شينجيانج في شمال غربي الصين وهي جزء لايتجزأ من الأراضي الصينية منذ التاريخ القديم. إن شينجيانج باعتبارها طريقا رئيسيا ومحورا للتواصل الاقتصادي والثقافي بين الشرق والغرب في العصور القديمة, هي منطقة تقطنها قوميات متعددة وديانات مختلفة منذ زمن طويل, وأصبحت اليوم تحتضن47 قومية بينها 13 قومية من السكان الأصليين من ضمن اجمالي 56 قومية في الصين, حيث تبلغ نسبة عدد سكان قومية الويفور وغيرها من الأقليات القومية 60% من عدد اجمالي السكان في شينجيانج. وبعد تأسيس جمهورية الصين الشعبية عام 1949, وضعت الحكومة الصينية سلسلة من السياسات من شأنها ضمان المساواة بين القوميات وتعزيز الوحدة الوطنية, الأمر الذي يساهم في تعايش القوميات المختلفة بسلام ولقيت اللغات والكتابات والعادات والتقاليد للأقليات القومية احتراما كاملا حيث تستخدم في مراحل التعليم المختلفة وفي الصحف والاذاعة والتليفزيون.

يطبق نظام الحكم الذاتي لمنطقة الأقلية القومية في شينجيانج وتتمتع حرية الاعتقاد الديني بحماية دستورية كافية. ويعتبر الاسلام ديانة رئيسية في المنطقة وهناك نحو 30 ألف مسجد فيها وهي من أكثر المناطق في العالم في كثافة المساجد مقابل عدد السكان, وانشيء معهد اسلامي خاصة لتأهيل الاكاديميين للدين الاسلامي. لكن هناك مجموعة من الانفصاليين ضد الصين لا يرغبون أن يروا تنمية شينجيانج وازدهارها, فوضعوا نظاما نظريا وفكريا مزعوما بـ استقلال تركستان الشرقية بواسطة حركات انفصالية.

وأسسوا ما يسمي مؤتمر الويفور العالمي عام 2004 بزعامة ربيعة قدير وهي مدانة قانونا وشخصية انفصالية حيث تآمرت مع قيادة القوي الارهابية والانفصالية القومية والمتطرفة بمن فيهم الأعضاء البارزون في الأعمال الارهابية وقاموا بتدبير عمليات تخريبية مختلفة تهدف الي زعزعة استقرار شينجيانج وتقسيم الصين. إن الصين مثل أية دولة أخري ذات سيادة في العالم تحمي بكل ثبات سلامة اراضيها وتكافح الأعمال الانفصالية القومية بشكل قاطع.

المتحدث باسم السفارة الصينية بالقاهرة
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
دمتم بخير