المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : إن الفرج آت مهما طال البلاءْْْ


صباح الورد
09-11-2012, 08:48 AM
http://www.shatharat.net/vb/mwaextraedit4/extra/02.gif



ان الفرج ات مهما طال البلاء :
سواء كان الفرج بانتقال العبد من دار الفناء الى دار البقاء,ومن دار الاذى والابتلاء الى دار الجزاء والنعيم "وهي التي مضت او كان بتجاوز البلاء والتمكين في الارض .وهذا فية عون كبير على الصبر والتصبر .
قال تعالى (وَ لَقَدْ كُذِّبَتْ رُسُلٌ مِنْ قَبْلِكَ فَصَبَرُوا عَلَى مَاكُذِّبُوا وَ أُوذُوا
حَتَّى أَتَاهُمْ نَصْرُنَا وَ لاَ مُبَدِّلَ لِكَلِمَاتِ اللّهِ وَ لَقَدْ جَاءَكَ مِنْ نَبَأِ المُرْسَلِينَ ) ( الأنعام/34 )
قال ابن كثير :هذة تسلية للنبي صلى علية وسلم وتعزية له فيمن كذبه من قومه ,وامر له بالصبر كما صبر اولوا العزم من الرسل ,ووعد له بالنصر كما نصروا ,وبالظفر حتى كانت لهم العاقبة بعد ما نالهم من التكذيب من قومهم والاذى البليغ ,ثم جاهم النصر في الدنيا كما لهم النصر في الاخرة ,ولهذا قال تعالى{وَلاَ مُبَدِّلَ لِكَلِمَاتِ اللهِ}
اي التي كتبها بالنصر بالدنيا والاخرة لعبادة المؤمنين الى ان قال رحمة الله وقولة {وَلَقدْ جَاءكَ مِن نَّبَإِ الْمُرْسَلِينَ}
اي من خبرهم كيف نصروا وايدوا على من كذبهم من قومهم ,فلك فيهم اسوه وبهم قدوة وقال تعالى {حَتَّى إِذَا اسْتَيْئَسَ الرُّسُلُ وَظَنُّوا أَنَّهُمْ قَدْ كُذِبُوا جَاءَهُمْ نَصْرُنَا فَنُجِّيَ مَنْ نَشَاءُ}

منقول من كتاب الابتلاء وعوامل الثبات ص 40

واهدي هالكلمات لكل من ابتلي من بلاء وازف له البشرى بالفرج من عند الله ~~وخاصة اهلنا في سوريا ~~~
دعواتكم لهم
****
دمتم بخير