المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : النابلسي يعلن تحقق الإجماع على إسقاط الأسد ومؤسسة شرعية توثق إنتهاكاته قريبا


عبدو خليفة
09-05-2012, 10:44 AM
النابلسي يعلن تحقق الإجماع على إسقاط الأسد ومؤسسة شرعية توثق إنتهاكاته قريبا

2012-09-05



العلامة السوري الدكتور محمد راتب النابلسي


عمان- القدس العربي: غادر العلامة السوري الشهير الدكتور محمد راتب النابلسي منطقة التشكيك في موقفه من الثورة السورية بالإعلان رسميا أمس الأول عن إدانته للنظام السوري ومباركته لثورة الشعب السوري.
وشدد العلامة الشهير الذي يستمع مئات الألاف من الأردنين والسوريين والعرب والمسلمين لخطبه على أنه يعلن موقفه بعدما توفر ما وصفه بالإجماع على إسقاط النظام السوري الإجرامي موضحا بأن هذا الإجماع لم يكن متحققا في العام الماضي.

وكان النابلسي متواجدا في دمشق وألقى بها عدة خطابات إبان إنطلاق الثورة السورية لكنه غادرها وإنضم لنخبة من العلماء الشرعيين الذين يعملون الأن على تشكيل جبهة شرعية مناصرة لثورة الشعب السوري كما أفاد مقربون من النابلسي لـ(القدس العربي).

ويعبتر النابلسي من أشهر علماء الدعوة وأكثرهم جماهيرية .

ووفقال مضمون بيان بثته فضائية اليرموك المناصرة للثورة السوريةفقد صرح النابلسي بأن الأمة لم تكن مجتمعة على الطريقة التي ينبغي إزاحة النظام السوري بها وأنه قبل اليوم لم يجد مناسبا في ظل غياب الإجماع الوطني والشرعي التفرد بأي قرار فإختار الصمت خوفا من دفع فئة دون غيرها لمواجهة النظام.

وأعلن النابلسي أنه سيعمل على الدفع بممارسة عمله وفقا لرؤيا منهجية شرعية توجه الأمة نحو التعاضد والإيثار والتضحية في سبيل سوريا التي تستحق الكرامة والحرية كما قال.

والعلامة النابلسي يثير دوما الإنتباه بسبب أسلوبه في الدعوة للإلتزام الشرعي بعيدا عن حسابات تيارات الإسلام السياسي.

وقد تغيب الرجل طوال الأشهر الماضية عن واجهة الحدث الإعلامي لأسباب تتعلق بالأمن الشخصي والعائلي كما يفدون مطلعون.

ونشرت عدة صحف إلكترونية أردنية بيان النابلس الذي قال فيه بأنه لم يكن يتصور أن يعيش في بلد تنتهك فيه الحرمات ويقتل فيه الأبرياء وتغتصب فيه النساء ويقتل الأطفال ويجهز فيه على الجرحى والمصابين وتقصف فيه المساجد والكنائس وتهدم فيه البيوت على رؤوس أصحابها ويقتل الصغار والكبار والرجال والنساء وتقطع فيه أعضاءهم لا لذنب ارتكبوه إلا لاختلاف في الانتماء التاريخي.

إلى ذلك علمت (القدس العربي) بأن لجنة من العلماء الأردنيين المقربين من النابلسي ومن التيار الإسلامي الأردني بصدد العمل على تأسيس مؤسسة شرعية جديدة داعمة لثور ة الشعب السوري وتعلم على توثيق الإنتهاكات الشرعية التي يمارسها نظام الرئيس بشار الأسد.

المصدر صحيفة القدس العربي :1_181:

2012-09-05

Eng.Jordan
09-05-2012, 11:47 AM
شكراً لك أخي عبدو خليفة لنقل هذا الخبر إلى شذرات

كل التقدير لك

عبدو خليفة
09-05-2012, 09:01 PM
والشكر لك أيضا الأخت نور في الحقيقة كنا نتوقع ان يصدر خبرا يحمل هذا الموقف الشجاع من هذا الرجل الجليل، وهاهو قد تم والحمدلله لأن مثل هؤلاء الطيبيين لا يمكن لهم أن يظلوا متفرجين على مجازر أسد الوحش، لأن مسؤوليتهم الدينية وحسهم الوطني لا يسمحا لهم بذلك، والآن ما هو مبرر من بقي متمسكا ببشار الوحش؟ حفظ الله شيخنا وجزاه الله كل خير وكثر الله من أمثاله فبمثل هذه المواقف تتجلى الحقائق للناش.