المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الوزاري العربي يطالب بشار بالتنحي عن السلطة


يقيني بالله يقيني
07-24-2012, 04:40 AM
http://www.shatharat.net/vb/mwaextraedit4/extra/74.gif

الوزاري العربي يطالب بشار بالتنحي عن السلطة

في تطور نوعي في الموقف العربي حيال الأزمة السورية‏,‏ وجه وزراء الخارجية العرب نداء إلي الرئيس السوري بشار الأسد للتنحي عن السلطة.
وأكدوا التزام الجامعة العربية بتوفير الخروج الآمن له ولعائلته حقنا لدماء السوريين وحفاظا علي مقومات الدولة السورية، وعلي وحدة سوريا وسلامتها الوطنية ونسيجها الاجتماعي ولضمان الانتقال السلمي للسلطة.

ودعا الوزراء الي الاسراع بتشكيل حكومة سورية انتقالية بالتوافق, تتمتع بكافة الصلاحيات وتضم قوي المعارضة داخل وخارج سورية والجيش الحر وسلطة الأمر الواقع الوطنية وذلك لتيسير الانتقال السلمي للسلطة, وعبروا عن إدانتهم الشديدة لاستمرار أعمال القتل والعنف والجرائم البشعة التي ترتكبها قوات الحكومة السورية والميليشيات التابعة لها الشبيحة والتي كان آخرها جريمة التريمسة التي ترقي إلي جرائم ضد الإنسانية, وتقديم المسئولين عنها إلي العدالة الجنائية الدولية.

وشددوا علي مطالبة الحكومة السورية بالالتزام بتعهداتها بالوقف الفوري والشامل لكل أشكال العنف. جاء ذلك في البيان الذي أصدره مجلس الجامعة ـ في ختام اجتماعه الطارئ المستأنف ـ علي مستوي وزراء الخارجية والذي استمر حتي ساعة مبكرة من صباح أمس بحضور الدكتور نبيل العربي الأمين العام للجامعة العربية

وقرر الوزراء تكليف المجموعة العربية في نيويورك بالدعوة إلي عقد اجتماع طارئ للجمعية العامة للأمم المتحدة تحت قرار الاتحاد من أجل السلام لإصدار توصيات بإجراءات جماعية لمواجهة الوضع المتدهور في سوريا والذي يهدد استقرار سوريا وفي المنطقة من حولها والسلم والأمن الدوليين.

وتتضمن هذه الإجراءات إنشاء مناطق آمنة في سـورية لتوفـير الحماية للمواطنين السـوريين, وتمكين منظمات الإغاثة الإنسانية العربية والدولية من أداء عملها وقطع جميع أشكال العلاقات الدبلوماسية والاتصالات مع النظام السوري.

كما تتضمن منح مهمة كوفي أنان المبعوث المشترك للأمم المتحدة والجامعة العربية تفويضا جديدا لتحقيق الأهداف الواردة في هذا القرار بما يتماشي مع متطلبات المرحلة الانتقالية لتحقيق الدولة المدنية الديمقراطية التعددية, دولة المساواة في المواطنة والحريات.

وأشاد الوزراء بدول الجوار لسوريا التي تستضيف اللاجئين السوريين والعبء الذي تتحمله, وإنشاء صندوق خاص للإغاثة الإنسانية داخل سوريا وفي دول الجوار تساهم فيه الدول الأعضاء بمبلغ مائة مليون دولار أمريكي يتم توفيره حسب حصص مساهماتها في موازنة الأمانة العامة, ومن خلال منظمات الهلال الأحمر والهيئات الوطنية ذات الاختصاص.

والترحيب بتوجيه خادم الحرمين الشريفين بالبدء فورا بحملة وطنية لجمع التبرعات لنصرة الأشقاء في سوريا. وطالب البيان بالعمل علي تقديم كل أنواع الدعم المطلوب للشعب السوري للدفاع عن نفسه.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
دمتم بخير