المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : على خُطى ****** نسير ....


صباح الورد
09-17-2012, 09:38 AM
http://www.shatharat.net/vb/mwaextraedit4/extra/46.gif



برنامج يومي نقدمه لكم للنشر سنن ****** المصطفى صوات ربي وسلامه عليه


كيف تصل الي ان يحبك الله عزوجل ؟

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله الرحيم الغفار ، الكريم القهار ، مقلب القلوب والأبصار ، عالم الجهر والأسرار ، أحمده حمداً دائماً
بالعشي والإبكار ، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، شهادة تنجي قائلها من عذاب النار ،
وأشهد أن محمداً نبيه المختار صلى الله عليه وعلى أهله وأزواجه وأصحابه الجديرين بالتعظيم والإكبار ،
صلاة دائمة باقية بقاء الليل والنهار .


أما بعد ..

فإن أهم ما يعتني به المسلم في حياته اليومية ، هو العمل بسنة الرسول~صلى الله عليه و سلم ~
في جميع حركاته وسكناته وأقواله وأفعاله حتى ينظم حياته على سنة الرسول ~صلى الله عليه و سلم
~ كلها من الصباح إلى المساء .

· قال ذو النون المصري : [ من علامة المحبة لله عز وجل ، متابعة حبيبه ~صلى الله عليه و سلم ~ في
أخلاقه ، وأفعاله، وأوامره وسننه ] .

قال تعالى ( قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ ) [آل
عمران:31]
قال الحسن البصري : فكان علامة حبهم إياه ، إتباع سنة رسوله .

· وإن منزلة المؤمن تقاس باتباعه للرسول ~صلى الله عليه و سلم ~ فكلما كان تطبيقه للسنة أكثر كان
عند الله أعلى وأكرم .

· ولهذا جمعت هذا البحث المختصر إحياءً لسنة الرسول ~صلى الله عليه و سلم ~
في واقع المسلمين
في حياتهم اليومية، في عبادتهم وفي نومهم وفي أكلهم وشربهم وفي تعاملهم مع الناس وفي
طهورهم وفي دخولهم وخروجهم ولباسهم وسائر حركاتهم وسكناتهم .

· وتأمل كيف لو سقط من أحدنا مبلغ من المال لاهتممنا واغتممنا واجتهدنا في البحث عنه حتى نجده
،ولكن كم سنة سقطت في حياتنا هل حزنا لها وسعينا لتطبيقها في واقع حياتنا ؟؟!! .

إن من المصائب التي نعاني منها في حياتنا ، أننا أصبحنا نعظم الدينار والدرهم أكثر من تعظيم السنة ،
ولو قيل للناس من يطبق سنة من السنن يأخذ مبلغاً من المال ، لوجدت الناس يحرصون على تطبيق
السنة في شؤون حياتهم كلها من أن يصبحوا إلى أن يمسوا لأنهم سوف يربحون من وراء كل سنة من
السنن مبلغاً من المال ، وبماذا ينفعك المال عندما توضع في قبرك ويهال عليك التراب ، قال تعالى
( بَلْ تُؤْثِرُونَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا وَالْآخِرَةُ خَيْرٌ وَأَبْقَى )[الأعلى:16-17].

· والمقصود بهذه السنن التي في هذا البحث : هي ما يثاب فاعلها ولا يعاقب تاركها ، وهي " التي تتكرر
في اليوم والليلة وباستطاعة كل واحد منا أن يقوم بها "

· وقد وجدت أن بإمكان كل شخص لو حرص على السنن اليومية أن يطبق ما لا يقل عن ألف سنة في
جميع شؤون حياته كلها وما هذه الرسالة إلا لبيان
[ أيسر وسيلة لتطبيق هذه السنن اليومية التي تزيد عن ألف سنة ] .

· فلو حرص المسلم على تطبيق ألف سنة في اليوم والليلة لكان في الشهر ثلاثون ألف سنة
فانظر إلى من جهل هذه السنن أو من علمها ولم يعمل بها كم من الدرجات والحسنات ضيع على نفسه
وإنه لمحروم حقاً .

· وإن الالتزام بالسنة له فوائد منها :-
1- الوصول إلى درجة [ المحبة ] محبة الله عز وجل لعبده المؤمن .
2- جبر النقص الحاصل في الفرائض .
3- العصمة من الوقوع في البدعة .
4- أنه من تعظيم شعائر الله ·
فالله الله يا أمة الإسلام في سنن رسولكم ~صلى الله عليه و سلم ~ ، أحيوها في واقع حياتكم، فمن
لها سواكم ، فهي دليل المحبة الكاملة لرسول الله ~صلى الله عليه و سلم ~ ،
وعلامة المتابعة الصادقة له ~صلى الله عليه و سلم

تابعونا فـكل يوم سنة
***
1- سنة الاستيقاظ من النوم
مسح أثر النوم عن الوجه باليد...

وقد نصّ عن استحبابه النووي وابن حجر لحديث:
أن رسول الله صلّ الله عليه وسلم استيقظ من النوم فجلس يمسح النوم عن وجهه بيده ( رواه مسلم)
الدعاء: الحمد لله الذي احيانا بعد ان اماتنا وإليه النشور(رواه البخاري)
السواك: كان صلّ الله عليه وسلم اذا استيقظ من الليل يشوص فاه بالسواك (متفق عليه)
والحكمة من ذلك
ان من خصائص السواك التنبيه والتنشيط
وقطع الرائحة من الفم

قال الرسول صلى الله عليه وسلم " لولا أن أشق على أمتي لأمرتهم بالسواك عند كل صلاة " رواه البخاري ومسلم

وقد قال صلى الله عليه وسلم " السواك مطهرة للفم مرضاة للرب " رواه احمد
****
نتمى لكم الفائدة
دمتم بخير

صباح الورد
09-18-2012, 08:09 AM
السلام عليكم

الوضوء...

سننه : :

التسمية، و غسل الكفين قبل إدخالهما الإناء، و الاستياك، و المضمضة، و الاستنشاق، و الاستنثار، و الغرة، و التحجيل، و مسح جميع الرأس ، و مسح الأذنين ظاهرهما و باطنهما، وتخليل أصابع اليدين و الرجلين، و تخليل اللحية الكثة، وتقديم اليمنى على اليسرى, و الطهارة ثلاثا ثلاثا، و الدلك، والموالاة، و تقليل الماء، فقد كان النبي صلى الله عليه و سلم كثيرا ما يتوضأ بمدّ و يغتسل بصاع من الماء، و الصاع أربعة أمداد، و المد ملء الكفين المعتدلتين.
فمن توضا مقتصرا على الأركان و لم يأت بالسنن صح وضوؤه، لكن يكون فوّت على نفسه خيرا. و يستحب استدامة النية من أول الطهارة إلى ءاخرها، و يسمي الله تعالى و يغسل كفيه ثلاثا، ثم يتمضمض و يستنشق ثلاثا يجمع بينهما غرفات و يبالغ فيهما إلا أن يكون صائما، ثم يغسل وجهه ثلاثا مع إطالة الغرة، و هو أن يزيد على القدر الواجب في غسل الوجه من جميع جوانبه، ثم يغسل يديه ثلاثا محجلا، ثم يمسح رأسه ثلاثا فيضع إبهاميه على صدغيه و يلصق سبابتيه ببعضهما عند مقدم الرأس ثم يذهب بهما إلى قفاه ثم يردهما إلى المكان الدي بدأ منه و يفعل ذلك ثلاثا، ثم يمسح أذنيه ظاهرهما و باطنهما بماء جديد ثلاثا فيضع سبابتيه في صماخيه ثم يديرهما على المعاطف ثم يمسح بإبهاميه ظاهرهما و يلصق يديه مبلولتين بهما، ثم يغسل رجليه ثلاثا محجلا، و يقول إذا فرغ من الوضوء: أشهد ان لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد ان محمدا عبده و رسوله، اللهم اجعلني من التوابين و اجعلني من المتطهرين، سبحانك اللهم و بحمدك أشهد أن لا إله إلا انت، أستغفرك و اتوب إليك.


قال صلّ الله عليه وسلم: من توضأ فأحسن الوضوء خرجت خطاياه من جسده حتى تخرج من تحت أظفاره
(رواه مسلم)
***
دمت بخير

صباح الورد
09-19-2012, 08:56 AM
السلام عليكم

سنة السواك...
عن أبي هريرة ـ رضي الله تعالى عنه ـ أن رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ قال


" لولا أن أشق على أمتي أو على الناس لأمرتهم بالسواك مع كل صلاة "


[ صحيح البخاري ـ كتاب الجمعة ( 887) .. صحيح مسلم ـ كتاب الطهارة 252 ]


عن حذيفة ـ رضي الله تعالى عنه ـ أن النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ
كان إذا قام للتهجد من الليل يشوص فاه بالسواك
[ صحيح البخاري ـ كتاب الجمعة (6311) ... صحيح مسلم ـ كتاب الطهارة 552 ]


عن عائشة ـ رضي الله تعالى عنها ـ أن النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ
كان إذا دخل بيته بدأ بالسواك
[ صحيح مسلم ـ كتاب الطهارة 352]

عن عائشة ـ رضي الله تعالى عنها ـ قالت : قال رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ
" عشر من الفطرة : قص الشارب ، وإعفاء اللحية ، والسواك
واستشاق الماء ، وقص الأظافر ، وغسل البراجم ، ونتف الإبط
وحلق العانة ، وانتقاص الماء "
قال زكريا : قال مصعب : ونست العاشرة إلا أن تكون المضمضة
[ صحيح مسلم ـ كتاب الطهار ـ 162 ]

عن ـ عائشة رضي الله تعالى عنها ـ عن النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ قال
" السواك مطهرة للفم ومرضاة للرب "
[ سنن النسائي كتاب الطهارة (5 ) ... مسند أحمد (38632) ، 11832 ]
***
دمتم بخير

صباح الورد
09-20-2012, 08:07 AM
السلام عليكم

سنن اللباس:

من الأمور التي تتكرر مع غالب الناس في يومهم وليلهم خلع الثياب ولبسها إما لأجل الغسل أو النوم أو غير ذلك من الأمور :

ولخلع الثياب ولبسها سنن :

1- أن يقول [ بسم الله ] سواء عند الخلع أو اللبس ، قال النووي : وهي مستحبة في جميع الأعمال.

2- كان ~صلى الله عليه و سلم ~إذا لبس ثوباً أو قميصاً أو رداءً أو عمامة يقول : ( اللهم إني أسألك من خيره وخير ما هو له ، وأعوذ بك من شره وشر ما هو له ) رواه أبو داود والترمذي ، وأحمد وصححه ابن حبان والحاكم وقال على شرط مسلم ووافقه الذهبي.

3- البدء باليمين عند اللبس ، لحديث النبي ~صلى الله عليه و سلم ~ : ( إذا لبستم فابدءوا بأيمانكم ) رواه الترمذي وأبوداود وابن ماجه وهو صحيح.

4- ويخلع ثيابه وسراويله بالأيسر ثم الأيمن.

****
دمتم بخير

صباح الورد
09-21-2012, 07:56 AM
السلام عليكم

سنن تناول الطعام:


التسمية عند الأكل: عن عمر بن أبي سلمة ـ رضي الله عنه ـ قال: كنت في حجر رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ وكانت يدي تطيش في الصحفة ، فقال لي: (( يا غلام سم الله ، وكل بيمينك، وكل مما يليك )) .

51- حمد الله بعد الأكل والشرب: عن أنس بن مالك ـ رضي الله عنه ـ قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( إن الله ليرضى عن العبد أن يأكل الأكلة فيحمده عليها ، أو يشرب الشربة فيحمده عليها )) .

52- الجلوس عند الشرب : عن أنس رضي الله عنه ، عن النبي صلى الله عليه وسلم : (( أنه نهى أن يشرب الرجل قائمًا )) .

53- المضمضة من اللبن: عن ابن عباس رضي الله عنه ،أن رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ شرب لبنًا فمضمض، وقال: (( إن له دسمًا )) .

54- عدم عيب الطعام: عن أبي هريرة ـ رضي الله عنه ـ قال: (( ما عاب رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ طعامًا قط ، كان إذا اشتهاه أكله ، وإن كرهه تركه ))

55- الأكل بثلاثة أصابع: عن كعب بن مال ـ رضي الله عنه ـ قال: (( كان رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ يأكل بثلاث أصابع ، ويلعق يده قبل أن يمسحها ))

56- الشرب والاستشفاء من ماء زمزم: عن أبي ذر ـ رضي الله عنه ـ قال: قال رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ عن ماء زمزم: (( إنها مباركة ، إنها طعام طُعم )) زاد الطيالسي: (( وشفاء سُقم ))

57- الأكل يوم عيد الفطر قبل الذهاب للمصلى: عن أنس بن مالك ـ رضي الله عنه ـ قال : (( كان رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ لا يغدو يوم الفطر حتى يأكل تمرات )) وفي رواية: (( ويأكلهن وترًا ))

****
دمتم بخير

صباح الورد
09-23-2012, 08:48 AM
السلام عليكم

سنن الخروج والدخول للمنزل:



سُنَنْ الدخول والخروج من المنزل

سُنَنْ الدخول :-

قال النووي : يستحب أن يقول : (بسم الله) ، وأن يكثر من ذكر الله تعالى وأن يسلم

1- ذكر الله : عند الدخول لحديث النبي: ( إذا دخل الرجل بيته فذكر الله عند دخوله وعند طعامه قال الشيطان لا مبيت لكم ولا عشاء…) رواه مسلم
2- دعاء الدخول : لحديث النبي : (اللهم إني أسألك خير المولج وخير المخرج ، بسم الله ولجنا ، وبسم الله خرجنا ، وعلى الله ربنا توكلنا ، ثم يسلم على أهله) رواه أبو داود .

فهو يستشعر التوكل على الله في دخوله وخروجه من البيت ، فيكون دائم الصلة بالله

3-السواك : ( كان إذا دخل بيته بدأ بالسواك ) رواه مسلم

4- السلام : لقوله تعالى ( فَإِذَا دَخَلْتُمْ بُيُوتاً فَسَلِّمُوا عَلَى أَنْفُسِكُمْ تَحِيَّةً مِنْ عِنْدِ اللَّهِ مُبَارَكَةً طَيِّبَةً) [النور:61]

فلو افترضنا أن المسلم يدخل بيته بعد كل فريضة يؤديها في المسجد لكان عدد السنن التي يطبقها في دخوله للبيت في يومه وليله هي [20] سُنّة

أما الخروج من البيت :

فيقول ( بسم الله ، توكلت على الله ، ولا حوله ولا قوة إلا بالله ، يقال كفيت ووقيت وهديت وتنحى عنه الشيطان) رواه الترمذي وأبو داود


ويخرج المسلم من بيته في يومه وليله عدة مرات فهو يخرج للصلاة في المسجد ويخرج لعمله ويخرج لقضاء أعمال البيت وكلما خرج من بيته طبق هذه السنة ، فيحصل على خير عظيم وأجر كبير .


وثمرة تطبيق هذه السنة عند الخروج من البيت :

يحصل للعبد الكفاية : من كل ما أهمك من أمر دنياك وآخرتك .

يحصل للعبد الوقاية من كل شر ومكروه سواء كان من الجن أو الأنس .

يحصل للعبد الهداية : وهي ضد الضلال فيهديك الله في جميع أمورك الدينية والدنيوية

****
دمتم بخير

صباح الورد
09-24-2012, 08:38 AM
السلام عليكم

سنن الآذان:


هي خمس سنن كما ذكرها ابن القيم رحمه الله في زاد المعاد.

1- ان يقول السامع كما يقول المؤذن الا في لفظ (حي علي الصلاة وحي علي الفلاح)يقول لا حول ولا قوة الا بالله. رواه بخاري ومسلم.

وثمرة هذه السنه انها توجب لك الجنه.

2-ان يقول السامع (وانا اشهد لا اله الا الله ومحمدا رسول الله رضيت بالله ربا وبالسلام دينا وبمحمد رسولا) رواه مسلم.

ثمرة هذه السنه غفر له ذنبه.

3- ان يصلي علي النبي صلي الله عليه وسلم بعد فراغه من اجابة المؤذن واكملي

مايصلي علي النبي صلي الله عليه هي(الصلاة الابراهيميه).

فلا صلاة اكمل منها.والدليل قوله صلي الله عليه وسلم(اذا سمعتم المؤذن فقولوا

مثل ما يقول ثم صلوا علي فانه من صلي علي صلاة صلي الله عليه بها عشرا) رواه مسلم

وثمرة هذه السنه اني صلي علي العبد عشر مرات ومعناها:اي ثناؤه عليه في الملا

الاعلي والصلاة الابراهيميه هي(اللهم صلي علي محمد وعلي ال محمد كما صليت علي ابراهيم وعلي ال ابراهيم انك حميد مجيد.اللهم بارك علي محمد وعلي ال محمد كما باركت علي ابراهيم وعلي ال ابراهيما نك حميد مجيد.) رواه البخاري.

4-ان يقول بعد صلاته عليه(اللهم رب هذه الدعوه التامه والصلاة القائمه أت نبينا

محمد الوسيلة والفضيله وابعثه مقاما المحمود اللذي وعدته.)رواه البخاري.

ثمرة هذا الدعاء انه من قاله حلت له شفاعة الرسول صلي الله عليه وسلم.

5- ان يدعوا له بعد ذلك ويسأل الله من فضله فانه يستجاب له لقوله صلي الله عليه وسلم

اللهم اغفر للمؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات الاحياءمنهم والاموات وصلي الله علي نبينا محمد وعلي اله وصحبه وسلم.

****
دمتم بخير

صباح الورد
09-25-2012, 08:15 AM
السلام عليكم

سنن زيارة المريض:

-اداب زيارة المريض....
يحتاج المريض إلى مَنْ يُرَوِّحُ ويُخَففُ عنه ليتحمل وطأة المرض . ويمكن أن يتحقق ذلك بطرق كثيرة ، أهمها زيارة أصدقائه وأحبابه له ، يتسامرون معه ويطمئنونه عن حالته ، وأنها شدة زائلة بإذن الله تعالى ، وفي عيادة المريض هذه تكون المنفعة شاملة للمريض والمجتمع في آن واحد ، حيث تقوى الأواصر الاجتماعية ، وتلتقي النفوس في إطار من المحبة والرحمة . لأن الزائر سيجني من عيادته الموعظة الحسنة والأجر الكبير .


♥ وقد ورد في صحيح مسلم عن ثوبان عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال :

“ إنَّ المسلم إذا عاد أخاه المسلم لم يزل في خُرْفـَةِ الجنة حتى يرجع “ وفي الرواية الأخرى : قيل يا رسول الله : وما خُرْفَـةُ الجنة ؟
قال : جناها .


♥وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " إن الله عز وجل يقول يوم القيامة : ياابن آدم مرضت فلم تعدني ! .. قال : يارب كيف أعودك وأنت رب العالمين ؟ قال : أما علمت أن عبدي فلانا مرض فلم تعده . أما علمت أنك لو عدته لوجدتني عنده .. " .



♥وقال البراء : أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم باتباع الجنائز ، وعيادة المريض " .
وعن علي رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " ما مِنْ مسلم يعود مسلماً غدوةً إلا صلى عليه سبعون ألف مَلَك حتى يمسي ، وإن عاده عشية إلا صلى عليه سبعون ألف مَلَك حتى يصبح ، وكان له خريف في الجنة "


فزيارة المريض سنة نبوية تؤلف القلوب ، وتخفف المرض ، وترص بنيان المجتمع . وقد جاء في حديث أبي هريرة رضي الله عنه أنها من حق المسلم على المسلم حيث قال :
" حق المسلم على المسلم ست : إذا لقـيـته فسَلِّمْ عليه ، وإذا دعاك فأجبه ، وإذا استنصحك فانصح له ، وإذا عطس فحمد الله فشَمِّـتْـه ، وإذا مرض فـعُدْه ، وإذا مات فاتبعه "
2-ادعيه عند زيارته من السنه النبويه...
من الأدعية لزيارة المريض فى السنة النبوية
عن عثمان بن عفان رضى الله عنة قال :

مرضت فكان رسول الله صلى الله علية وسلم يعوذنى فقال:"بسم الله الرحمن الرحيم أعيذك بالله الأحد الصمد الذى لم يلد ولم يولد ولم يكن لة كفوا احد من شر ما تجد"

ثم قال "تعوذ بها فما تعوذت بمثلها"
والله تعالى اعلم
****
دمتم بخير

صباح الورد
09-26-2012, 07:47 AM
السلام عليكم

سنة نفض الفراش:

سنة مهجورة -- نفض الفراش قبل النوم
عن أبي هريرة . قال : قال رسول الله : إذا أوى أحدكم إلى

فراشه فليأخـــــــذ داخِلَـة إزاره فلـيــنــفــــض بها فراشه ،

ويسم الله ، فإنه لا يعلم ما خلفه بعده على فراشه .

رواه مسلم


الفوائد :

.1 استحباب نفض الفراش قبل النــــوم.

.2 وأن يقول بسم الله .

.3الحكمة من النفض : لأنه قد يكون على الفراش هوام وهو لا يدري فيحصل ما لا تحمد عقباه .

4. احرص أخي المسلم على تطبيق هذه السنة ،فإن القليل من يعمل بهــا .



والله أعلم
***
دمتم بخير

صباح الورد
09-27-2012, 08:22 AM
السلام عليكم

سنة النوم على وضوء:

عن البراء بن عازب رضي الله عنه قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم: (إذا أتيت مضجعك ، فتوضأ وضوءك للصلاة ، ثم اضطجع على شقك الأيمن) أخرجه البخاري في صحيحه

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من بات طاهراً بات في شعاره ملك,لا يستيقظ ساعة من الليل إلا قال الملك: اللهم اغفر لعبدك فلاناً, فإنه بات طاهراً" , من السلسلة الصحيحة (6/86).
و الشِعار معناه : الثوب الذي يلي البدن.


ا حرص يا رعاك الله على النوم على وضوء كي تفوز بدعوة بالمغفرة
فما أحوجنا و إياك أن يغفر لنا و يتجاوز عنا مع كثرة خطايانا و سيئاتنا.
***
دمتم بخير

صباح الورد
09-28-2012, 08:40 AM
السلام عليكم

سنن يوم الجمعة:

1- كثرة الصلاة والسلام على إمامنا وقدوتنا وحبيبنا محمد بن عبد الله , لقوله عن أبي أمامة قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم :
أكثروا علي من الصلاة في كل يوم جمعة فإن صلاة أمتي تعرض علي في كل يوم جمعة فمن كان أكثرهم علي صلاة كان أقربهم مني منزلة

2- الغسل والتبكير إلى الصلاة لغير الخطيب لقوله من اغتسل يوم الجمعة غسل الجنابة ثم راح في الساعة الأولى فكأنما قرب بدنة ومن راح في الساعة الثانية فكأنما قرب بقرة ومن راح في الساعة الثالثة فكأنما قرب كبشا أقرن ومن راح في الساعة الرابعة فكأنما قرب دجاجة ومن راح في الساعة الخامسة فكأنما قرب بيضة فإذا خرج الإمام حضرت الملائكة يستمعون الذكر

3- الدعاء في ساعة الإجابة وتحريها لما جاء عن أبي هريرة :أن رسول الله ذكر يوم الجمعة فقال : فيه ساعة لا يوافقها عبد مسلم وهو قائم يصلى يسأل الله شيئا إلا أعطاه إياه وأشار رسول الله صلى الله عليه وسلم بيده يقللها

4-التطيب وحسن الإنصات للخطيب وعدم أذية المصلين لما جاء عن سلمان الفارسي قال قال النبي : لا يغتسل رجل يوم الجمعة ويتطهر ما استطاع منن طهر ويدهن من دهنه أو يمس من طيب بيته ثم يخرج فلا يفرق بين اثنين ثم يصلي ما كتب له ثم ينصت إذا تكلم الإمام إلا غفر له ما بينه وبين الجمعة الأخرى

5- قراءة السجدة والإنسان في صلاة الفجر لما جاء عن أبي هريرة : كان النبي صلى الله عليه وسلم يقرأ في الجمعة في صلاة الفجر { آلم تنزيل } . السجدة و { هل أتى على الإنسان }

6- عدم إفراده بالصوم لقول رسول الله لا يصومن أحدكم يوم الجمعة إلا يوما قبله أو بعده
والله تعالى اعلم
***
دمتم بخير

صباح الورد
09-29-2012, 07:50 AM
السلام عليكم

صلاة السنه واوقاتها وعددها وثوابها:

عن أبي هريرة – رضي الله عنه – قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم - إن الله تعالى قال من عادي لي وليا فقد آذنته بالحرب ، وما تقرب إليّ عبدي بشيء أحب إلي مما افترضت عليه ، و لا يزال عبدي يتقرب إليّ بالنوافل حتى أحبه ، فإذا أحببته كنت سمعه الذي سمع به و بصره الذي يبصر به ، و يده التي يبطش بها ورجله التي يمشي بها و لئن سألني لأعطينه ، و لئن استعاذني لأعيذنه ) رواه البخاري


عَنْ عَائِشَةَ رضي الله عنها قَالَتْ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم :«مَنْ ثَابَرَ عَلَى ثِنْتَيْ عَشْرَةَ رَكْعَةً مِنْ السُّنَّةِ بَنَى اللَّهُ لَهُ بَيْتًا فِي الْجَنَّةِ: أَرْبَعِ رَكَعَاتٍ قَبْلَ الظُّهْرِ وَرَكْعَتَيْنِ بَعْدَهَا وَرَكْعَتَيْنِ بَعْدَ الْمَغْرِبِ وَرَكْعَتَيْنِ بَعْدَ الْعِشَاءِ وَرَكْعَتَيْنِ قَبْلَ الْفَجْرِ» . جامع الترمذي

•عَنْ أُمِّ حَبِيبَةَ زَوْجِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم -رضي الله عنها- أَنَّهَا قَالَتْ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يَقُولُ:«مَا مِنْ عَبْدٍ مُسْلِمٍ يُصَلِّي لِلَّهِ كُلَّ يَوْمٍ ثِنْتَيْ عَشْرَةَ رَكْعَةً، تَطَوُّعًا غَيْرَ فَرِيضَةٍ إِلَّا بَنَى اللَّهُ لَهُ بَيْتًا فِي الْجَنَّةِ»
قَالَتْ أَمُّ حَبِيبَةَ فَمَا بَرِحْتُ أُصَلِّيهِنَّ. اخرَّجه مسلم .

«إِنَّ أَوَّلَ مَا يُحَاسَبُ النَّاسُ بِهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ مِنْ أَعْمَالِهِمْ الصَّلَاةُ قَالَ يَقُولُ رَبُّنَا جَلَّ وَعَزَّ لِمَلَائِكَتِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ انْظُرُوا فِي صَلَاةِ عَبْدِي أَتَمَّهَا أَمْ نَقَصَهَا فَإِنْ كَانَتْ تَامَّةً كُتِبَتْ لَهُ تَامَّةً وَإِنْ كَانَ انْتَقَصَ مِنْهَا شَيْئًا قَالَ انْظُرُوا هَلْ لِعَبْدِي مِنْ تَطَوُّعٍ فَإِنْ كَانَ لَهُ تَطَوُّعٌ قَالَ أَتِمُّوا لِعَبْدِي فَرِيضَتَهُ مِنْ تَطَوُّعِهِ ثُمَّ تُؤْخَذُ الْأَعْمَالُ عَلَى ذَاكُمْ» أبو داود والنسائي وابن ماجه


فضل الأجر السنن الراتبة

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "ما من عبد مسلم يصلي لله تعالى في كل يوم ثنتي عشرة ركعة تطوعاً غير الفريضة إلا بنى الله له بيتاً في الجنة "رواه مسلم.
سنة الفجر
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "ركعتا الفجر خير من الدنيا وما فيها" رواه مسلم .

و تقول عائشة رضى الله عنها : "لم يكن النبي صلى الله عليه وسلم : على شئ من النوافل أشد تعاهداً منه على ركعتي الفجر" متفق عليه
الظهروالمغرب والعشاء:

عن عائشة رضي الله عنها قالت : "كان النبي صلى الله عليه وسلم : يصلى في بيتي قبل الظهر أربعاً ثم يخرج فيصلي بالناس ثم يدخل فيصلي ركعتين ، وكان يصلي بالناس المغرب ثم يدخل فيصلي ركعتين ، ويصلي بالناس العشاء و يدخل بيتي ويصلي ركعتين" رواه مسلم.

سنة الجمعه
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "إذا صلى أحدكم الجمعة فليصل بعدها أربعاً" رواه مسلم (في المسجد).

و عن ابن عمر رضى الله عنهما : أنه رسول الله صلى الله عليه وسلم : "كان لا يصلى بعد الجمعة حتى ينصرف فيصلي ركعتين في بيته" رواه مسلم .

الزيادة في التطوع

* قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "رحم الله امرءاً صلى قبل العصر أربعاً" رواه أبو داود والترمذي.

* قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "من حافظ على أربع ركعات قبل الظهر و أربع بعدها حرمه الله على النار" رواه أبو داود والترمذي.

* قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "بين كل أذانين صلاة ، بين كل أذانين صلاة ، بين كل أذانين صلاة" قال في الثالثة "لمن شاء" متفق عليه (المراد بالأذانين : الأذان والإقامة) .
استحباب ركعتين بعد الوضوء قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : لبلال "يا بلال حدثني بأرجى عمل عملته في الإسلام فإني سمعت دف نعليك بين يدي في الجنة" قال : "ما عملت عملاً أرجى عندي من أني لم أتطهر طهوراً في ساعة من ليل أو نهار إلا صليت بذلك الطهور ما كتب لي أن أصلى" رواه مسلم

فضل صلاة الضحى والوتر
عن أبي هريرة رضى الله عنه قال : "أوصاني خليلي رسول الله صلى الله عليه وسلم بصيام ثلاثة أيام من كل شهر وركعتي الضحى و أن أوتر قبل أن أرقد" متفق عليه . (والوتر قبل النوم غنما يستحب لمن لا يثق بالاستيقاظ آخر الليل فإن ويق فأخر الليل أفضل) لقوله صلى الله عليه وسلم "أفضل الصلاة بعد الفريضة صلاة الليل" رواه مسلم .

وعن عائشة رضى الله عنها قالت : "كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقوم الليل حتى تتفطر قدماه فقلت له لم تصنع هذا يا رسول الله وقد غفر لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر . قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "أفلا أكون عبداً شكوراً"

تقبل الله منا ومنكم
****
دمتم بخير

صباح الورد
09-30-2012, 08:21 AM
السلام عليكم

سنة الأكل بثلاث اصابع:

عَنْ ابْنِ كَعْبِ بْنِ مَالِكٍ عَنْ أَبِيهِ قَالَ كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَأْكُلُ بِثَلَاثِ أَصَابِعَ وَيَلْعَقُ يَدَهُ قَبْلَ أَنْ يَمْسَحَهَا .رواه مسلم

والمراد بالأدب هنا ( الأكل ) أي التقام اللقمة ، ومن الأدب أن يكون التقام اللقمة بالأصابع الثلاث ، ولا يلتقم بكل الأصابع فهو من سوء الأدب وعلامة الشراهة .
عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: »إذا أكل أحدكم طعامًا فلا يمسح أصابعه حتى يلعقها أو يلعقها« متفق عليه.

(إذا أكل أحدكم طعامًا) أي فيه رطوبة تعلق بالأصابع
(فلا يمسح أصابعه) بمنديل أو نحوه، والنهي هنا للندب
(حتى يلعقها) بفتح الياء، أي يلحسها هو اغتنامًا للبركة وحرصًا عليها

عن أنس رضي الله عنه قال: »كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أكل طعامًا لعق أصابعه الثلاث، وقال: إذا سقطت لقمة أحدكم فليمط عنها الأذى وليأكلها، وأمرنا أن نسلت القصعة، وقال: إنكم لا تدرون في أي طعامكم البركة« رواه مسلم.

(إذا سقطت لقمة أحدكم فليمط) أي ينحي ويبعد
(عنها الأذى) لتقبل عليها النفس
(وليأكلها ولا يدعها للشيطان) ندبًا حرصًا على البركة، وحمل النفس على التواضع ومعاملة الشيطان بنقيض قصده
(وأمرنا أن نسلت القصعة) أي نمسح القصعة ونتبع ما فيها من الطعام
(وقال) معللاً للأمر
(إنكم لا تدرون) أي لا تعلمون
(في أي طعامكم) أي في أي جزء من أجزائه، في المأكول أو الباقي بالإصبع أو الباقي بالقصعة ونحوها من اللقمة الساقطة
(البركة) والبركة هنا والله أعلم ما يحصل به التغذية، وتسلم عاقبته من أذى، ويقوي على الطاعة وغير ذلك.
والله اعلم
***
دمتم بخير

صباح الورد
10-01-2012, 07:35 AM
السلام عليكم

سنة التزاور في الله:

عن أبي إدريس العَبدي أو الخَوْلاني قال: جلستُ مجلساً فيه عشرون من أصحاب النّبيّ صلّى الله عليه وسلّم وإذا فيهم شاب حديث السِّنّ حَسنُ الوجه أدْعَجُ العينين أغَرُّ الثَّنَايَا فإذا اختلفوا في شيء فقال قولاً انتهوا إلى قوله فإذا هو معاذ بن جبل فلمّا كان من الغد جئتُ فإذا هو يُصلّي إلى سارية قال فحَذَف من صلاته ثمّ احْتَبَى فسكتَ قال فقلتُ والله إنّي لَأُحِبُّكَ من جلال الله، قال: اللهِ، قال: قلتُ أَالله، قال: فإنّ من المُتَحَابِّينَ في الله فيما أَحْسَبُ أنّه قال في ظِلِّ الله يوم لا ظِلَّ إلاّ ظِلُّهُ ثمّ ليس في بَقِيَّتِهِ شك يعني في بقيّة الحديث يُوضَع لهم كراسٍ من نُور يَغْبِطُهُم بِمَجْلِسهم من الرَّبِّ عزّ وجلّ النّبيّون والصّدّيقون والشّهداء، قال: فَحَدَّثْتُهُ عُبَادة بن الصّامت فقال: لا أحدّثُك إلاّ ما سمعتُ عن لِسان رسول الله صلّى الله عليه وسلّم حَقَّتْ مَحَبَّتِي لِلْمُتَحَابِّينَ فِيَّ وَحَقَّتْ لِلْمُتَبَاذِلِينَ فِيَّ وَحَقَّتْ مَحَبَّتِي لِلْمُتَصَادِقِينَ فِيَّ وَالْمُتَوَاصِلِينَ شَكَّ شُعْبَةُ فِي الْمُتَوَاصِلِينَ أَوْ الْمُتَزَاوِرِين'' رواه أحمد.
***
دمتم بخير

صباح الورد
10-02-2012, 08:12 AM
السلام عليكم
من سنن ادعية السفر:

- توديع الأهل:

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: ودعني رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: ((أستودعك الله الذي لا تضيع ودائعه)) رواه ابن ماجه (2825) بسند ضعيف، وصححه الألبانِي في صحيح سنن ابن ماجه (2278).

والسنّة أن يقول له الذي يودِّعه ما جاء عن أبي هريرة رضي الله عنه أنّ النبيّ صلى الله عليه وسلم كان إذا ودَّع أحدًا قال: ((أستودع الله دينك وأمانتك وخواتيم عملك)) رواه أحمد (2/358)، وصححه الألباني في الصحيحة (16).

قال الخطابي: "الأمانة هنا أهله ومن يخلفه، وماله الذي عند أمينه. قال: وذكر الدين هنا، لأن السفر مظنة المشقة، فربما كان سببًا لإهمال بعض أمور الدين".

2- طلب الوصية:

عن أنس رضي الله عنه قال: جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله، إني أريد سفراً فزوّدني، فقال: ((زوَّدك الله التقوى))، قال: زدني، قال: ((وغفر ذنبك))، قال: زدني بأبي أنت وأمي، قال: ((ويسَّر لك الخير حيثما كنت)) رواه الترمذي (3444)، وقال: "حديث حسن غريب"، وقال الألباني في صحيح سنن الترمذي (3/156): "حسن صحيح".

وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رجلاً قال: يا رسول الله، إني أريد أن أسافر فأوصني، قال: ((عليك بتقوى الله تعالى، والتكبير على كل شرف))، فلمّا ولَّى الرجل قال: ((اللهم اطوِ له البعيد، وهوِّن عليه السفر)) رواه الترمذي (3445)، وقال: "حديث حسن"، وحسّن الألباني إسناده في صحيح سنن الترمذي (2740).



3- الدعاء عند الخروج من البيت:

عن أم سلمة رضي الله عنها قالت: ما خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم من بيتي قط إلا رفع طرفه إلى السماء، فقال: ((اللهم إني أعوذ بك أن أضِل أو أُضل، أو أزِل أو أُزل، أو أظلِم أو أُظلم، أو أجهَل أو يُجهل عليّ)) رواه أبو داود (5094)، وصححه الألباني في صحيح سنن أبي داود (4248).

4- دعاء ركوب الدابة:

عن علي بن ربيعة قال: شهدت علي بن أبي طالب رضي الله عنه أُتي بدابة ليركبها، فلما وضع رجله في الركاب قال: بسم الله، فلما استوى على ظهرها، قال: الحمد لله، ثم قال: {سُبْحَـٰنَ ٱلَّذِى سَخَّرَ لَنَا هَـٰذَا وَمَا كُنَّا لَهُ مُقْرِنِينَ * وَإِنَّا إِلَىٰ رَبّنَا لَمُنقَلِبُونَ} [الزخرف:13، 14]. ثم قال: الحمد لله ثلاث مرات، ثم قال: الله أكبر ثلاث مرات، ثم قال: سبحانك إني ظلمت نفسي فاغفر لي إنه لا يغفر الذنوب إلا أنت، ثم ضحك، فقيل: يا أمير المؤمنين، من أي شيء ضحكت؟ قال: رأيت النبي صلى الله عليه وسلم فعل مثل ما فعلت ثم ضحك، فقلت: يا رسول الله، من أي شيء ضحكت؟ قال: ((إن ربك سبحانه يعجب من عبده إذا قال: اغفر لي ذنوبي، يعلم أنه لا يغفر الذنوب غيري)) رواه أبو داود (2602)، وصححه الألباني في صحيح سنن أبي داود (2267).

5- دعاء السفر:

عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا استوى على بعيره خارجاً إلى سفر كبّر ثلاثًا، ثم قال: (({سُبْحَـٰنَ ٱلَّذِى سَخَّرَ لَنَا هَـٰذَا وَمَا كُنَّا لَهُ مُقْرِنِينَ * وَإِنَّا إِلَىٰ رَبّنَا لَمُنقَلِبُونَ} [الزخرف:13-14]، اللهم إنا نسألك في سفرنا هذا البر والتقوى ومن العمل ما ترضى، اللهم هوّن علينا سفرنا هذا، واطوِ عنا بُعده، اللهم أنت الصاحب في السفر والخليفة في الأهل، اللهم إني أعوذ بك من وعثاء السفر، وكآبة المنظر وسوء المنقلب في المال والأهل)). وإذا رجع قالهنّ، وزاد فيهن: ((آيبون تائبون عابدون لربنا حامدون)) رواه مسلم (1342).

وعثاء السفر: شدته ومشقته.

وكآبة المنظر: تغير النفس وانكسارها من الحزن والهم.

وسوء المنقلب: سوء المرجع، أن يرجع من سفره فيجد أهله قد أصيبوا بمصيبة

6- اختيار الرفقة الصالحة:

عن ابن عمر رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((لو يعلم الناس ما في الوحدة ما أعلم ما سار راكب بليل وحده)) رواه البخاري (2998).

وعن ابن عمرو قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((الراكب شيطان، والراكبان شيطانان، والثلاثة ركب)) رواه أبو داود (2607)، والترمذي (1674)، وقال الترمذي: "حديث حسن"، وحسَّنه الألباني في صحيح سنن أبي داود (2271).

قال الطبري: "هذا الزجر زجر أدب وإرشاد لما يُخشى على الواحد من الوحشة والوحدة، وليس بحرام، فالسائر وحده في فلاة وكذا البائت في بيت وحده لا يأمن من الاستيحاش، لا سيما إذا كان ذا فكرة رديئة وقلب ضعيف، والحق أن الناس يتباينون في ذلك" انظر: فتح الباري (6/53-54).

قال الأوزاعي: "الرفيق بمنزلة الرقعة من الثوب، إذا لم تكن مثله شانته" .

7- اختيار أمير على الرفقة:

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((إذا خرج ثلاثة فليؤمروا أحدهم)) رواه رواه أبو داود (2601)، وصححه الألباني في صحيح سنن أبي داود (2272).

8- استحباب السفر يوم الخميس:

عن كعب بن مالك رضي الله عنه قال: لقلَّما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يخرج إذا خرج في سفر إلا يوم الخميس . رواه البخاري .

9- دعاء نزول المنزل .
فعن خولة بنت حكيم السلمية -رضي الله عنها- قالت: سمعتُ رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: ( من نزل منزلاً ثم قال: أعوذ بكلمات الله التَّامَّات من شر ما خلق . لم يضره شيء حتى يرتحل من منزله ذلك ) رواه مسلم



10- الدعاء عند الرجوع من السفر
كانَ النَّبِيُّ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم إذا قَفَل مِنَ الحجِّ أَو العُمْرَةِ كُلَّما أَوْفى عَلى ثَنِيَّةٍ أَوْ فَدْفَد كَبَّر ثَلاثاً ، ثُمَّ قال : « لا إله إلاَّ اللَّه وَحْدَهُ لا شَرِيكَ لَهُ ، لَهُ المُلْك ولَهُ الحمْدُ ، وَهُو على كلِّ شَيءٍ قَدِيرٌ . آيِبُونَ تَائِبُونَ عابِدُونَ ساجِدُونَ لِرَبِّنَا حَامِدُونَ . صدقَ اللَّه وَعْدهُ، وَنَصر عبْده ، وَهَزَمَ الأَحزَابَ وحْدَه » متفقٌ عليه .
وعن أَنسٍ رَضي اللَّهُ عنهُ قال : أَقْبَلْنَا مَعَ النَّبِيِّ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم ، حَتَّى إذا كُنَّا بِظَهْرِ المَدِينَةِ قال : « آيِبُونَ ، تَائِبُونَ ، عَابِدونَ ، لِرَبِّنَا حَامِدُونَ » فلمْ يزلْ يقولُ ذلك حتَّى قَدِمْنَا المدينةَ» رواه مسلم .


11- دعاء من نزل منزلاً
عن خَولَة بنتِ حكيمٍ رَضي اللَّهُ عنها قالتْ : سمعْتُ رسول اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم يقولُ : «مَنْ نَزلَ مَنزِلاً ثُمَّ قال : أَعُوذُ بِكَلِمات اللَّهِ التَّامَّاتِ مِنْ شَرِّ مَا خَلَقَ ، لَمْ يضرَّه شَيْءٌ حتَّى يرْتَحِل مِنْ منزِلِهِ ذلكَ » رواه مسلم .
وعن ابن عمرو رَضي اللَّه عنهمَا قال : كانَ رسولُ اللَّهِ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم إذا سَافَرَ فَأَقبَلَ اللَّيْلُ قال : يَا أَرْضُ ربِّي وَربُّكِ اللَّه ، أَعُوذُ بِاللَّهِ مِنْ شرِّكِ وشَرِّ ما فِيكِ ،وشر ماخُلقَ فيكِ ، وشَرِّ ما يدِبُّ عليكِ ، وأَعوذ باللَّهِ مِنْ شَرِّ أَسدٍ وَأَسْودٍ ، ومِنَ الحيَّةِ والعقربِ ، وَمِنْ سَاكِنِ البلَدِ، ومِنْ والِدٍ وما وَلَد » رواه أبو داود
***
دمتم بخير

صباح الورد
10-03-2012, 08:37 AM
السلام عليكم

الأذكار بعد كل صلاة:
" أستغفر الله ( ثلاث مرات) ، اللهم أنت السلام ومنك السلام تباركت ياذا الجلال و الإكرام " ... " لا إله إلا الله وحده لا شريك له لك الملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير ، اللهم لا مانع لما أعطيت ولا معطي لما منعت ، ولا ينفع ذا الجد منك الجد" ... "لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك ، وله الحمد وهو على كل شئ قدير ، لا حول ولا قوة إلا بالله ، لا إله إلا الله ، ولا نعبد إلا إياه له النعمة وله الفضل وله الثناء الحسن لا إله إلا الله مخلصين له الدين ولو كره الكافرون".

2 " سبحان الله ( ثلاثا و ثلاثين مره ) ، الحمد لله ( ثلاثا و ثلاثين مره ) ، الله أكبر ( ثلاثا و ثلاثين مره ) ... لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير".

3 " تقرأ سورة الإخلاص ، سورة الفلق ، سورة الناس ... بعد كل صلاة".

4 "تقرأ أية الكرسي ... بسم الله الرحمن الرحيم ( الله لا إله إلا هو الحي القيوم لا تأخذه سنة ولا نوم له مافي السموات و مافي الأرض من ذا الذي يشفع عنده إلا بإذنه يعلم ما بين إيديهم وما خلفهم ولا يحيطون بشئ من علمه إلا بما شاء وسع كرسيه السموات و الأرض و لا يؤده حفظهما و هو العلي العظيم ... بعد كل صلاة ".

5 " لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك و له الحمد يحيى و يميت وهو على كل شئ قدير ... عشر مرات بعد صلاة المغرب و الفجر ".

6 " اللهم إني أسألك علما نافعاً ، ورزقاً طيباً ، وعملاً متقبلاً ... بعد السلام من صلاة الفجر".

7 قراءة ( قل هو الله أحد ) و ( قل أعوذ برب الفلق ) و ( قل اعوذ برب الناس ) . مرة بعد صلاة الظهر و العصر والعشاء و ثلاث مرات بعد الفجر و المغرب
***
دمتم بخير

صباح الورد
10-04-2012, 07:49 AM
السلام عليكم

سنن المحافظة على الوضوء:

عن ثوبان رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( استقيموا ولن تحصوا واعلموا أن من خير أعمالكم الصلاة ولن يحافظ على الوضوء إلا مؤمن ) رواه أحمد وابن ماجه .
يشرع عند الوضوء أن يقول : باسم الله فإن نسي في أوله آتى بها أثناءه ، ويبدأ بيمامن الأعضاء لحديث ( إذا توضأتم أو لبستم فابدأوا بميامنكم ) رواه أبو داود .

وبعد الفراغ من الوضوء يقول كما جاء في الحديث ( من توضأ فقال أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمد عبده ورسوله فتحت له أبواب الجنة الثمانية يدخل من أيها شاء ) وزاد فيه (( اللهم اجعلني من التوابين واجعلني اللهم من المتطهرين )) رواه مسلم والترمذي .
***
دمتم بخير

صباح الورد
10-05-2012, 07:50 AM
السلام عليكم

سنن استقبال المولود الجديد:

ليس هناك أعمال شرعية تتجهز بها لاستقبال المولود فيما نعلم قبل يوم أو يومين أو أقل من ذلك أو أكثر إلا الأدعية الطيّبة العامة كالدعاء للمولود بالسلامة والعافية والهداية ونحو ذلك ، وقد ذكر الله تعالى في كتاب أدعية المرأة الصالحة وهي امرأة عمران لما قالت :

إِذْ قَالَتِ امْرَأَةُ عِمْرَانَ رَبِّ إِنِّي نَذَرْتُ لَكَ مَا فِي بَطْنِي مُحَرَّرًا فَتَقَبَّلْ مِنِّي إِنَّكَ أَنْتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ(35) فَلَمَّا وَضَعَتْهَا قَالَتْ رَبِّ إِنِّي وَضَعْتُهَا أُنْثَى وَاللَّهُ أَعْلَمُ بِمَا وَضَعَتْ وَلَيْسَ الذَّكَرُ كَالْأُنْثَى وَإِنِّي سَمَّيْتُهَا مَرْيَمَ وَإِنِّي أُعِيذُهَا بِكَ وَذُرِّيَّتَهَا مِنَ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ(36) سورة آل عمران

وفيما يلي إرشاد إلى ما تصنعه يوم مجيء المولود ، وبعد ذلك اليوم .

أ. استحباب تحنيك المولود والدعاء له

عن أبي موسى قال : " ولد لي غلام ، فأتيت به إلى النبي صلى الله عليه وآله وسلم فسماه إبراهيم وحنكه بتمرة ودعا له بالبركة ودفعه إليّ " . رواه البخاري ( 5150 ) ومسلم ( 2145 ) .

والتحنيك : وضع شيء حلو في فم الطفل أول ولادته كتمر أو عسل .

ب. وتسمية المولود جائزة في اليوم الأول ، أو السابع .

- عن أنس بن مالك قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " وُلِد لي الليلة غلام فسميته باسم أبي إبراهيم .. " . رواه مسلم ( 3126 ) .

- عن عائشة قالت : عق رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الحسن والحسين يوم السابع وسماهما . رواه ابن حبان ( 12 / 127 ) والحاكم ( 4 / 264 ) . وصححه الحافظ ابن حجر في " فتح الباري " ( 9 / 589 ) .

ج. العقيقة والختان

1. عن سلمان بن عامر رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " مع الغلام عقيقة ، فأهريقوا عنه دماً وأميطوا عنه الأذى " . رواه الترمذي ( 1515 ) والنسائي ( 4214 ) وأبو داود ( 2839 ) وابن ماجه ( 3164 ) . والحديث : صححه الشيخ الألباني رحمه الله في " الإرواء " ( 4 / 396) .

2. عن سمرة بن جندب رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " كل غلام مرتهن بعقيقته ، تذبح عنه يوم سابعه ، ويسمى فيه ، ويحلق رأسه " . رواه الترمذي ( 1522 ) والنسائي ( 4220 ) وأبو داود ( 2838 ) . والحديث : صححه الشيخ الألباني رحمه الله في " الإرواء " ( 4 / 385 ) .

قال الإمام ابن القيم ـ رحمه الله تعالى ـ ما ملخصه :

ومن فوائد العقيقة : أنها قربان يقرب به المولود في أول أوقات خروجه إلى الدنيا …

ومن فوائدها : أنها تفك رهان المولود ، فإنه مرتهن بعقيقته حتى يشفع لوالديه .

ومن فوائدها : أنها فدية يفدى بها المولود كما فدى الله سبحانه إسماعيل بالكبش . " تحفة المودود " ( ص 69 ) .

ولعل من فوائد العقيقة أيضاً اجتماع الأقارب والأصدقاء في الوليمة .

ج. وأما الختان فهو من سنن الفطرة ، وهو من الواجبات للصبي لتعلقه أيضاً بالطهارة وهي شرط لصحة الصلاة .

عن أبي هريرة " خمس من الفطرة الختان والاستحداد ونتف الإبط وتقليم الأظفار وقص الشارب " . رواه البخاري ( 5550 ) ومسلم ( 257 ) .

ثالثاً :

ذكر العلماء في سنن المولود الأذان في أذنه اليمنى فيكون من أول ما يفتح عليه سمعه في هذه الدنيا كلمة التوحيد وفي ذلك أثر عظيم مبارك ، وأما الإقامة في أذنه اليسرى فلم تثبت . انظر " السلسلة الضعيفة " ( 1 / 491 ) .

رابعا : حلاقة شعر رأسه ودهن الرأس بعد ذلك بالزعفران وفي ذلك فوائد طبية ، ثم يُشرع التصدق بوزن الشّعر ذهبا أو فضّة ولا يُشترط أن يوزن الشّعر المحلوق ، فإذا صَعُب هذا فيكفي أن تقدِّر بالعملة النقدية ثمن الذهب أو الفضة الذي يعادله وزن الشعر المحلوق تقديرا وتتصدّق بالمبلغ في وجوه الخير ، ونسأل الله أن يحفظنا وأولادنا من كل مكروه ويرزقنا فيهم العافية في الدنيا والآخرة ، وصلى الله على نبينا محمد .
***
دمتم بخير

صباح الورد
10-06-2012, 07:54 AM
السلام عليكم

سنن قيام الليل:
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (أفضلالصيام، بعد رمضان، شهر الله المحرم. وأفضل الصلاة ، بعد الفريضة ، صلاة الليل)الراوي: أبو هريرة المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 1163 خلاصة حكم المحدث: صحيح




1- أفضل عدد لصلاة الليل إحدى عشرة ركعة أو ثلاثة عشرة ركعة مع طول القيام لحديث ( أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يصليإحدى عشرة ركعة ، كانت تلك صلاته ، تعني بالليل ، فيسجد السجدة من ذلك قدر ما يقرأ أحدكم خمسين آية ، قبل أن يرفع رأسه ، ويركع ركعتين قبل صلاة الفجر ، ثم يضطجع على شقه الأيمن ، حتى يأتيه المؤذن للصلاة .) الراوي: عائشة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 994 خلاصة حكم المحدث: [صحيح]ورواية أخرى ( كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي بالليلثلاث عشرة ركعة، ثم يصلي، إذا سمع النداء بالصبح، ركعتين خفيفتين.)الراوي: عائشة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 1164 خلاصة حكم المحدث: [صحيح]
2- ويسن له إذا قام لصلاة الليل أن يستاك وأن يقرأ الآيات الأخيرة من سورة آل عمران (إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلَافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لَآَيَاتٍ لِأُولِي الْأَلْبَابِ (190) الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَى جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلًا سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ (191) رَبَّنَا إِنَّكَ مَنْ تُدْخِلِ النَّارَ فَقَدْ أَخْزَيْتَهُ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنْصَارٍ (192) رَبَّنَا إِنَّنَا سَمِعْنَا مُنَادِيًا يُنَادِي لِلْإِيمَانِ أَنْ آَمِنُوا بِرَبِّكُمْ فَآَمَنَّا رَبَّنَا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَكَفِّرْ عَنَّا سَيِّئَاتِنَا وَتَوَفَّنَا مَعَ الْأَبْرَارِ (193) رَبَّنَا وَآَتِنَا مَا وَعَدْتَنَا عَلَى رُسُلِكَ وَلَا تُخْزِنَا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّكَ لَا تُخْلِفُ الْمِيعَادَ (194) فَاسْتَجَابَ لَهُمْ رَبُّهُمْ أَنِّي لَا أُضِيعُ عَمَلَ عَامِلٍ مِنْكُمْ مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَى بَعْضُكُمْ مِنْ بَعْضٍ فَالَّذِينَ هَاجَرُوا وَأُخْرِجُوا مِنْ دِيَارِهِمْ وَأُوذُوا فِي سَبِيلِي وَقَاتَلُوا وَقُتِلُوا لَأُكَفِّرَنَّ عَنْهُمْ سَيِّئَاتِهِمْ وَلَأُدْخِلَنَّهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ ثَوَابًا مِنْ عِنْدِ اللَّهِ وَاللَّهُ عِنْدَهُ حُسْنُ الثَّوَابِ (195) لَا يَغُرَّنَّكَ تَقَلُّبُ الَّذِينَ كَفَرُوا فِي الْبِلَادِ (196) مَتَاعٌ قَلِيلٌ ثُمَّ مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَبِئْسَ الْمِهَادُ (197) لَكِنِ الَّذِينَ اتَّقَوْا رَبَّهُمْ لَهُمْ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا نُزُلًا مِنْ عِنْدِ اللَّهِ وَمَا عِنْدَ اللَّهِ خَيْرٌ لِلْأَبْرَارِ (198) وَإِنَّ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ لَمَنْ يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَمَا أُنْزِلَ إِلَيْكُمْ وَمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِمْ خَاشِعِينَ لِلَّهِ لَا يَشْتَرُونَ بِآَيَاتِ اللَّهِ ثَمَنًا قَلِيلًا أُولَئِكَ لَهُمْ أَجْرُهُمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ إِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ (199) يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اصْبِرُوا وَصَابِرُوا وَرَابِطُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ (200))



3- ويسن له أن يدعو بما ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم (كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا قام من الليل يتهجد قال : ( اللهم لك الحمد ، أنت نورالسمواتوالأرضومن فيهن ، ولك الحمد ، أنتقيم السموات والأرض ومن فيهن ، ولك الحمد ، أنت الحق ، ووعدك حق ، وقولك حق ، ولقاؤك حق ، والجنة حق ، والنار حق ، والساعة حق ، والنبيون حق ، ومحمد حق ، اللهم لك أسلمت ، وعليك توكلت ، وبك آمنت ، وإليك أنبت ، وبك خاصمت ، وإليك حاكمت ، فاغفر لي ما قدمت وما أخرت ، وما أسررت وما أعلنت ، أنت المقدم وأنت المؤخر ، لا إله إلا أنت ، أو : لا إله غيرك ) . الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 6317 خلاصة حكم المحدث: [صحيح]



4- ومن السنن أيضا ابتداء صلاة الليل بركعتين خفيفتين وذلك حتى ينشط بهما لما بعدهما . قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (إذاقامأحدكم من الليل ، فليفتتح صلاته بركعتين خفيفتين) الراوي: أبو هريرة المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 768 خلاصة حكم المحدث: صحيح


5- ويسن كذلك أن يفتتح صلاة الليل بالدعاء الثابت عن النبي صلى الله عليه وسلم (سألت عائشة بأي شيء كان نبي الله صلى الله عليه وسلم يفتتح صلاته إذا قام من الليل قالت كان إذا قام من الليل يفتتح صلاتهاللهم رب جبريل وميكائيل وإسرافيل فاطر السموات والأرض عالم الغيب والشهادة أنت تحكم بين عبادك فيما كانوا فيه يختلفون اهدني لما اختلف فيه من الحق بإذنك إنك أنت تهدي من تشاء إلى صراط مستقيم) الراوي: أبو سلمة بن عبدالرحمن بن عوف المحدث: أبو داود - المصدر: سنن أبي داود - الصفحة أو الرقم: 767 خلاصة حكم المحدث: سكت عنه [وقد قال في رسالته لأهل مكة كل ما سكت عنه فهو صالح]

6- ويسن تطويل صلاة الليل. للحديث (أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سئل :أي الصلاة أفضل ؟ فقال : طول القنوت) الراوي: - المحدث: ابن تيمية -
المصدر: مجموع الفتاوى - الصفحة أو الرقم: 23/70 خلاصة حكم المحدث: صحيح



7- ويسن التعوذ عند آيات العذاب بأن يقول (أعوذ بالله من عذاب الله ). وسؤال الرحمة بأن يقول (اللهم إني أسألك من فضلك). وتسبيح الله عند آية تنزيه الله لحديث ( صليت مع النبي صلى الله عليه وسلم ذات ليلة . فافتتح البقرة . فقلت : يركع عند المائة . ثم مضى . فقلت : يصلي بها في ركعة . فمضى . فقلت : يركع بها . ثم افتتح النساء فقرأها . ثم افتتح آل عمران فقرأها .يقرأ مترسلا . إذا مر بآية فيها تسبيح سبح . وإذا مر بسؤال سأل . وإذا مر بتعوذ تعوذ . ثم ركع فجعل يقول " سبحان ربي العظيم " فكان ركوعه نحوا من قيامه . ثم قال " سمع الله لمن حمده " ثم قام طويلا . قريبا مما ركع . ثم سجد فقال " سبحان ربي الأعلى فكان سجوده قريبا من قيامه . ( قال ) وفي حديث جرير من الزيادة : فقال " سمع الله لمن حمده . ربنا لك الحمد " ). الراوي: حذيفة بن اليمان المحدث:مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 772 خلاصة حكم المحدث: صحيح

الأسباب المعينة على قيام الليل


1. الدعاء


2. تجنب السهر


3. قيلولة النهار


4. ترك المعاصي


5. مجاهدة النفس

***
دمتم بخير

صباح الورد
10-07-2012, 08:47 AM
السلام عليكم
سنن الشرب:

1. أن يذكر أسم الله قبل الشرب .
" كان يشرب ثلاثة أنفاس يسمي الله في أوله و يحمد الله في آخره "
قال الشيخ الألباني : ( صحيح ) انظر حديث رقم : 4956 في صحيح الجامع

2. أن يشرب الإنسان وهو جالس .
" - لو يعلم الذي يشرب و هو قائم ما في بطنه لاستقاء "
قال الشيخ الألباني : ( صحيح ) انظر حديث رقم : 5336 في صحيح الجامع

3. أن يشرب الإنسان الماء على دفعات .
" كان إذا شرب تنفس ثلاثا و يقول : هو أهنأ و أمرأ و أبرأ "
قال الشيخ الألباني : ( صحيح ) انظر حديث رقم : 4744 في صحيح الجامع

4. أن ساقي الناس آخرهم شربا
قال النبي : " ساقي القوم آخرهم شربا "
قال الشيخ الألباني : ( صحيح ) انظر حديث رقم : 3589 في صحيح الجامع

5. أنه إذا شرب أن يشرب بيمينه " ليأكل أحدكم بيمينه و ليشرب بيمينه و ليأخذ بيمينه فإن الشيطان يأكل بشماله و يشرب بشماله و يعطي بشماله و يأخذ بشماله "
قال الشيخ الألباني : ( صحيح ) انظر حديث رقم : 5348 في صحيح الجامع

6. أن الإنسان إذا شرب يعطيه لمن عن يمينه
" كان إذا استن أعطى السواك الأكبر و إذا شرب أعطى الذي عن يمينه "
قال الشيخ الألباني : ( صحيح ) انظر حديث رقم : 4668 في صحيح الجامع

7. أنه إذا شرب أن يحمد الله .
" كان إذا أكل أو شرب قال : الحمد لله الذي أطعم و سقى و سوغه و جعل له مخرجا "
قال الشيخ الألباني : ( صحيح ) انظر حديث رقم : 4681 في صحيح الجامع
****
دمتم بخير

صباح الورد
10-08-2012, 07:42 AM
السلام عليكم
سنن اداء النوافل في البيت:

1- قال صلى الله عليه و سلم : ( إن خير صلاة المرء في بيته إلا الصلاة المكتوبة ) . متفق عليه .

2- قال صلى الله عليه و سلم : ( صلاة الرجل تطوعاً حيث لا يراه الناس تعدل صلاته على أعين الناس خمساً وعشرين ) . رواه أبو يعلي و صححه الألباني .

3- قال صلى الله عليه و سلم : ( فضل صلاة الرجل في بيته على صلاته حيث يراه الناس كفضل المكتوبة على النافلة ) رواه الطبراني و حسنه الألباني .

فعلى هذا يكون تكرار هذه السنة في يومه و ليله عدة مرات من السنن الرواتب و صلاة الضحى و الوتر ، و في كل واحدة منها يحرص أن يصليها في بيته حتى يعظم أجره و يصيب السنة .
ثمرة تطبيق هذه النوافل في البيت :

أ‌) أنها سبب لتمام الخشوع والإخلاص والبعد عن الرياء .
ب‌) أنها سبب لنزول الرحمة في البيت وسبب لخروج الشيطان منه .
ت‌) أنها سبب لمضاعفة أجرها كما يضاعف أجر الفريضة في المسجد .
***
دمتم بخير

صباح الورد
10-09-2012, 08:08 AM
السلام عليكم

سنن القيام من المجلس:

أن تقول كفارة المجلس وهو
( سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت ،
استغفرك وأتوب إليك )

عَنْ أَبي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ أَنَّ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ :

« مَنْ جَلَسَ مَجْلِساً كَثُرَ فِيهِ لَغَطُهُ ، فَقَالَ قَبْلَ أَنْ يَقُومَ مِنْ مَجْلِسِهِ ذَلِكَ :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ ،
إِلَّا غُفِرَ لَهُ مَا كَانَ في مَجْلِسِهِ ذَلِكَ » .
أخرجه أبو داود والترمذي واللفظ له والنسائي وابن حبان
في صحيحه والحاكم

• وكم من المجالس التي يجلسها المسلم في يومه وليلته
إنها مجالس كثيرة فمثلا:


1- عندما تتناول الوجبات الثلاثة … فلا شك أنك سوف تتحدث
في
الغالب مع من يجالسك …

2- عندما ترى شخصاً من أصحابك أو جيرانك وتتحدث معه
ولو كنت واقفاً ...

3- في جلوسك لمن معك من الزملاء والأصحاب وأنت في دائرة العمل
أو على مقاعد الدراسة ..

4- في جلوسك مع زوجتك وأولادك وأنت تتحدث إليهم
وهم يتحدثون إليك ...

5- في طريقك وأنت في السيارة لمن كان معك في الطريق من زوجة
أو صديق …

6- في حضورك لمحاضرة أو درس …

7-عند محادثتك لأي شخص في الهاتف...

8 - عند اشتراكك في الحوار في مثل هذه المنتديات...

فثمرة تطبيق هذه السنة :

تكفير الذنوب والخطايا التي حدثت في تلك المجالس .


• فنظر كم مرة ستقول هذا الذكر في يومك وليلتك فتكون دائم الصلة بالله
، فكم مرة أثنيت على ربك ونزهته عما لا يليق به وعظمته عندما تقول
(سبحانك اللهم وبحمدك ) .
• وكم مرة أقررت لله تعالى بالوحدانية ، الوحدانية في الربوبية ،
والوحدانية في الألوهية ، والوحدانية في أسمائه وصفاته عندما
تقول ( أشهد أن لا إله إلا أنت ) .
• وكم مرة جدَدت التوبة والاستغفار مع ربك في يومك وليلتك ،
مما حصل منك في تلك المجالس عندما تقول
( أستغفرك وأتوب إليك ) .
• فتكون طيلة يومك وليلتك بين تسبيح لله وتوحيد واستغفار وتوبة.
***
دمتم بخير

صباح الورد
10-10-2012, 09:41 AM
السلام عليكم

سنن قبل النوم:
,
هذه بعض السنن التي كان يؤديها رسولنا محمد عليه الصلاه والسلام قبل أن ينام...
,
,
,
*النوم على طهاره.
*النوم على الشق الايمن.
*قراءه ايه الكرسي.
*الدعاد قبل النوم
< اللهم اسلمت وجهي إليك وفوضت أمري إليك ولجأت إليك رغبه ورهبتا إليك لامنجأ ولا ملجأ منك الا إليك أمنت بكتابك الذي أنزلت و بنبيك الذي ارسلت >

*قراءه سوره الملك والسجده.
*أن يضع يده اليمنى على خده ويقول "اللهم قني عذابك يوم تبعث عبادك"

*أن يسبح ويكبر ويهلل"الا ادلكما على خير مما سألتماه ؟
إذا أخذتما مضاجعكما فكبرا لله اربعا وثلاثين واحمدا الله ثلاث وثلاثين وسبحا لله ثلاث وثلاثين فإن ذلك خير لكما "

*أن يقول هذا الدعاء "بأسمك اللهم أموت واحيا"

,
"اللهم أني اسألك خير ما سألك به محمد صلى الله عليه وسلم واستعيذ بك من شر ما استعاذ عليه محمد عليه الصلاه والسلام"

"اللهم ارزق كاتبه وقارئه الموضوع مغفرتك بلا عذاب وجنتك بلا حساب و رؤيتك بلا حجاب
اللهم ارزقنا زهو جنانك وشربه من حوض نبيك واسكنا دار تضئ بنور وجهك
اللهم اجعلنا ممن يورثون الجنان ويبشرون بروح وريحان ورب غير غضبان"
***
دمتم بخير

صباح الورد
10-11-2012, 07:55 AM
السلام عليكم

سنة استحضار النية الصالحة في كل عمل نقوم به:

اعلم ايها المسلم أن جميع الأعمال المباحة التي تقوم بها من النوم والأكل وطلب الرزق وغيرها ، يمكن تحويلها إلى طاعات وقربات يحصل المرء بسببها على آلاف الحسنات بشرط أن ينوي المسلم عند القيام بها التقرب إلى الله ،

قال : [ إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امرئ ما نوى ... ] رواه البخاري ومسلم .


مثال : ينام المسلم مبكراً ليستيقظ لصلاة الليل أو الفجر ، فيصبح نومه عبادة ، وهكذا بقية المباحات
****
دمتم بخير

صباح الورد
10-12-2012, 07:09 AM
السلام عليكم

سنة ذكر الله في كل حين:
ذكر الله هو أساس العبودية لله ، لأنه عنوان صلة العبد بخالقه في جميع أوقاته وأحواله ، فعن عائشة رضي الله عنها قالت : [ كان رسول الله ~صلى الله عليه و سلم ~ يذكر الله في كل أحيانه ] رواه مسلم .
* فالارتباط بالله حياة ، واللجوء إليه نجاة ، والقرب منه فوز ورضوان ، والبعد عنه ضلال وخسران .

2- ذكر الله هو الفرقان بين المؤمنين والمنافقين ، فصفة المنافقين أنهم لا يذكرون الله إلا قليلاً .



3- الشيطان لا يغلب الإنسان إلا إذا غفل عن ذكر الله ، فذكر الله هو الحصن الحصين الذي يحمي الإنسان من مكائد الشيطان .
* والشيطان يحب للإنسان أن ينسى ذكر الله .

4- الذكر هو طريق السعادة قال تعالى ( الَّذِينَ آمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ أَلا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ) [الرعد:28] .

5- لا بد من ذكر الله على الدوام ، إذ لا يتحسر أهل الجنة على شيء إلا على ساعة مرت عليهم في الدنيا لم يذكروا الله عز وجل فيها .
( إن دوام الذكر يعني دوام الصلة بالله ) .
قال النووي : أجمع العلماء على جواز الذكر بالقلب واللسان للمحدث والجنب والحائض والنفساء وذلك في التسبيح والتحميد والتكبير والتهليل والصلاة على رسول الله ~صلى الله عليه و سلم ~ والدعاء ، بخلاف قراءة القرآن .

6- من يذكر ربه عز وجل يذكره ربه قال الله تعالى ( فَاذْكُرُونِي أَذْكُرْكُمْ وَاشْكُرُوا لِي وَلا تَكْفُرُونِ) [البقرة:152] ، وإذا كان الإنسان يسر كثيراً حين يبلغه أن ملكاً من الملوك ذكره في مجلسه فأثنى عليه ، فكيف يكون حاله إذا ذكره الله تعالى ملك الملوك ، في ملأ خير من الملأ الذين يذكره فيهم ؟

7- ليس المقصود : بذكر الله هو التمتمة بكلمة أو كلمات والقلب غافل وَلاهٍ عن تعظيم الله وطاعته ، فالذكر باللسان لابد أن يصحبه التفكر والتأثر بمعاني كلماته ، قال تعالى ( وَاذْكُرْ رَبَّكَ فِي نَفْسِكَ تَضَرُّعاً وَخِيفَةً وَدُونَ الْجَهْرِ مِنَ الْقَوْلِ بِالْغُدُوِّ وَالْآصَالِ وَلا تَكُنْ مِنَ الْغَافِلِينَ ) [الأعراف:205] .
• فلا بد أن يَعيَ الإنسان الذاكر ما يقول ، فيجتمع ذكر القلب مع ذكر اللسان ليرتبط الإنسان بربه ظاهراً وباطناً

****
دمتم بخير

صباح الورد
10-13-2012, 08:03 AM
السلام عليكم

سنة التفكر في نعم الله:

قال صلى الله عليه وسلم(تفكروا فى الاء الله،ولا تتفكروا فى الله)



رواة الطبرانى فى الاوسط،والبيهقى فى الشعب،وحسنه الالبانى


ومن الامور التى تتكرر مع المسلم فى يومه وليلته عدة مرات :


استشعار نعمة الله عليه ،فكم هى المواقف والمشاهدالتى يراها ويسمع بها تستوجب عليه ان يتفكر ويتامل هذة النعم التى هو فيها ويحمد الله عليها.



1)هل استشعرت نعمة الله عليك عندما من الله عليك واعانك على صلاة الفجر،وبيوت المسلمين من حولك فى سبات عميق كانهم اموات؟


2)هل استشعرت نعم الله عليك وانت تسير فى الطريق فترى ان شخص حدث له حادث سيارة واخر يسمع مزامير الشيطان(الغناء)وانت على ما انت عليه من الذكر والتسبيح


3)هل استشعرت نعمة الله عليك وانت تقرا الاخبار عن المجاعات والفيضانات والحروب وانت امن فى بلدك


ان العبد الموفق هو الذى لا يغيب عنه احساسه بنعم الله عليه فى كل موقف ومشهد،فيظل دائما فى

حمد وشكرلله والثناء عليه مما هو فيه من النعم:الدين والصحة والرخاء والسلام من كل شر


وفى الحديث قال صلى الله عليه وسلم(من راى مبتلى فقال:الحمد لله الذى


عافانى مما ابتلاك به وفضلنى على كثير ممن خلق تفضيلا:لم يصبة ذلك البلاء)قال الترمذى حديث حسن
****
دمتم بخير

صباح الورد
10-14-2012, 08:12 AM
السلام عليكم

سنة اغتنام الوقت الواحد في اكثر من عبادة:

استغلال الوقت الواحد في أكثر من عبادة لا يعرفه إلا الحافظون لأوقاتهم.
وهذا له عدة تطبيقات في واقع حياتنا..
1- إذا ذهب المسلم إلى المسجد ماشيا على قدميه أو بالسيارة فإن هذا الذهاب في حد ذاته عبادة يؤجر عليه المسلم, لكن يمكنه استغلال هذا الوقت أيضا في الاكثارمن ذكر الله أو في قراءة القران, فيكون قد اغتنم الوقت الواحد في أكثر من عبادة.
2- إذا حضر المسلم وليمة عرس خالية من المنكرات فحضوره لهذه الوليمة هو عبادة, ويمكن استغلال وقت تواجده في الوليمة في الدعوة إلى الله أو الإكثار من الذكر.
3- قيام المرأة بأعمال المنزل بحد ذاته عبادة ( إذا نوت بذلك التقرب إلى الله), فتستطيع أن تستغل هذا الوقت بعبادة أخرى, كذكر الله, أو الاستماع إلى شريط إسلامي.
عن ابن عمر –رضي الله عنه- قال: (أن كنا لنعد لرسول الله صلى الله عليه وسلم في المجلس الواحد مائة مرة: ((رب اغفر لي وتب علي, انك أنت التواب الرحيم))
فلتأمل كيف اغتنم الرسول صلى عليه وسلم الوقت الواحد في عبادتين:
*ذكر الله تعالى واستغفاره.
*الجلوس مع الصحابة وتعليمهم أمر دينهم.

***
دمتم بخير

صباح الورد
10-15-2012, 07:50 AM
السلام عليكم
سنن الخروج والدخول الى المنزل:
صلاة ركعتين عند الخروج من المنزل وعند الدخول


" إذا خرجت من منزلك فصل ركعتين يمنعانك من مخرج السوء ،

و إذا دخلت إلى منزلك فصل ركعتين يمنعانك من مدخل السوء " .

قال الألباني في " السلسلة الصحيحة " 3 / 315 :


المقصود بقوله صلى الله عليه وسلم إذا خرجت اي قبل الخروج ،

وهو اسلوب عربي معروف وله نظائر في القرآن مثل قوله تعالى :

( إذا قمتم إلى الصلاة فاغسلوا )


والصلاة عند الدخول أي عند دخول المنزل مباشرة أو

بعد الدخول بوقت قليل

رقم الفتوى : 31122

عنوان الفتوى :صلاة الخروج من البيت ودخوله، وفضل التطوع في البيت


تاريخ الفتوى : 20 صفر 1424

السؤال

سمعت خطيبا في أحد المساجد يقول إنه ورد عن الرسول صلى الله عليه

و سلم أنه قال:(من صلى ركعتين قبل خروجه من المنزل وبعد دخوله

كفاه الله السوء) فهل يسن صلاة هاتين الركعتين قبل

الذهاب إلى العمل

أو السوق أو غيرها وعند العودة إلى المنزل؟ أرجو إفادتي في أسرع وقت


ممكن لكي أستفيد من تلك السنة الكريمة وجزاكم الله كل خير

الفتوى

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:


فقد ثبت أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: إذا خرجت من منزلك فصل

ركعتين تمنعانك مخرج السوء، وإذا دخلت إلى منزلك فصل ركعتين

تمنعانك مدخل السوء. رواه البزار والبيهقي في


شعب الإيمان، وحسنه الألباني في صحيح الجامع.


وبناء على ثبوت الحديث فلا تتردد في الاستفادة منه؛ إلا إذا كنت في

وقت النهي عن النفل فلتصلهما عند خروجك للعمل، وعند دخولك البيت،

علما بأن صلاة النافلة عموما في البيت


لها مزية عظيمة، فقد كان هدي النبي صلى الله عليه وسلم -كما قال ابن القيم

في زاد المعاد- فعل السنن والتطوع في البيت إلا لعارض.


وقد حض النبي صلى الله عليه وسلم على صلاة النفل في

البيوت فقال: صلاة المرء في بيته

أفضل من صلاته في مسجدي هذا إلا المكتوبة. رواه أبو داود وصححه الألباني .


وقال: إذا قضى أحدكم الصلاة في مسجده فليجعل لبيته نصيبا من صلاته،

فإن الله جاعل في بيته من صلاته خيرا. رواه مسلم.


وقال: صلوا أيها الناس في بيوتكم، فإن أفضل الصلاة

صلاة المرء في بيته إلا المكتوبة. رواه

البخاري ومسلم.

وقال: تطوع الرجل في بيته يزيد على تطوعه عند الناس كفضل صلاة

الرجل في جماعة على صلاته وحده. رواه ابن أبي شيبة وصححه الألباني.


والله أعلم.
***
دمتم بخير

صباح الورد
10-16-2012, 07:56 AM
السلام عليكم

سنن في آداب السلام:

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لانبي بعده أما بعد
((السلام تحية المؤمنين يتلقاها أهل الجنه من الله تعالى فأنما (تحيتهم يوم يلقونه سلام (والملائكة يدخلون من كل باب*
سلام عليكم بماصبرتم)ويقول المسلم في كل صلاة (السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين)
انه سلام يرسله المؤمن الى العالم من حوله سلام من المرض سلام من الخوف سلام من المعاصي سلام من العذاب
سلام من النار سلام من كل أفة 0 انه شعار الحب والمودة وطريق الى الجنه ((قال النبي والذي نفسي بيده لاتدخلو الجنه
حتى تؤمنوا ولا تؤمنوحتى تحابوا أولا ادلكم على شي اذا فعلتموه تحاببتم ؟ افشوا السلام بينكم )) رواه مسلم ، وهو
تجارة رابحه ((السلام عليكم )) بعشر حسنات (( و السلام عليكم ورحمة الله ))بعشرين حسنة))و ((السلام عليكم ورحمة
الله وبركاته))بثلاثين حسنه 0 وكان ابن عمر يخرج للسوق فيسلم على الناس ويقول انما نغدو من أجل السلام فنسلم
على من لقيناه ))
فلماذا ضاع السلام منا وفينا ولماذا أهملنا وبخلنا به على أنفسنا رغم أن خيرالاسلام بعد الصدقه أن((تقرأ السلام
على من عرفت ومن لم تعرف))متفق عليه
لماذاأيها المؤمن تركنا السلام بكل جماله ورقته وفضله الى غيره من تحايا أهل الكفر، فهل وجدنا الخير في تحية غير
تحية الله تعالى وهى من اسمه ((السلام ))؟هل اطمأنت قلوبنا في تحية غير تحية أهل الجنه؟
أيها المؤمن يا من ترغب في الحسنات وتتشوق الى الجنه يامن يهفوقلبك لحدائق المؤدة ومحبة اخوانك((اذالقي أحدكم
أخاه فليسلم عليه))
بسلام الله تعالى وملائكته ورسله صلى الله عليه وسلام سلم على ((من عرفت ومن لم تعرف متفق عليه
ولاتنتظر أن يبدأك الناس بالسلام فز أنت بهذا الخير فـــــــــ ((ان أولى الناس بالله من بدأهم بالسلام)) واذا لقي أحدكم
صاحبه فليسلم عليه فان حال بينهما شجرةأو جدار ثم لقيه فليسلم عليه أيضا))اذا انتهى أحدكم الى المجلس فليسلم
فاذاأراد أن يقوم فليسلم فليست الاولى بأحق من الاخرة
((اذا دخلت على أهلك فسلم يكن بركة عليك وعلى أهل بيتك)) قال تعالى ( واذا حييتم بتحية فحيوا بأحسن منها
أوردوها ان الله كان على كل شيء حسيبا))
فهيا أطلقوا السنتكم با لسلام بين اخوانكم وفوزوا بالحسنات والمحبة والجنة والسلام
وصلى الله على نبينا محمد صلى الله عليه وعلى اله وصحبه وسلم
***
دمتم بخير

صباح الورد
10-17-2012, 08:10 AM
السلام عليكم
سنة اماطة الاذى عن الطريق:
إماطة الأذى عن الطـــريق

كثير منا يسير بالطريق و يرى ما يؤذي المارة و لكن للأسف لا نحرك ساكناً لإماطته ..
إلا من رحم ربي .
وهناك من يتسبب في الاذى مثل رمي الزجاجات على الأرض أو المخلفات ،، حتى كروت الإتصال
نرميها على الأرض و لا نُلقي بالاً للأخرين أننا ممكن
أن نسبب لهم الأذى أو حتى عاهات دائمة .

و هناك من الأفراد من يشوه صورة الإسلام بهذا الفعل
لأن ديننا الحنيف حث على النظافة .

******
و لكن ما هو أجر هذا العمل البسيط ..؟؟
تعالوا نتعرف معاً على فضل إماطة الأذى عن الطريق .

* عن أبي هريرة رضي الله عنه قال ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
{ الإيمان بضع و ستون - أو سبعون - شعبة ، أعلاها
لا إله إلا الله و أدناها إماطة الأذى عن الطريق ، و الحياء
شعبة من الإيمان } . رواه مسلم و البخاري و غيرهما .

و الأذى كل ما يؤذي المار كالحجر و الشوكة و العظم و النحاسة
و الحديد و الزجاج و غير ذلك .
و إماطته : تنحيته و إزالته .

* عن أبي هريرة رضي الله عنه قال ، قال النبي صلى الله عليه وسلم :
{ عُرضت عليّ أعمال أمتي حسنها و سيئها ، فوجدت في محاسن
أعمالها الأذى يُماط عن الطريق . و وجدت في مساوئ
أعمالها النخامة تكون في المسجد لا تُدفن } رواه مسلم .

* عن أبي هريرة رضي الله عنه قال ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
{ كل سلامي من الناس عليه صدقة ، كل يوم تطلع
فيه شمس تعدل بين الأثنين صدقة ، و تعين الرجل في دابته
فتحمل عليها متاعه صدقة ،و الكلمة الطيبة صدقة
و بكل خطوة يمشيها إلى الصلاة صدقة ، و يميط الأذى
عن الطريق صدقة } رواه البخاري و مسلم .

و السلامي :هي العظام الدقيقة و المفاصل التي في جسم الإنسان .
و معنى الحديث : أن تركيب هذه العظام و سلامتها من أعظم
نعم الله على عباده فيحتاج كلعظم منها إلى صدقة
يتصدق ابن آدم عنه بها ليكون ذلك شكراً لهذه النعمة .
و من أنواع هذه الصدقة : إزالة الأذى عن طرقات المسلمين .

* عن أبي هريرة رضي الله عنه قال ، قال النبي صلى الله عليه وسلم :
{ بينما رجل يمشي بطريق وجد غصن شوك فأخذه
فشكر الله له فغفر الله له } رواه البخاري و مسلم .
و في روايه لمسلم : { لقد رأيت رجلاً يتقلب في الجنة
في شجرة قطعها من ظهر الطريق كانت تؤذي المسلمين} .

و كما جاءالترغيب في إزالة الأذى عن طرقات المسلمين من أجل سلامة المارة
فقد جاء الوعيد الشديد في حق من يُلقي الأذى في الطرقات و يؤذي
المارة و يعرقل السير في الطريق .

* روى مسلم في صحيحه عن أبي هريرة رضي الله عنه
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
{ اتقوا اللاعنين الذي يتخلى في طريق الناس أو ظلهم }
و معناه النهي عن قضاء الحاجة في الطريق الذي يسلكه الناس أو في الظل
الذي يجلسون فيه و أن من يفعل ذلك فهو مستحق للعنة و العقوبة
لأنه يؤذي الناس بذلك و ينجسهم أو يحرمهم المرور في الطريق
و الجلوس في الظل و هم بحاجة إلى ذلك فيدعون عليه باللعنة .

* عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال ، قال
رسول الله صلى الله عليه وسلم :
{ إياكم و الجلوس بالطرقات . فقالوا : يا رسول الله مالنا من مجالسنا بدّ
نتحدث فيها . فقال رسول الله : فإذا أبيتم إلا المجلس
فأعطوا الطريق حقه . قالوا : و ما حق الطريق يا رسول الله .
قال : غض البصر ، و كف الأذى ، و رد السلام ، و الأمر
بالمعروف و النهي عن المنكر } متفق عليه .
***
دمتم بخير

صباح الورد
10-18-2012, 07:43 AM
السلام عليكم

سنة النوم على طهارة:

عن البراء بن عازب رضي الله عنه قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم: (إذا أتيت مضجعك ، فتوضأ وضوءك للصلاة ، ثم اضطجع على شقك الأيمن)أخرجه البخاري في صحيحه

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من بات طاهراً بات في شعاره ملك,لا يستيقظ ساعة من الليل إلا قال الملك: اللهم اغفر لعبدك فلاناً, فإنه بات طاهراً" , من السلسلة الصحيحة (6/86).
و الشِعار معناه : الثوب الذي يلي البدن.
***
دمتم بخير

صباح الورد
10-19-2012, 07:59 AM
السلام عليكم
سنن النظافة:

سنن الفطرة هي الأفعال التي يقوم بها المسلم مما يوافق طبيعته التي طبعه الله عليها وفطره. وقد سماها رسول الله صلى الله عليه وسلم وبينها في الحديث الصحيح الذي رواه الإمام مسلم بإسناده عن عائشة قالت: قال رسول الله : ((عشر من الفطرة: قص الشارب، وإعفاء اللحية، والسواك، واستنشاق الماء، وقص الأظافر، وغسل البَرَاجِم، ونَتْف الإبط، وحلق العانة، وانتِقاص الماء)) وقال مصعب أحد رواة الحديث: ونسيت العاشر إلا أن تكون المضمضة.

والغرض من هذه السنن هو تحقيق الطهارة الظاهرة، فإن للبدن حقًا، ومن حقه على صاحبه أن ينظفه من الأوساخ، وهذه السنن فيها نظافة وحسن هيئة.وهذه الخصال والسنن هي:

أولاً: الختان، وهو قطع القُلْفة التي تكون في ذكر الولد، وهو واجب على الذكور جملة ومَكْرمة للإناث، ووقته غير محدد، وكلما كان في الصغر كان أفضل.

ثانياً: انتقاص الماء، وهو الاستنجاء بالماء لإزالة النجاسة العالقة بالقبل والدبر بعد قضاء الحاجة، وانتقاص الماء هو من جملة آداب قضاء الحاجة، ويكون بالماء أو بالحجارة وما يقوم مقامهما.

ثالثاً: السواك، وهو استعمال عود مثل عود شجر الأراك أو فرشاة أو نحوهما لإزالة صُفرة الأسنان ورائحة الفم، والأحاديث فيه كثيرة، في جميع الأوقات: عند الاستيقاظ، وعند النوم، وبعد الأكل، وعند تغير الفم، وعند الوضوء، وعند الصلاة.

رابعاً: تقليم الأظافر، وهو قطع وقص الزائد منها في اليد والرجل، كي لا تتجمع الأوساخ والنجاسة والأذى فيها.

خامساً وسادساً: قص الشارب وإعفاء اللحية، قص ما سقط على الشَّفة من الشارب والأخذ منه، وإعفاء اللحية أي: توفيرها وعدم حلقها.

سابعاً وثامناً: الاستحداد ونتف الإبط، والاستحداد هو حلق شعر العانة، وهو الشعر النابت فوق (القُبُل) الذكر والفرج، والحلق هو السنة في شعر العانة، وفي شعر الإبط النتف، فمن كان يؤلمه النتف حلقه.

تاسعاً: غسل البراجم، والبراجم هي عُقد الأصابع التي في ظهر الكف، فقد رُكبت أصابع اليدين من عظام صغيرة، بينهما مفاصل، وعندما يبسط المرء كفه يتجمع الجلد على هذه المفاصل، وأحيانًا يغلظ خاصة عند الفلاحين والصناع، فيتجمع الوسخ في هذه العُقد، فكانت السُّنة غسلها، ويستفاد من ذلك من باب أولى غسل اليدين، فغسلهما مستقل وإن لم يكن بنية الوضوء إذا كان فيهما وسخ.

عاشراً: المضمضة والاستنشاق، وهو إدخال الماء في الفم والأنف، وهما سنتان في الوضوء، لكنهما سنتان من سنن الفطرة في غير الوضوء، فإذا تغير الفم أو بقي فيه دسم أو خرج منه دم فمن السنة المضمضة من غير وضوء، وكذلك إذا اجتمع مخاط في الأنف كان الاستنشاق بالماء ونثره للتطهر من السنة، فقد يحتاج المسلم المضمضة والاستنشاق دون الوضوء كله.

وهذه السنن للرجل والمرأة على السواء إلا ما خص به الرجل دون المرأة كإعفاء اللحية وقص الشارب، وقد روى الإمام مسلم في صحيحة عن أنس بن مالك قال: وُقِّت لنا في قص الشارب وتقليم الأظافر ونتف الإبط وحلق العانة أن لا تترك أكثر من أربعين ليلة.

قال الإمام النووي في هذا الحديث: "ليس المعنى أن يتركها أربعين ليلة، وإنما المعنى أنه لا يتركها أكثر من أربعين ليلة، وهذه أوضح، لأن من هذه السنن ما يفعله المسلم يوميًا، ومنها ما يحتاج إليه بعد أسبوع، أو خمسة عشر يومًا، ولذلك حددت الشريعة أجلاً أقصى لها، ولم تحدد الأجل الأدنى".

وكما ذكرنا قبل، فالحكمة من هذه السنن هو النظافة والتجمل وتحسين الهيئة، وفيها الاقتداء بالأنبياء والاهتداء بهديهم ومخالفة المشركين وأهل الكتاب ومن يقتدون بهم من الكفرة والملاحدة.

وأنسب الأيام لهذه السنن هو يوم الجمعة ، وإذا لم يفعلها في كل جمعة ففي بعض الجمع، وإن فعلها في غير الجمعة فحسن أيضًا.

ويسن في التي لها تعلق بالأعضاء المزدوجة من البدن البدء باليمين، مثل تقليم الأظافر ونتف الإبط. والسنة أيضًا أن يفعل هذه السنن بنفسه، فإذا استعان بغيره فلا بأس، إلا حلق العانة فلا يجوز ذلك إلا بين الزوجين.

وهذه سنن الفطرة العشرة المذكورة في الأحاديث السابقة، وليست سنن الفطرة محصورة في هذه العشرة، ولكن هذه العشر هي أهمها.
***
دمتم بخير

صباح الورد
10-20-2012, 09:34 AM
السلام عليكم

سنن وآداب السفر:
1 - طلب الصحبة في السفر؛ لحديث عمرو بن شعيب عن أبيه عن جدّه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ( الراكب شيطان والراكبان شيطانان والثلاثة ركب ) [إسناده حسن، أخرجه مالك وأحمد وأهل السنن].

2 - التأمير في السفر؛ لحديث أبي هريرة رضي الله عنه وأبي سعيد: ( إذا خرج ثلاثة في سفر فليؤمّروا أحدهم ) [أخرجه أبو داود بسند جيد]، وفي حديث علي رضي الله عنه : ( أن رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا بعث جيشاً أمّر عليهم رجلاً، وأمرهم أن يسمعوا له ويطيعوا ) [أخرجه البخاري].

3 - الإتيان بدعاء الركوب ودعاء السفر؛ فلقد جاء عن علي رضي الله عنه أنه أتى بدابة ليركبها، فلما وضع رجله في الركاب قال: { بسم الله }، فلما استوى على ظهرها قال: { الحمد لله }، ثم قال: (ا سُبْحانَ الَّذِي سَخَّرَ لَنَا هَذَا وَمَا كُنَّا لَهُ مُقْرِنِينَ (13) وَإِنَّا إِلَى رَبِّنَا لَمُنقَلِبُونَ )، ثم قال: { الحمد لله } ثلاثاً، { الله أكبر }ثلاثاً، { سبحانك اللهم إني ظلمت نفسي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت } [الحديث رواه أحمد وأهل السنن وفي إسناده إختلاف وإسناده عند الطبراني والحاكم جيد ثابت]. وأخرج مسلم عن ابن عمر رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا استوى على بعيره خارجاً إلى السفر كبّر ثلاثاً ثم قال: ( سبحان الذي سخر لنا هذا وما كنا له مقرنين، وإنا إلى ربنا لمنقلبون، اللهم إنا نسألك في سفرنا هذا البر والتقوى، ومن العمل ما ترضى، اللهم هوّن علينا سفرنا هذا واطوِ عنا بعده، اللهم أنت الصاحب في السفر والخليفة في الأهل، اللهم إني أعوذ بك من وعثاء السفر وكآبة المنظر وسوء المنقلب في المال والأهل ) وإذا رجع قالهن، وزاد فيهن ( آيبون، تائبون، عابدون، لربنا حامدون ) وفي حديث أنس عند مسلم حتى إذا كنا بظهر المدينة قال: ( آيبون، تائبون، عابدون، لربنا حامدون ) فلم يزل يقول ذلك حتى قدمنا المدينة، فعلى هذا تقال هذه العبارة عند بداية القفول وعند قدومه لبلده. وروى مسلم عن عبدالله بن سرجس أيضاً: ( كان رسول الله إذا سافر يتعوّذ من وعثاء السفر وكآبة المنظر، والحور بعد الكون وفي بعض النسخ (الكور) ودعوة المظلوم وسوء المنظر في الأهل والمال )، ودعاء الركوب إنما يقال في السفر كما اختاره ابن باز رحمه الله.

4 - الخروج يوم الخميس؛ فقد روى البخاري عن كعب بن مالك رضي الله عنه قوله: ( لقلّما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يخرج إذا خرج إلا يوم الخميس } وبوّب البخاري في كتاب الجهاد، وهذا من باب الأفضلية، وإلا فقد خرج النبي صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع يوم السبت.

5 - التسبيح عند هبوط الأودية، والتكبير إذا علا مرتفعاً؛ كما ثبت ذلك في حديث جابر وابن عمر رضي الله عنهم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا قفل من غزو أو حج أو عمرة يكبّر على كل شرف من الأرض ثلاث تكبيرات ثم يقول: ( لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، وهو على كل شيء قدير، آيبون تائبون عابدون ساجدون لربنا حامدون، صدق الله وعده، نصر عبده، وهزم الأحزاب وحده ) [ولفظ حديث ابن عمر متفق عليه].

6 - توديع الأهل والأقارب وغيرهم.

7 - تعجيل العودة بعد الفراغ من الحاجة التي سافر لأجلها لقوله صلى الله عليه وسلم : ( السفر قطعة من العذاب، يمنع أحدكم طعامه وشرابه ونو مه،فإذا قضى أحدكم نَهمته ـ بفتح النون أي حاجته ـ فليعجل رجوعه إلى أهله ) [ متفق عليه].

8 - أخرج مسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: ( لا تصاحب الملائكة رفقة فيهم كلب ولا جرس ).

9 - كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا كان في سفر وأسحر يقول: ( سمع سامع بحمد الله، وحسن بلائه علينا، ربنا صاحبنا، وأفضل علينا عائذاً بالله من النار ) [أخرجه مسلمٍ عن أبي هريرة].

10 - من نزل منزلاً فقال: ( أعوذ بكلمات الله التامات من شرّ ما خلق ) لم يضرّه شيء حتى يرتحل من منزلة ذلك [رواه مسلم عن خولة بنت حكيم].

11 - الدعاء في السفر مستجاب، وفي الحديث ( لا ترد دعوتهم )، وذكر منهم المسافر، أخرجه أهل السنن وعند مسلم ( ثم ذكر الرجل يطيل السفر أشعث أغبر ).

12 - من السنة ألا يطرق أهله في الليل إذا قدم إلا إذا أخبرهم بذلك، كما ثبت في حديث جابر وغيره، ومعنى الطروق: القدوم ليلاً.

13 - من السنة النقيعة وهي الوليمة عند القدوم من السفر، كما ثبت ذلك عنه في حديث جابر عند البخاري في آخر كتاب الجهاد من صحيحه، وانظر المجموع للنووي[4/285].

14 - كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا قدم المدينة فرآها حرّك دابته من حب المدينة [أخرجه البخاري].

15 - من السنة عند القدوم من السفر أن يأتي المسجد ويصلي فيه ركعتين. كما دلّ على ذلك حديث جابر المتفق عليه، وقد أخرجه البخاري في بضعة عشر باباً.

***
دمتم بخير

صباح الورد
10-21-2012, 08:04 AM
السلام عليكم

سنة انتظار الصلاة بعد الصلاة:
عن ‏ ‏أبي هريرة ‏ أن رسول الله ‏ ‏مهجورة النبى ‏ ‏قال ‏ ‏ألا أدلكم على ما ‏ ‏يمحو الله به الخطايا ويرفع به الدرجات قالوا بلى يا رسول الله قال ‏ ‏إسباغ ‏ ‏الوضوء على ‏ ‏المكاره ‏ ‏وكثرة ‏ ‏الخطا إلى المساجد وانتظار الصلاة بعد الصلاة فذلكم ‏ ‏الرباط ‏صحيح مسلم

التبكير الى صلاة الجمعة

عن أوس بن أوس الثقفي رضي الله عنه قال ‏سمعت رسول الله ‏ ‏مهجورة النبى ‏ ‏يقول ‏‏

{من غسل يوم الجمعة واغتسل ثم بكر وابتكر ومشى ولم يركب ودنا من الإمام فاستمع ولم يلغ كان له بكل خطوة عمل سنة أجر صيامها وقيامها

}
حديث صحيح رواه أحمد وأبو داود والترمذي وقال حديث حسن
***
دمتم بخير

صباح الورد
10-22-2012, 07:25 AM
السلام عليكم

سنة معاونة الأهل في اعمال المنزل:
من السنن المهجورة عند كثير من الناس معاونة الأهل في أعمال المنزل وخدمتهم فيما يستطيع من الأعمال التي ت*** المودة بين الرجل أهله وهذا من السنة النبوية التي كان النبي صلى الله عليه وسلم يفعلها في بيته ، فالمسلم ينبغي له أن يساعد أهله إذا احتاجوا إلى ذلك أو إذا رأى من أهله تبع أو ملل من كثرة الخدمة أو بدون ذلك كله فإذا احتسب أنه يطبق سنة من سنن النبي صلى الله عليه وسلم فإنه مأجور على ذلك ، ومما لا شك فيه أن الزوجة إذا رأت زوجها يساعدها في بعض الأحيان فإن ذلك يدخل السرور والمحبة إلى قلبها ويوجب التواضع إلى نفسه والاقتداء بنبيه صلى الله عليه وسلم .
عن الأسود ، قال : سألت عائشة رضي الله عنها ما كان النبي صلى الله عليه وسلم يصنع في بيته قالت : " كان يكون في مهنة أهله - تعني خدمة أهله - فإذا حضرت الصلاة خرج إلى الصلاة " .
أخرجه البخاري
وعن عروة عن عائشة رضي الله عنها قلت لها : ما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعمل في بيته ؟ قالت : كان يخصف نعله ، ويخيط ثوبه ، ويعمل في بيته كما يعمل أحدكم في بيته .
أخرجه البخاري في الأدب المفرد وأحمد والترمذي وصححه الألباني .
وعن عمرة ، قيل لعائشة رضي الله عنها : ماذا كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعمل في بيته ؟ قالت : كان بشرا من البشر ، يفلي ثوبه ، ويحلب شاته .
أخرجه البخاري في الأدب المفرد وأحمد والترمذي وصححه الألباني .
قال ابن بطال في شرح البخاري 2/297 :
" وفيه : أن الأئمة والعلماء يتولون خدمة أمورهم بأنفسهم ، وأن ذلك من فعل الصالحين " .
وقال أيضاً ابن بطال في شرح البخاري 7/542 :
" قال المهلب : هذا من فعله ، عليه السلام ، على سبيل التواضع وليسن لأمته ذلك ، فمن السنة أن يمتهن الإنسان نفسه فى بيته فيما يحتاج إليه من أمر دنياه وما يعينه على دينه ، وليس الترفه فى هذا بمحمود ولا من سبيل الصالحين ، وإنما ذلك من سير الأعاجم " .
وقال شيخنا العلامة ابن عثيمين رحمه الله في شرح رياض الصالحين 3/529 :
" فمثلا الإنسان إذا كان في بيته فمن السنة أن يصنع الشاي مثلا لنفسه، ويطبخ إذا كان يعرف ويغسل ما يحتاج إلى غسله كل هذا من السنة أنت إذا فعلت ذلك تثاب عليه ثواب سنة، اقتداء بالرسول عليه الصلاة والسلام وتواضعا لله عز وجل، ولأن هذا يوجد المحبة بينك وبين أهلك، إذا شعر أهلك أنك تساعدهم في مهنتهم أحبوك وازدادت قيمتك عندهم، فيكون في هذا مصلحة كبيرة " .
فهذه الأحاديث التي ذكرناها تدل على تواضع النبي صلى الله عليه وسلم مع أهل بيته وخدمته لنفسه ولأهل بيته وهذا لا شك أنه أدب نبوي كريم ومع هذا الأدب نجد بعض الناس يستكبر أن يساعد أهله في بعض الأعمال ويظن أن هذا من القدح في رجولته والانتقاص لهيبته أو يظن أن هذا يسلط عليه زوجته وهذا لا شك أنه خلاف السنة فقد كان خير الخلق وأفضلهم يفعل ذلك في بيته ، بل إن هذا من كمال الرجولة أن يتواضع المسلم لأهله ويساعدهم فيما يحسنه من الأعمال لتزداد المحبة والألفة بين الرجل وأهله ، فإن هذا من حسن المعاشرة التي أمر بها النبي صلى الله عليه وسلم وحث عليها...
نسأل الله أن يوفقنا لإتباع سنة نبيا صلى الله عليه وسلم وأن يعيننا على نشر مثل هذه السنن التي قد يجهلها كثير من الناس والله تعالى أعلم .

***
دمتم بخير

صباح الورد
10-23-2012, 08:04 AM
السلام عليكم
سنة الإحسان إلى اليتيم:

اليتيم هو الشخص الذي فقد أباه أو كليهما قبل أن يبلغ الحلم, أى قبل البلوغ. وقد أوصى الإسلام برعاية اليتيم. كفالة اليتيم من الأعمال الطيبة التي تقدسها الشرائع السماوية وتقدرها المجتمعات في مختلف الأزمان. وأولى الإسلام اليتيم أشد الاهتمام وعظم مكافأة الاحسان له. فيما يلي نقدم سردا لأهم النصوص القرآنية والأحاديث النبوية الشريفة التي تحث على الاحسان إلى اليتيم.


*اليتيم في القرآن الكريم ::

قال تعالى .....
(وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْيَتَامَى قُلْ إِصْلاَحٌ لَّهُمْ خَيْرٌ وَإِنْ تُخَالِطُوهُمْ فَإِخْوَانُكُمْ وَاللَّهُ يَعْلَمُ الْمُفْسِدَ مِنَ الْمُصْلِحِ)
سورة البقرة الآية 220
(وَأَن تَقُومُواْ لِلْيَتَامَى بِالْقِسْطِ وَمَا تَفْعَلُواْ مِنْ خَيْرٍ فَإِنَّ اللَّهَ كَانَ بِهِ عَلِيم)
سورة النساء الآية 127
(لَّيْسَ الْبِرَّ أَن تُوَلُّواْ وُجُوهَكُمْ قِبَلَ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ وَلَـكِنَّ الْبِرَّ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَالْمَلائِكَةِ وَالْكِتَابِ وَالنَّبِيِّينَ وَآتَى الْمَالَ عَلَى حُبِّهِ ذَوِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينَ َ)
سورة البقرة الآية 177
(يَسْأَلُونَكَ مَإذَا يُنْفِقُونَ قُلْ مَآ أَنْفَقْتُمْ مِّنْ خَيْرٍ فَلِلْوَالِدَيْنِ وَالأَقْرَبِينَ وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينَ وَابْنِ السَّبِيلِ وَمَا تَفْعَلُواْ مِنْ خَيْرٍ فَإِنَّ اللَّهَ بِهِ عَلِيمٌ)
سورة البقرة الآية 215
(وَاعْبُدُواْ اللَّهَ وَلاَ تُشْرِكُواْ بِهِ شَيْئاً وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً وَبِذِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينِ)
سورة النساء الآية 36
(كَلاَّ بَل لاَّ تُكْرِمُونَ الْيَتِيمَ)
سورة الفجر الآية 17
(فَأَمَّا الْيَتِيمَ فَلاَ تَقْهَرْ)
سورة الضحى الآية 9
(وَيُطْعِمُونَ الطَّعَامَ عَلَى حُبِّهِ مِسْكِيناً وَيَتِيماً وَأَسِيراً * إِنَّمَا نُطْعِمُكُمْ لِوَجْهِ اللَّهِ لاَ نُرِيدُ مِنكُمْ جَزَآءً وَلاَ شُكُور)
سورة الإنسان الآيات 5-22

* اليتيم في السنة النبوية الشريفة ::

عن سهل بن سعد قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :(أنا وكافل اليتيم في الجنة هكذا وأشار بالسبابة والوسطى وفرج بينهما) رواه البخاري
عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (الساعي على الأرملة والمسكين كالمجاهد في سبيل الله وأحسبه قال: وكالقائم الذي لا يفتر وكالصائم لا يفطر) رواه البخاري ومسلم.
عن أبي هريرة قال، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (كافل اليتيم له أو لغيره أنا وهو كهاتين في الجنة) رواه مسلم
قال النبي صلى الله عليه وسلم :(من ضم يتيماً بين مسلمين في طعامه وشرابه حتى يستغني عنه وجبت له الجنة ] رواه أبو يعلى والطبراني وأحمد
عن أبي الدرداء قال: (أتى النبي صلى الله عليه وسلم رجل يشكو قسوة قلبه ؟ قال: أتحب أن يلين قلبك وتدرك حاجتك؟ ارحم اليتيم وامسح رأسه وأطعمه من طعامك يلن قلبك وتدرك حاجتك) رواه الطبراني
عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال (من وضع يده على رأس يتيم رحمة، كتب الله له بكل شعرة مدت على يده حسنة) رواه الإمام أحمد
عن أبي هريرة قال "أن رجلاً شكا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم قسوة قلبه فقال له:إن أردت تليين قلبك، فأطعم المسكين، وامسح رأس اليتيم. رواه أحمد
عن مالك بن الحارث أنه سمع النبيّ صلى الله عليه وسلم يقول: من ضم يتيماً بين أبوين مسلمين إلى طعامه وشرابه حتى يستغني عنه وجبت له -الجنة- ألبتة، ومن أعتق أمرءاً مسلماً كان فكاكه من النار يجزي بكل عضو منه عضواً من النار". رواه أحمد
عن أبي سعيد الخدري قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (إن هذا المال خضرة حلوة ونعم صاحب المسلم هو لمن أعطى منه اليتيم والمسكين وابن السبيل) رواه أحمد
عن ابنِ عَبَّاسٍ، أَنَّ نبيَّ الله صلى الله عليه وسلم قالَ: "مَنْ قَبَضَ يَتِيماً مِنْ بَيْنَ المُسْلِمينَ إلىَ طَعَامِهِ وَشَرَابِهِ أَدْخَلَهُ الله الجَنَّةَ البَتَّةَ إلاَّ أَنْ يَعْمَلَ ذَنْباً لا يُغْفَرُ له". رواه الترمذي

* فوائد كفالة اليتيم ::

1- كفالة اليتيم من قبل المسلم تؤدي إلى مصاحبة الرسول صلى الله عليه وسلم في الجنة وكفى بذلك شرفا وفخرا
2- كفالة اليتيم والإنفاق عليه وتربيته والعناية به تدل على طبع سليم وفطرة نقية وقلب رحوم
3- المسح على رأس اليتيم و تطييب خاطرة تؤدي إلى ترقيق القلوب وتزيل القسوة عنه
4- تعود على صاحبها بالخير الجزيل والفضل العظيم في الحياة الدنيا فظلا عن الآخرة
5- تساهم في بناء مجتمع خال من الحقد والكراهية وتسود فيه روح المحبة والمودة

( قال صلى الله عليه وسلم : ترى المؤمنين في تراحمهم وتوادهم وتعاطفهم كمثل الجسد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى }

رواه البخاري
6- إكرام اليتيم والقيام بإمرة ورعايته والعناية به وكفالته إكرام لمن شارك الرسول صلى الله عليه وسلم في صفة اليتم ، وفي هذا دليل على محبته صلى الله عليه وسلم
7- كفالة اليتيم من الأخلاق الحميدة التي أقرها الإسلام وامتدح أهلها
8- كفالة اليتيم تزكي مال المسلم وتطهره وتجعل هذا المال نعم المال الصاحب للمسلم
9- في كفالة اليتيم بركة عظيمة تحل على الكافل وتزيد في رزقه
10- كفالة اليتيم تجعل البيت الذي فيه اليتيم خير البيوت كما قال صلى الله عليه وسلم :

(خير بيت المسلمين بيت فيه يتيم يحسن إليه }

رواه ابن ماجه
11- في كفالة اليتيم حفظ لذريتك من بعدك وقيام الآخرين بالإحسان إلى ايتامك

قال تعالى:(وليخش الذين لو تركوا من خلفهم ذرية ضعافا خافوا عليهم فليتقوا الله وليقولوا قولا سديدا } النساء الآية 9
12- استغلال صرف المال والوقت في عبادة من عبادات الله
13- أن الله يخلف على الكافل في الدنيا والآخرة ، وسعة في الرزق . فورد عن النبي صلى الله عليه وسلم انه قال :ما من يوما إلا ينادي فيه ملكين يقول الأول :اللهم أعطى منفقا خلفا ويقول الأخر :اللهم أعطى ممسكا تلفا . أو كما قال صلى الله عليه وسلم
14- إن كفالة الأيتام تحفظهم بعد الله من الانحراف
15- في كفالة اليتيم كسب للحسنات ومحي للسيئات
***
دمتم بخير

صباح الورد
10-24-2012, 07:45 AM
السلام عليكم

؛؛الاستنثار بعد القيام من النوم؛؛

حدثني ‏إبراهيم بن حمزة ‏‏قال حدثني ‏‏ابن أبي حازم ‏‏عن ‏‏يزيد ‏عن ‏محمد بن إبراهيم ‏عن ‏‏عيسى بن طلحة ‏‏عن ‏‏أبي هريرة ‏‏رضي الله عنه ‏
‏عن النبي ‏‏صلى الله عليه وسلم ‏‏قال ‏‏إذا استيقظ أراه أحدكم من منامه فتوضأ ‏فليستنثر ‏‏ثلاثا فإن الشيطان يبيت على خيشومه .صحيح البخاري

حديث أبي هريرة في الأمر بالاستنثار , وفيه ‏
" فإن الشيطان يبيت على خيشومه " ‏
والخيشوم بفتح الخاء المعجمة وبسكون الياء التحتانية وضم المعجمة وسكون الواو هو الأنف , وقيل : المنخر , ‏
وقوله : " فليستنثر " ‏
أكثر فائدة من قوله : " فليستنشق " لأن الاستنثار يقع على الاستنشاق بغير عكس , فقد يستنشق ولا يستنثر , والاستنثار من تمام فائدة الاستنشاق , لأن حقيقة الاستنشاق جذب الماء بريح الأنف إلى أقصاه والاستنثار إخراج ذلك الماء , والمقصود من الاستنشاق تنظيف داخل الأنف والاستنثار يخرج ذلك الوسخ مع الماء فهو من تمام الاستنشاق , وقيل : إن الاستنثار مأخوذ من النثرة وهي طرف الأنف , وقيل : الأنف نفسه , فعلى هذا فمن استنشق , فقد استنثر لأنه يصدق أنه تناول الماء بأنفه أو بطرف أنفه , وفيه نظر . ثم إن ظاهر الحديث أن هذا يقع لكل نائم ويحتمل أن يكون مخصوصا بمن لم يحترس من الشيطان بشيء من الذكر , لحديث أبي هريرة المذكور قبل حديث سعد فإن فيه " فكانت له حرزا من الشيطان " وكذلك آية الكرسي , وقد تقدم فيه " ولا يقربك شيطان " ويحتمل أن يكون المراد بنفي القرب هنا أنه لا يقرب من المكان الذي يوسوس فيه وهو القلب فيكون مبيته على الأنف ليتوصل منه إلى القلب إذا استيقظ , فمن استنثر منعه من التوصل إلى ما يقصد من الوسوسة , فحينئذ فالحديث متناول لكل مستيقظ . ثم إن الاستنشاق من سنن الوضوء اتفاقا لكل من استيقظ أو كان مستيقظا , وقالت طائفة بوجوبه في الغسل وطائفة بوجوبه في الوضوء أيضا , وهل تتأدى السنة بمجرده بغير استنثار أم لا خلاف ؟ وهو محل بحث وتأمل . والذي يظهر أنها لا تتم إلا به لما تقدم . والله أعلم

فتح الباري بشرح صحيح البخاري

****
دمتم بخير

صباح الورد
10-25-2012, 08:07 AM
السلام عليكم
سنة الإستخارة قبل أي عمل:


الاستخارة قبل البدء بأي عمل:
عن جابِرٍ رضيَ اللَّه عنه قال : كانَ رسولُ اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم يُعَلِّمُنَا الاسْتِخَارَةَ في الأُمُور كُلِّهَا كالسُّورَةِ منَ القُرْآنِ ، يَقُولُ إِذا هَمَّ أَحَدُكُمْ بالأمر ، فَليَركعْ رَكعتَيْنِ مِنْ غَيْرِ الفرِيضَةِ ثم ليقُلْ : اللَّهُم إِني أَسْتَخِيرُكَ بعِلْمِكَ ، وأستقدِرُكَ بقُدْرِتك ، وأَسْأَلُكَ مِنْ فضْلِكَ العَظِيم ، فإِنَّكَ تَقْدِرُ ولا أَقْدِرُ ، وتعْلَمُ ولا أَعْلَمُ ، وَأَنتَ علاَّمُ الغُيُوبِ . اللَّهُمَّ إِنْ كنْتَ تعْلَمُ أَنَّ هذا الأمرَ خَيْرٌ لي في دِيني وَمَعَاشي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي » أَوْ قالَ : « عَاجِلِ أَمْرِي وَآجِله ، فاقْدُرْهُ لي وَيَسِّرْهُ لي، ثمَّ بَارِكْ لي فِيهِ ، وَإِن كُنْتَ تعْلمُ أَنَّ هذَا الأَمْرَ شرٌّ لي في دِيني وَمَعاشي وَعَاقبةِ أَمَرِي » أَو قال : « عَاجِل أَمري وآجِلهِ ، فاصْرِفهُ عَني ، وَاصْرفني عَنهُ، وَاقدُرْ لي الخَيْرَ حَيْثُ كانَ ، ثُمَّ رَضِّني بِهِ » قال : ويسمِّي حاجته . رواه البخاري.
***
دمتم بخير

صباح الورد
10-28-2012, 09:22 AM
السلام عليكم

من سنن العيد:


مـن السنن التي يفعلها المسلم يوم العيد ما يلي :

1- الاغتسال قبل الخروج إلى الصلاة :

فقد صح في الموطأ وغيره أَنَّ عَبْدَ اللَّهِ بْنَ عُمَرَ كَانَ يَغْتَسِلُ يَوْمَ الْفِطْرِ قَبْلَ أَنْ يَغْدُوَ إِلَى الْمُصَلَّى . الموطأ 428

وذكر النووي رحمه الله اتفاق العلماء على استحباب الاغتسال لصلاة العيد .

والمعنى الذي يستحب بسببه الاغتسال للجمعة وغيرها من الاجتماعات العامة موجود في العيد بل لعله في العيد أبرز .

2- الأكل قبل الخروج في الفطر وبعد الصلاة في الأضحى :

من الآداب ألا يخرج في عيد الفطر إلى الصلاة حتى يأكل تمرات لما رواه البخاري عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ قَالَ كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لا يَغْدُو يَوْمَ الْفِطْرِ حَتَّى يَأْكُلَ تَمَرَاتٍ .. وَيَأْكُلُهُنَّ وِتْرًا . البخاري 953

وإنما استحب الأكل قبل الخروج مبالغة في النهي عن الصوم في ذلك اليوم وإيذانا بالإفطار وانتهاء الصيام .

وعلل ابن حجر رحمه الله بأنّ في ذلك سداً لذريعة الزيادة في الصوم ، وفيه مبادرة لامتثال أمر الله . فتح 2/446

ومن لم يجد تمرا فليفطر على أي شيء مباح .

وأما في عيد الأضحى فإن المستحب ألا يأكل حتى يرجع من الصلاة فيأكل من أضحيته إن كان له أضحية ، فإن لك يكن له من أضحية فلا حرج أن يأكل قبل الصلاة .

3- التكبير يوم العيد :

وهو من السنن العظيمة في يوم العيد لقوله تعالى : ( ولتكملوا العدة ولتكبروا الله على ما هداكم ولعلكم تشكرون ) .

وعن الوليد بن مسلم قال : سألت الأوزاعي ومالك بن أنس عن إظهار التكبير في العيدين ، قالا : نعم كان عبد الله بن عمر يظهره في يوم الفطر حتى يخرج الإمام .

وصح عن أبي عبد الرحمن السلمي قال : ( كانوا في الفطر أشد منهم في الأضحى ) قال وكيع يعني التكبير . انظر إرواء الغليل 3/122

وروى الدارقطني وغيره أن ابن عمر كان إذا غدا يوم الفطر ويوم الأضحى يجتهد بالتكبير حتى يأتي المصلى ، ثم يكبر حتى يخرج الإمام .

وروى ابن أبي شيبة بسند صحيح عن الزهري قال : كان الناس يكبرون في العيد حين يخرجون من منازلهم حتى يأتوا المصلى وحتى يخرج الإمام فإذا خرج الإمام سكتوا فإذا كبر كبروا . انظر إرواء الغليل 2/121

ولقد كان التكبير من حين الخروج من البيت إلى المصلى وإلى دخول الإمام كان أمراً مشهوراً جداً عند السلف وقد نقله جماعة من المصنفين كابن أبي شيبة و عبدالرزاق والفريابي في كتاب ( أحكام العيدين ) عن جماعة من السلف ومن ذلك أن نافع بن جبير كان يكبر ويتعجب من عدم تكبير الناس فيقول : ( ألا تكبرون ) .

وكان ابن شهاب الزهري رحمه الله يقول : ( كان الناس يكبرون منذ يخرجون من بيوتهم حتى يدخل الإمام ) .

ووقت التكبير في عيد الفطر يبتدئ من ليلة العيد إلى أن يدخل الإمام لصلاة العيد .

وأما في الأضحى فالتكبير يبدأ من أول يوم من ذي الحجة إلى غروب شمس آخر أيام التشريق .

- صفة التكبير..

ورد في مصنف ابن أبي شيبة بسند صحيح عن ابن مسعود رضي الله عنه : أنه كان يكبر أيام التشريق : الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله والله أكبر الله أكبر ولله الحمد . ورواه ابن أبي شيبة مرة أخرى بالسند نفسه بتثليث التكبير .

وروى المحاملي بسند صحيح أيضاً عن ابن مسعود : الله أكبر كبيراً الله أكبر كبيراً الله أكبر وأجلّ ، الله أكبر ولله الحمد . أنظر الإرواء 3/126

4- التهنئة :

ومن آداب العيد التهنئة الطيبة التي يتبادلها الناس فيما بينهم أيا كان لفظها مثل قول بعضهم لبعض : تقبل الله منا ومنكم أو عيد مبارك وما أشبه ذلك من عبارات التهنئة المباحة .

وعن جبير بن نفير ، قال : كان أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم إذا التقوا يوم العيد يقول بعضهم لبعض ، تُقُبِّل منا ومنك . قال ابن حجر : إسناده حسن . الفتح 2/446

فالتهنئة كانت معروفة عند الصحابة ورخص فيها أهل العلم كالإمام أحمد وغيره وقد ورد ما يدل عليه من مشروعية التهنئة بالمناسبات وتهنئة الصحابة بعضهم بعضا عند حصول ما يسر مثل أن يتوب الله تعالى على امرئ فيقومون بتهنئته بذلك إلى غير ذلك .

ولا ريب أن هذه التهنئة من مكارم الأخلاق والمظاهر الاجتماعية الحسنة بين المسلمين .

وأقل ما يقال في موضوع التهنئة أن تهنئ من هنأك بالعيد ، وتسكت إن سكت كما قال الإمام أحمد رحمه الله : إن هنأني أحد أجبته وإلا لم أبتدئه .

5- التجمل للعيدين..

عن عبد الله بن عُمَرَ رضي الله عنه قَالَ أَخَذَ عُمَرُ جُبَّةً مِنْ إِسْتَبْرَقٍ تُبَاعُ فِي السُّوقِ فَأَخَذَهَا فَأَتَى بِهَا رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ يَا رَسُولَ اللَّهِ ابْتَعْ هَذِهِ تَجَمَّلْ بِهَا لِلْعِيدِ وَالْوُفُودِ فَقَالَ لَهُ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِنَّمَا هَذِهِ لِبَاسُ مَنْ لا خَلاقَ لَهُ .. رواه البخاري 948

فأقر النبي صلى الله عليه وسلم عمر على التجمل للعيد لكنه أنكر عليه شراء هذه الجبة لأنها من حرير .

وعن جابر رضي الله عنه قال : كان للنبي صلى الله عليه وسلم جبة يلبسها للعيدين ويوم الجمعة . صحيح ابن خزيمة 1765

وروى البيهقي بسند صحيح أن ابن عمر كان يلبس للعيد أجمل ثيابه .

فينبغي للرجل أن يلبس أجمل ما عنده من الثياب عند الخروج للعيد .

أما النساء فيبتعدن عن الزينة إذا خرجن لأنهن منهيات عن إظهار الزينة للرجال الأجانب وكذلك يحرم على من أرادت الخروج أن تمس الطيب أو تتعرض للرجال بالفتنة فإنها ما خرجت إلا لعبادة وطاعة .

6- الذهاب إلى الصلاة من طريق والعودة من آخر ..

عَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قَالَ كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا كَانَ يَوْمُ عِيدٍ خَالَفَ الطَّرِيقَ . رواه البخاري 986

قيل الحكمة من ذلك ليشهد له الطريقان عند الله يوم القيامة ، والأرض تحدّث يوم القيامة بما عُمل عليها من الخير والشرّ .

وقيل لإظهار شعائر الإسلام في الطريقين .

وقيل لإظهار ذكر الله .

وقيل لإغاظة المنافقين واليهود وليرهبهم بكثرة من معه .

وقيل ليقضى حوائج الناس من الاستفتاء والتعليم والاقتداء أو الصدقة على المحاويج أو ليزور أقاربه وليصل رحمه .

والله أعلم .
***
دمتم بخير

صباح الورد
10-29-2012, 08:26 AM
السلام عليكم

سنة تجنب الغضب:

قال الله جل في علاه {لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِّمَن كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيراً }الأحزاب21

تجنب الغضب

عن أبي هريرة رضي الله عنه ، أن رجلاً قال للنبي صلى الله عليه وسلم : أوصني ، قال: (( لا تغضب )) . فردد مرارًا ، قال: (( لا تغضب )) [ رواه البخاري: 6116 ] .
فعن سليمان بن صُرَد أنه قال : استب رجلان عند النبي فجعل أحدهما تحمَّر عيناه ،
وتنتفخ أوداجه . فقال رسول الله : " إني لأعرف كلمةً لو قالها هذا لذهب عنه الذي يجد ،
أعوذ بالله من الشيطان الرجيم "
(أبو داود ، ج 4 ، الحديث رقم 4781 ، ص 249) .
من بذيء اللفظ وسيئ الكلام (سباً ، أو شتماً ، أو سخريةً ، أو نحو ذلك) .
ولأن " من الناس من لا يسكت عند الغضب ، فهو ثورةٌ دائمة ، وتغيظٌ يطبع على وجهه العُبوس .
إذا مسَّه أحدٌ ارتعش كالمحموم ، وأنشأ يُرغي و يُزبد ، و يلعن ويطعن " .
ولهذا كان سكوت الغاضب و تركه للكلام علاجاً مناسباً للغضب لما روي عن ابن عباسٍ رضي الله عنهما
أن النبي صلّ الله عليه وسلم قال : " إذا غضب أحدكم فليسكت " قالها ثلاثاً .
( رواه أحمد ،)
***
دمتم بخير

صباح الورد
10-30-2012, 08:26 AM
السلام عليكم

سنة استحباب الدعاء أثناء السجود:
فلا حرج في الإكثار من الدعاء في السجود والإطالة فيه لغير الإمام, بل يستحب ذلك، لما رواه مسلم وأحمد وأبو داوود وغيرهما: عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : أَقْرَبُ مَا يَكُونُ الْعَبْدُ مِنْ رَبِّهِ وَهُوَ سَاجِدٌ فَأَكْثِرُوا الدُّعَاءَ. واللفظ لمسلم.

وثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم: أنه أطال السجود مرة وهو يسبح حتى كان سجوده قريبا من قيامه في تلك الركعة وقد قرأ فيها بسورة البقرة وآل عمران والنساء. والحديث رواه مسلم وأحمد والنسائي.

وكتب السير والتواريخ والتراجم مليئة بسير العباد الصالحين الذين كانوا يطيلون السجود ويكثرون من الدعاء, فالقول بأن إطالة السجود والإكثار من الدعاء فيه يضر بالصلاة هو قول مجانب للصواب, هذا بالنسبة لغير الإمام, وأما الإمام فإنه مطالب شرعا بالتخفيف على المأمومين حتى لا يشق عليهم، وقد روى مالك والشيخان عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: إِذَا صَلَّى أَحَدُكُمْ لِلنَّاسِ فَلْيُخَفِّفْ، فَإِنَّ مِنْهُمْ الضَّعِيفَ وَالسَّقِيمَ وَالْكَبِيرَ، وَإِذَا صَلَّى أَحَدُكُمْ لِنَفْسِهِ فَلْيُطَوِّلْ مَا شَاءَ.اهـ .

والله أعلم.
***
دمتم بخير

صباح الورد
10-31-2012, 08:14 AM
السلام عليكم

فضل سنة صلاة الضحى:
وهي صلاة الأوابين
وردت أحاديث في فضل صلاة الضحى ، أذكر منها الأحاديث التالية :

* وروى الإمام أحمد من حديث بريدة رضى الله عنه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول [ في الإنسان ثلاثمائة وستون مفصلا فعليه أن يتصدق عن كل مفصل منه بصدقه قالوا ومن يطيق ذلك يا نبي الله؟ قال النخامة في المسجد تدفنها والشىء تنحيه عن الطريق فإن لم تجد فركعتا الضحى تجزئك ] (1).عـَن أبي هـُريْرَة رضيَ الله عنه قال : أوصـَانـِي خـَليلي صـَلـَّى الله عليه وسلم

بـِصـِيامِ ثـَلاثـَة ِ أيـَّام ٍ مـِنْ كـُل شـَهر ٍ، وَ ركـْعـَتي الضـُّحى ، وأنْ أوتـِرَ قبلَ أنْ أرقـُـد

ـ متفق عليه ـ

عـَنْ عـَائِشة رضي الله عنها قالت كَان رسولُ الله ِ صـَلى الله عليه وسلم

يـُصـَلْي الضُّحـَى أرْبـَعاً، ويـَزيدُ ما شـَاءَ الله

ـ رواه مسلم ـ

عن أبي ذر ، عن النبي صلى الله عليه وسلم ؛ أنه قال :" يصبح على كل سلامى[1]من أحدكم صدقة ؛ فكل تسبيحة صدقة ، وكل تحميدة صدقة ، وكل تهليلة صدقة ، وكل تكبيرة صدقة ، وأمر بالمعروف صدقة ، ونهي عن المنكر صدقة ، ويجزئ من ذلك ركعتان يركعهما من الضحى" . أخرجه مسلم.[2]

عن أبي الدرداء و أبي ذر ، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، عن الله عز وجل؛ أنه قال :" ابن آدم اركع لي من أول النهار أربع ركعات ؛ أكفك آخره". أخرجه الترمذي.[3]

عن أبي هريرة ؛ قال : قال: " لا يحافظ على صلاة الضحى إلا أواب" . قال: "وهي صلاة الأوابين". أخرجه ابن خزيمة والحاكم.[4]

حكم صلاة الضحى :

الأحاديث السابقة وأمثالها تبين أن الصلاة وقت الضحى حسنة محبوبة.[5]

وفيها ما يدل على مشروعية المداومة عليها.[6]

ولم يثبت ما يدل على وجوبها .

وقت صلاة الضحى :

يبدأ وقت صلاة الضحى من طلوع الشمس إلى الزوال .

وأفضله وقت اشتداد الشمس .

الدليل على ذلك ما يلي :

أما أول وقتها ؛ فيدل عليه حديث أبي الدرداء و أبي ذر السابق ، ومحل الشاهد فيه : "اركع لي من أول النهار أربع ركعات

وكذا ما جاء عن أنس رضي الله عنه : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من صلى الغداة في جماعة ، ثم قعد يذكر الله حتى تطلع الشمس ، ثم صلى ركعتين[7]؛ كانت له كأجر حجة وعمرة ، تامة تامة تامة " . أخرجه الترمذي.[8]

وعن أبي أمامة ؛ قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من صلى صلاة الصبح في مسجد جماعة ، يثبت فيه حتى يصلي سبحة الضحى ، كان كأجر حاج أو معتمر ؛ تاماً حجته وعمرته". أخرجه الطبراني .

وفي رواية :" من صلى صلاة الغداة في جماعة ، ثم جلس يذكر الله حتى تطلع الشمس…" أخرجها الطبراني.[9]

أما خروج وقتها بالزوال ؛ فلأنها صلاة الضحى .

أما وقت الفضيلة فيها ؛ فيدل عليه ما جاء عن زيد بن أرقم ؛ أنه رأى قوماً

يصلون من الضحى ، فقال: أما لقد علموا أن الصلاة في غير هذه الساعة أفضل، إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :" صلاة الأوابين حين ترمض[10]الفصال". أخرجه مسلم.[11]


عدد ركعات صلاة الضحى وصفتها :

يشرع للمسلم أن يصلي صلاة الضحى ركعتين أو أربع أو ست أو ثمان أو اثني عشرة ركعة.

يصليها ركعتين ركعتين إن شاء .

أما أنها تصلى ركعتين ؛ فيدل عليه حديث أبي ذر: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "يصبح على كل سلامى من أحدكم صدقة… (الحديث وفيه : ويجزئ من ذلك ركعتان يركعهما من الضحى". أخرجه مسلم .[12]

أما أنها تصلى أربع ركعات ؛ فيدل عليه حديث أبي الدرداء و أبي ذر ، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، عن الله عز وجل ؛ أنه قال : "ابن آدم اركع لي من أول النهار أربع ركعات؛ أكفك آخره". أخرجه الترمذي[13].

أما أنها تصلى ست ركعات ؛ فيدل عليه حديث أنس بن مالك " أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يصلي الضحى ست ركعات ". أخرجه الترمذي في "الشمائل"[14].

أما أنها تصلى ثمان ركعات ؛ فيدل عليه حديث أم هانئ ؛ قالت: "لما كان عام الفتح، أتت رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو بأعلى مكة ، قام رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى غسله ، فسترت عليه فاطمة ، ثم أخذ ثوبه ، فالتحف به ، ثم صلى ثمان ركعات سبحة الضحى"[15]. أخرجه الشيخان.[16]

أما أنها تصلى اثني عشرة ركعة ؛ فيدل عليه حديث أبي الدرداء رضي الله عنه؛ قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من صلى الضحى ركعتين ؛ لم يكتب من الغافلين ، ومن صلى أربعاً ؛ كتب من العابدين ، ومن صلى ستاً ؛ كفي ذلك اليوم ، ومن صلى ثمانياً؛ كتبه الله من القانتين ، ومن صلى ثنتي عشرة ركعة ؛ بنى الله له بيتاً في الجنة ، وما من يوم ولا ليلة إلا لله من يمن به على عباده صدقة، وما من الله على أحد من عباده أفضل من أن يلهمه ذكره". أخرجه الطبراني.[17]

فوائــدها::

الفوائد:
1-تعظيم شأن الصلاة.
2-فضل صلاة الضحى.
3-أن الصلاة من أسباب حفظ الله للعبد.
4-هذا الحديث يدخل في حديث"احفظ الله يحفظك".
5-أن العبادات لها فوائد دنيوية ، منها كفاية الشرور والمصائب.
6-أن العبد لا يستغني عن الله لا في الليل ولا في النهار.
***
دمتم بخير

صباح الورد
11-03-2012, 08:01 AM
السلام عليكم

سنة صلة الأرحام:

"ياايها الناس اتقو ربكم الذى خلقكم من نفس واحدة وخلق منها زوجها وبث منهما رجالاً كثيراً ونساء واتقوا الله الذى تساءلون به والارحام إن الله كان عليكم رقيبا" النساء 1
فضائل صلة الرحم
اخى المسلم:
اذا اردت ان تقف على تلك الفضائل العجيبه لصلة الرحم فسأطلعك من ذلك ما ستراه دافعا للاستزاده ان كنت من الواصلين...وان كنت من القاطعين فلا تحرم نفسك من الاطلاع على هذه الفضائل...عساك أن تكون من الفائزين بها
صلة الرحم تزيد فى الرزق والعمر
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
" من سره ان يبسط له فى رزقه وان ينسا له فى اثره فليصل رحمه" رواه البخارى ومسلم

صلة الرحم سبب فى عون الله وتاييده
جاء رجل الى النبى صلى الله عليه وسلم فقال:"إن لى قرابة أصلهم ويقطعونى واُحسن اليهم ويسيئون الى واحلم عنهم ويجهلون على، فقال: لئن كنت كما قلت فكانما تُسفهم الملل ـ الرماد الحارـ ولا يزال معك من الله ظهير عليهم، ما دمت على ذلك" رواه مسلم

من وصل رحمه وصله الله
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
" الرحم معلقة بالعرش تقول: من وصلنى وصله الله ومن قطعنى قطعه الله" رواه البخارى ومسلم

صلة الرحم ت*** حب الاهل
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:"
تعلموا من انسابكم ما تصلون به ارحامكم فان صلة الرحم محبة فى الاهل مثراة فى المال منسأة فى الاثر"

صلة الرحم من اسباب غفران الذنوب
اتى رسول الله صلى الله عليه وسلم رجل فقال:" إنى اذنبت ذنباً عظيماً فهل لى من توبة؟، فقال: هل لك من ام؟، قال: لا ،قال: فهل لك من خاله؟، قال: نعم، قال: فبرها" رواه الترمذى وابن حبان والحاكم

صلة الرحم سبب فى مضاعفة الثواب
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
"الصدقة على المسكين صدقه، وهى على ذى الرحم ثنتان، صدقة وصله" رواه النسائى والترمذى وابن ماجه

فاحرص اخى على تحصيل هذه الفضائل ، واياك ان تكون من العاجزين

كيف تكون صلة الرحم؟
ان صلة الرحم كما فسرها الامام النووى رحمه الله: هى الاحسان الى الاقارب على حسب حال الواصل والموصول، فتارة تكون بالمال وتارة بالخدمه وتارة بالزياره والسلام الى غير ذلك
ولتعلم اخى المسلم:
ان اعلى درجات صلة الرحم ان تصل ارحامك وان قطعوك ،
فقد قال النبى صلى الله عليه وسلم
:"ليس الواصل بالمكافئ ولكن الواصل الذى اذا قطعت رحمه وصلها

وقال على ابن ابى طالب رضى الله عنه: لان اصل اخاً من اخوانى بدرهم، احب الى من ان اتصدق بعشرين درهماً ولان اصله بعشرين درهما احب الى من ان اتصدق بمائة درهم ولان اصله بمائه درهم احب الى من ان اعتق رقبة

قال عمرو بن دينار رحمه الله: تعلمن انه ما من خطوة بعد الفريضة اعظم اجراً من خطوة الى ذى الرحم

وقد ارشدنا النبى صلى الله عليه وسلم الى اقل احوال صلة الرحم وهو امر لا يعجز عنه احد،
فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
" بروا ارحامكم ولو بسلام" رواه البزار/السلسله الصحيحه

الى كل قاطع رحم
اخى المسلم:
عرفت فضل صلة الرحم وما فيها من الثواب العظيم فيا لسعادة الواصلين لارحامهم
ولكن فى الجانب الاخر فريق من الناس هم عكس ذلك الفريق وهم القاطعون لارحامهم. فويل لهم من سخط الله تعالى وعقوبته

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:" ما من ذنب اجدر ان يعجل الله لصاحبه العقوبه فى الدنيا مع ما يدخر له فى الاخره من البغى وقطيعة الرحم"

كما ان قطيعة الرحم سبب فى قطيعة الله تعالى للعبد وقد جاء ذلك صريحاً فى قول الرسول صلى الله عليه وسلم:" الرحم معلقة فى العرش..." سبق ذكره

كما ان قطيعة الرحم سبب فى عدم قبول الاعمال ، فقد
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
" ان اعمال بنى آدم تعرض كل خميس ليلة الجمعه فلا يقبل عمل قاطع رحم"رواه احمد/صحيح الترغيب للالبانى"2538

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:" لا يدخل الجنة قاطع رحم"

فكن اخى المسلم ذاك الشفيق الواصل لرحمه وكن حريصاً على صلة ارحامك وان قاطعوك كن قريبا منهم بيدك، وصوتك، ومالك، وكن عوناً لرشيدهم وواعظاً لسفيههم
ولا تنسونا من صالح دعائكم
***
دمتم بخير

صباح الورد
11-04-2012, 08:08 AM
السلام عليكم
سنة اداب زيارة القبور:
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: ‏

فزيارة القبور سنة رغب الشرع فيها، لأنها تذكر ‏الموت والآخرة، وذلك يحمل على قصر الأمل، والزهد في الدنيا، وترك الرغبة فيها. ‏ولزيارة القبور آداب منها:‏
‏1- السلام على أهلها المؤمنين ، والدعاء لهم، فعن بريدة قال كان النبي صلى الله عليه ‏وسلم يعلمهم إذا خرجوا إلى المقابر، فكان قائلهم يقول: "السلام عليكم أهل الديار ‏من المؤمنين والمسلمين، وإنا إن شاء الله بكم للاحقون، أسأل الله لنا ولكم العافية" ‏رواه مسلم.‏
‏2- عدم الجلوس عليها، لما روى أبو هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى ‏الله عليه وسلم "لأن يجلس أحدكم على جمرة فتمزق ثيابه حتى تخلص إلى جلده، ‏خير له من أن يجلس على قبر" رواه مسلم.‏
‏3- أن لا يمشي بينها بنعال سبتية، وهي المدبوغة بالقرظ سميت بذلك لأن شعرها قد سبت عنها، أي حلق وأزيل، فعن بشير بن الخصاصية أن النبي صلى الله عليه وسلم ‏رأى رجلاً يمشي بين القبور في نعليه، فقال: "يا صاحب السبتيتين ألقهما" رواه أبو ‏داود، قال الإمام أحمد: إسناد حديث بشير بن الخصاصيه جيد أذهب إليه إلا من ‏علة. وعلل الخطابي رحمه الله كراهة ذلك لما فيه من الخيلاء، فإن هذه النعال لباس أهل الترفه والتنعيم، وزائر القبور ينبغي أن يكون على زي التواضع ولباس أهل الخشوع.‏
وليس لزيارة القبور وقت محدد تستجب فيه، وتقييد زيارتها بأوقات مخصوصة على الاستحباب من البدع والمحدثات.
فهذه آداب زيارة القبور، فينبغي للمسلم أن يتحلى بها، ويدع الخرافات والبدع التي ‏أحدثت عند زيارتها.
أما هل يشعر الميت بأهله عندما يزورنه؟ فورد في ذلك حديث عن ‏عائشة رضي الله عنها قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "ما من رجل يزور قبر ‏أخيه ويجلس عنده إلا استأنس به ورد عليه حتى يقوم" قال الحافظ العراقي في تخريج ‏الإحياء ج4 ص 491 ( أخرجه ابن أبي الدنيا في القبور، وفيه عبد الله بن سمعان، ولم أقف ‏على حاله. ورواه ابن عبد البر في التمهيد من حديث ابن عباس نحوه، وصححه عبد الحق ‏الأشبيلي).‏
وفي الباب روايات وقصص عن الصالحين مذكورة في كتب الوعظ كالإحياء، وكتاب ‏الروح لابن القيم وغيرهما.‏
والله أعلم.‏
****
دمتم بخير

صباح الورد
11-05-2012, 08:12 AM
السلام عليكم
سنة أذكار ما قبل النوم وبعده:

ما يقال قبل النوم:

1- عن البَراءِ بن عازِبٍ رضي الله عنهما، قَالَ: كَانَ رسول الله - صلى الله عليه وسلم - إِذَا أوَى إِلَى فِرَاشِهِ نَامَ عَلَى شِقِّهِ الأَيْمَن، ثُمَّ قَالَ:" اللَّهُمَّ أسْلَمْتُ نفسي إلَيْكَ، وَوَجَّهْتُ وَجْهِي إلَيْكَ، وَفَوَّضْتُ أمْرِي إلَيْكَ، وَألْجَأتُ ظَهْرِي إلَيْك، رَغْبَةً وَرَهْبَةً إلَيْكَ، لاَ مَلْجَأ وَلاَ مَنْجا مِنْكَ إِلاَّ إلَيكَ، آمَنْتُ بكِتَابِكَ الَّذِي أنْزَلْتَ، وَنَبِيِّكَ الَّذِي أرْسَلْتَ"، رواه البخاري .

2 -وعن أنس رضي الله عنه: أنَّ النبيَّ - صلى الله عليه وسلم - كَانَ إِذَا أَوَى إِلَى فِرَاشِهِ قَالَ:

" الحَمْدُ للهِ الَّذِي أَطْعَمَنَا وَسَقَانَا، وكفَانَا وآوانَا، فَكَمْ مِمَّنْ لا كَافِيَ لَهُ وَلاَ مُؤْوِيَ"، رواه مسلم .

3- " باسمك اللهم أحيا وأموت "،رواه البخاري.

4- "سبحان الله - ثلاثون مرة، الحمد لله - ثلاثون مرة، الله اكبر - ثلاثون مرة ".

فعن عليٍّ رضي الله عنه: أنَّ رسولَ الله - صلى الله عليه وسلم - قَالَ لَهُ ولِفَاطِمَةَ رضي الله عنهما:" إِذَا أَوَيْتُمَا إِلَى فِرَاشِكُمَا - أَوْ إِذَا أَخَذْتُمَا مَضَاجِعَكُمَا - فَكَبِّرا ثَلاَثاً وَثَلاثِينَ، وَسَبِّحَا ثَلاثاً وَثَلاثِينَ، واحْمِدا ثَلاثاً وَثَلاثِينَ ". وفي روايةٍ : التَّسْبيحُ أرْبعاً وثلاثينَ ، وفي روايةٍ : التَّكْبِيرُ أرْبعاً وَثَلاَثينَ . متفق عَلَيْهِ .

5 - ينفض فراشه ثم يقول:" باسمك ربي وضعت جنبي وبك أرفعه، إن أمسكت نفسي فارحمها، وإن أرسلتها فاحفظها بما تحفظ به عبادك الصالحين ".

فعن أَبي هريرة رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رسولُ الله صلى الله عليه وسلم:" إِذَا أَوَى أَحَدُكُمْ إِلَى فِرَاشِهِ فَليَنْفُضْ فِرَاشَهُ بِدَاخِلَةِ إزَارِهِ فإنَّهُ لا يَدْرِي مَا خَلَفَهُ عَلَيْهِ، ثُمَّ يَقُولُ: بِاسمِكَ رَبِّي وَضَعْتُ جَنْبي، وَبِكَ أرْفَعُهُ، إنْ أَمْسَكْتَ نَفْسِي فَارْحَمْهَا، وَإنْ أَرْسَلْتَهَا، فاحْفَظْهَا بِمَا تَحْفَظُ بِهِ عِبَادَكَ الصَّالِحِينَ" . متفق عَلَيْهِ .

6- قراءة آية الكرسي قبل النوم تحفظ من الشيطان.

فعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ وَكَّلَنِي رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِحِفْظِ زَكَاةِ رَمَضَانَ فَأَتَانِي آتٍ فَجَعَلَ يَحْثُو مِنْ الطَّعَامِ فَأَخَذْتُهُ فَقُلْت: لَأَرْفَعَنَّكَ إِلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَصَّ الْحَدِيثَ فَقَالَ إِذَا أَوَيْتَ إِلَى فِرَاشِكَ فَاقْرَأْ آيَةَ الْكُرْسِيِّ لَنْ يَزَالَ مَعَكَ مِنْ اللَّهِ حَافِظٌ وَلَا يَقْرَبُكَ شَيْطَانٌ حَتَّى تُصْبِحَ وَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: " صَدَقَكَ وَهُوَ كَذُوبٌ ذَاكَ شَيْطَانٌ". أخرجه البخاري.

7- يجمع كفيه ثم ينفث فيهما فيقرأ فيهما سورة الإخلاص، سورة الفلق، سورة الناس ... ثم يمسح بهما ما استطاع من جسده يبدأ بهما على رأسه و وجهه و ما أقبل من جسده يفعل ذلك ثلاث مرات.

فعن عائشة رَضِيَ اللهُ عنها: أنَّ رسُولَ الله - صلى الله عليه وسلم - ، كَانَ إِذَا أخَذَ مَضْجَعَهُ نَفَثَ في يَدَيْهِ، وَقَرَأَ بالمُعَوِّذَاتِ، ومَسَحَ بِهِمَا جَسَدَهُ، متفق عَلَيْهِ.

وفي رواية لهما: أنَّ النبيَّ - صلى الله عليه وسلم - كَانَ إذا أَوَى إِلَى فِرَاشِهِ كُلَّ لَيْلَةٍ جَمَعَ كَفَّيْهِ، ثُمَّ نَفَثَ فِيهِمَا فَقَرأَ فيهِما:" قُلْ هُوَ اللهُ أحَدٌ، وَقَلْ أعُوذُ بِرَبِّ الفَلَقِ، وَقُلْ أعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ" ثُمَّ مَسَحَ بِهِما مَا استْطَاعَ مِنْ جَسَدِهِ، يَبْدَأُ بهما عَلَى رَأسِهِ وَوجْهِهِ، وَمَا أقْبَلَ مِنْ جَسَدِهِ، يَفْعَلُ ذَلِكَ ثَلاَثَ مَرَّاتٍ، متفق عَلَيْهِ .

8- وعن حذيفة رضي الله عنه: أنَّ رسُولَ الله - صلى الله عليه وسلم - كَانَ إِذَا أَرَادَ أَنْ يَرْقُدَ، وَضَعَ يَدَهُ اليُمْنَى تَحْتَ خَدِّهِ، ثُمَّ يَقُولُ :" اللَّهُمَّ قِني عَذَابَكَ يَوْمَ تَبْعَثُ عِبَادَكَ". رواه الترمذي، وقال: حديث حسن.

ورواه أبُو داود؛ من رواية حَفْصَةَ رَضِيَ اللهُ عنها، وفيهِ أنه كَانَ يقوله ثلاث مراتٍ .

- ذكر الله بعد الاستيقاظ من النوم:

إن ذكر الله تعالى عند الاستيقاظ يحل عقد الشيطان، ويطيب نفس المؤمن. فعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: " يعقد الشيطان على قافية رأس أحدكم إذا هو نام ثلاث عقد، يضرب على كل عقدة مكانها: عليك ليل طويل فارقد، فإن استيقظ وذكر الله تعالى انحلت عقدة، فإن توضأ انحلت عقدة، فإن صلى انحلت عقده كلها فأصبح نشيطا طيب النفس، وإلا أصبح خبيث النفس كسلان " البخاري و مسلم .

ويقرأ قوله تعالى في سورة آل عمران: { إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَاخْتِلاَفِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لآيَاتٍ لِّأُوْلِي الألْبَابِ (190) الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَىَ جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذا بَاطِلاً سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ (191) رَبَّنَا إِنَّكَ مَن تُدْخِلِ النَّارَ فَقَدْ أَخْزَيْتَهُ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنصَارٍ (192) رَّبَّنَا إِنَّنَا سَمِعْنَا مُنَادِيًا يُنَادِي لِلإِيمَانِ أَنْ آمِنُواْ بِرَبِّكُمْ فَآمَنَّا رَبَّنَا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَكَفِّرْ عَنَّا سَيِّئَاتِنَا وَتَوَفَّنَا مَعَ الأبْرَارِ (193) رَبَّنَا وَآتِنَا مَا وَعَدتَّنَا عَلَى رُسُلِكَ وَلاَ تُخْزِنَا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّكَ لاَ تُخْلِفُ الْمِيعَادَ (194) فَاسْتَجَابَ لَهُمْ رَبُّهُمْ أَنِّي لاَ أُضِيعُ عَمَلَ عَامِلٍ مِّنكُم مِّن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى بَعْضُكُم مِّن بَعْضٍ فَالَّذِينَ هَاجَرُواْ وَأُخْرِجُواْ مِن دِيَارِهِمْ وَأُوذُواْ فِي سَبِيلِي وَقَاتَلُواْ وَقُتِلُواْ لأُكَفِّرَنَّ عَنْهُمْ سَيِّئَاتِهِمْ وَلأُدْخِلَنَّهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ ثَوَابًا مِّن عِندِ اللَّهِ وَاللَّهُ عِندَهُ حُسْنُ الثَّوَابِ (195) لاَ يَغُرَّنَّكَ تَقَلُّبُ الَّذِينَ كَفَرُواْ فِي الْبِلاَدِ (196) مَتَاعٌ قَلِيلٌ ثُمَّ مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَبِئْسَ الْمِهَادُ (197) لَكِنِ الَّذِينَ اتَّقَوْاْ رَبَّهُمْ لَهُمْ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا نُزُلاً مِّنْ عِندِ اللَّهِ وَمَا عِندَ اللَّهِ خَيْرٌ لِّلأَبْرَارِ (198) وَإِنَّ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ لَمَن يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَمَا أُنزِلَ إِلَيْكُمْ وَمَآ أُنزِلَ إِلَيْهِمْ خَاشِعِينَ لِلّهِ لاَ يَشْتَرُونَ بِآيَاتِ اللَّهِ ثَمَنًا قَلِيلاً أُوْلَئِكَ لَهُمْ أَجْرُهُمْ عِندَ رَبِّهِمْ إِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ (199) يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اصْبِرُواْ وَصَابِرُواْ وَرَابِطُواْ وَاتَّقُواْ اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ (200) }.

وفي رواية لمسلم: « أنه رَقَدَ عند النبيِّ -صلى الله عليه وسلم- ، قال: فاستيقظ وتَسَوَّك، وتوضأ، وهو يقول: { إِنَّ في خَلقِ السَّمَوَاتِ والأرْضِ واخْتِلافِ اللَّيْلِ والنَّهارِ لآيات لأُولي الأَلْبَابِ } ، فقرأ هؤلاءِ الكلماتِ حتى ختم السورة ،ثم قام فصلَّى ركعتين ".

ومما يقال عند الاستيقاظ:

1 - "الحمد لله الذي أحيانا بعدما أماتنا وإليه النشور"، متفق عليه.

2- " الحمد لله الذي رد علي روحي، وعافاني في جسدي، وأذن لي بذكره ".

فقد جاء في حديث أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:" فَإِذَا اسْتَيْقَظَ فَلْيَقُلْ الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي عَافَانِي فِي جَسَدِي وَرَدَّ عَلَيَّ رُوحِي وَأَذِنَ لِي بِذِكْرِهِ". أخرجه الترمذي.

4 - " لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير".

عن عُبَادَةُ بْنُ الصَّامِتِ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ مَنْ تَعَارَّ مِنْ اللَّيْلِ فَقَالَ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ، لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ الْحَمْدُ لِلَّهِ وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَلَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَاللَّهُ أَكْبَرُ وَلَا حَوْلَ وَلَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللَّهِ ثُمَّ قَالَ اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِي أَوْ دَعَا اسْتُجِيبَ لَهُ فَإِنْ تَوَضَّأَ وَصَلَّى قُبِلَتْ صَلَاتُهُ ". أخرجه البخاري.

5 -" الحمد لله الذي خلق النوم واليقظة، الحمد لله الذي بعثني سالماً سوياً، أشهد أن الله يحيي الموتى وهو على كل شيء قدير ".

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:" ما من رجل ينتبه من نومه فيقول: الحمد لله الذي خلق النوم واليقظة، الحمد لله الذي بعثني سالماً سوياً، أشهد أن الله يحيي الموتى وهو على كل شيء قدير، إلا قال الله تعالى: صدق عبدي ".

6- وعن عائشة رضي الله عنها قالت :" كَانَ إِذَا هَبَّ مِنْ اللَّيْلِ كَبَّرَ عَشْرًا وَحَمَّدَ عَشْرًا وَقَالَ سُبْحَانَ اللَّهِ وَبِحَمْدِهِ عَشْرًا وَقَالَ سُبْحَانَ الْمَلِكِ الْقُدُّوسِ عَشْرًا وَاسْتَغْفَرَ عَشْرًا وَهَلَّلَ عَشْرًا ثُمَّ قَالَ اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنْ ضِيقِ الدُّنْيَا وَضِيقِ يَوْمِ الْقِيَامَةِ عَشْرًا ثُمَّ يَفْتَتِحُ الصَّلَاةَ" رواه أبو داود. وقولها هب: أي استيقظ.

7 - " لا إله إلا أنت سبحانك اللهم أستغفرك لذنبي، وأسألك رحمتك، اللهم زدني علما ولا تزغ قلبي بعد إذ هديتني، وهب لي من لدنك رحمة إنك أنت الوهاب".

وعن عائشة أيضاً أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا استيقظ من الليل قال:" لا إله إلا أنت سبحانك اللهم أستغفرك لذنبي، وأسألك رحمتك، اللهم زدني علما ولا تزغ قلبي بعد إذ هديتني، وهب لي من لدنك رحمة إنك أنت الوهاب ". أخرجه أبو داود.
***
دمتم بخير

صباح الورد
11-06-2012, 08:28 AM
السلام عليكم

سنة التبسم في وجه أخيك :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ( أنكم لن تسعوا الناس بأموالكم فليسعهم منكم بسط الوجه وحسن الخلق ) رواه مسلم
وقال – صلى الله عليه وسلم ( لا تحقرن من المعروف شيئاً ولو أن تلقى أخاك بوجه طليق ) رواه الحاكم والبيهقي في شعب الإيمان
وعن جرير بن عبدالله رضى الله عنه قال : ( ما حجبني النبي صلى الله عليه وسلم ، ولا رآني إلا تبسم في وجهي ) رواه البخاري

* * * * * * *

الابتسامة لها رونق وجمال ، وتعابير تضفي على وجه صاحبها الراحة والسرور ، بل رتب النبي صلى الله عليه وسلم أجر عليها وقال صلى الله عليه وسلم ( تبسمك في وجه أخيك صدقة ) وقال صلى الله عليه وسلم ( أنكم لن تسعوا الناس بأموالكم فليسعهم منكم بسط الوجه وحسن الخلق ) والإمام البخاري جمع أحاديث كثيرة للرسول صلى الله عليه وسلم وبوب لها باب : ( باب التبسم والضحك ) دليل على الابتسامة التي كان يحرص عليها الرسول صلى الله عليه وسلم ، والإمام مسلم كذلك في صحيحه أحاديث بوب لها الإمام النووي فقال في كتاب الفضائل . (باب تبسمه وحسن عشرته ) وبوب الشيخ الغماري الاحاديث التي فيها ( ضحك النبي صلى الله عليه وسلم حتى بدت نواجذه ) في مؤلف سماه (شوارق الانوار المنيفة بظهور النواجذ الشريفة )، كل هذا وغيره بيان لجوانب تبسمه صلى الله عليه وسلم . وهكذا كان الصحابة رضى الله عنهم فقد قيل لعمر رضى الله عنه هل كان أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم يضحكون . قال : نعم والإيمان والله اثبت في قلوبهم من الجبال الرواسي . ويقول الأستاذ محمد قطب : (


لا يكفي المال وحدة لتأليف القلوب ولا تكفي التنظيمات الاقتصادية والأوضاع المادية ، لابد أن يشملها ويغلفها ذلك الروح الشفيف ، المستمد من روح الله ، ألا وهو الحب ، الحب الذي يطلق البسمة من القلوب فينشرح لها الصدر وتنفرج القسمات فيلقي الإنسان أخاه بوجه طليق )

يقول الشاعر :

هشت لك الدنيا فمالك واجماً *** وتبسمت فعلام لا تتبسم
إن كنت مكتئباً لعزُ قد مضى *** هيهات يرجعه إليك تندم
****
دمتم بخير

صباح الورد
11-07-2012, 08:30 AM
السلام عليكم

سنة مايقال عند سماع صوت الرعد:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن خوف المؤمن عند الريح أو سماع صوت الرعد أمر محمود تاسياً بالنبي صلى الله عليه وسلم، فقد روى البخاري عن عائشة رضي الله عنها قالت: كان إذا رأى -تعني رسول الله صلى الله عليه وسلم- غيماً أو ريحاً عرف في وجهه، قالت: يا رسول الله، إذا رأوا الغيم فرحوا رجاء أن يكون فيه المطر، وأراك إذا رأيته عرف من وجهك الكراهية! فقال: يا عائشة ما يؤمنني أن يكون فيه عذاب.. عذب قوم بالريح، وقد رأى قوم العذاب، فقالوا: هذا عارض ممطرنا.
وعليه؛ فإذا كان خوف السائل على هذا النحو فليحمد الله تعالى ثم إنه عليه أن يشغل نفسه في تلك الفترة بالتسبيح، لما أخرج أبو داود عن عبيد الله أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: إذا سمعتم الرعد فسبحوا.
ونقل الألوسي في تفسيره عن ابن مردويه أن أبا هريرة قال: كان إذا سمع الرعد قال: سبحان من يسبح الرعد بحمده.
والله اعلم
***
دمتم بخير

صباح الورد
11-13-2012, 11:50 AM
السلام عليكم


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله
وبعد :

إنها سنة تغطية الإناء الذي فيه طعام أو شراب ليلاً لما رواه مسلم في صحيحه
أن النبي صلى الله عليه وسلم قال :

{غطوا الإناء وأوكوا السقاء وأغلقوا الباب ، وأطفئوا السراج ؛ فإن الشيطان لا يحل سقاء ولا يفتح باباً ولا يكشف إناء ......}

وفي حديث آخر في مسلم أيضاً يقول صلى الله عليه وسلم :

{ غطوا الإناء، وأوكوا السقاء ؛ فإن في السنة ليلة ينزل فيها وباء، لا يمر بإناء ليس عليه غطاء، أو سقاء ليس عليه وكاء، إلا نزل فيه من ذلك الوباء}

ثم قال:

{فإن لم يجد أحدكم إلا أن يعرض على إنائه عوداً ، ويذكر اسم الله فليفعل }


فأحرصوا عباد الله على ألأتيان بهذه السنة فإن فيها خيرا كثيرا.
***
دمتم بخير

صباح الورد
11-20-2012, 08:46 AM
السلام عليكم

ممَا جَاءَ فِي : إِجَابَةِ الدَّاعِي


حَدَّثَنَا أَبُو سَلَمَةَ يَحْيَى بْنُ خَلَفٍ حَدَّثَنَابِشْرُ بْنُ الْمُفَضَّلِ
عَنْ إِسْمَعِيلَ بْنِ أُمَيَّةَ عَنْ نَافِعٍ رضى الله تعالى عنهم
عَنْابْنِ عُمَرَرضى الله تعالى عنهما قَالَ
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَ سَلَّمَ
( ائْتُوا الدَّعْوَةَ إِذَا دُعِيتُمْ)
قَالَ وَ فِي الْبَاب عَنْ عَلِيٍّ وَ أَبِي هُرَيْرَةَ وَ الْبَرَاءِ وَ أَنَسٍ وَ أَبِي أَيُّوبَ رضى الله تعالى عنهم
قَالَ أَبُو عِيسَى حَدِيثُ ابْنِ عُمَرَ حَدِيثٌ حَسَنٌ صَحِيحٌ
الشــــــــــروح
قَوْلُهُ : ( ائْتُوا الدَّعْوَةَ إِذَا دُعِيتُمْ )
قَالَ النَّوَوِيُّ دَعْوَةُ الطَّعَامِ بِفَتْحِ الدَّالِ ، وَ دَعْوَةُ النَّسَبِ بِكَسْرِهَا ، هَذَا قَوْلُ جُمْهُورِ الْعَرَبِ ،
وَ عَكَسَهُ تَيْمُ الرَّبَابِ فَقَالُوا الطَّعَامُ بِالْكَسْرِ ، وَ النَّسَبُ بِالْفَتْحِ وَ أَمَّا قَوْلُ قُطْرُبٍ فِي الْمُثَلَّثِ :
إِنَّ دَعْوَةَ الطَّعَامِ بِالضَّمِّ فَغَلَّطُوهُ فِيهِ ، و الْحَدِيثُ دَلِيلٌ عَلَى أَنَّهُ يَجِبُ الْإِجَابَةُ إِلَى كُلِّ دَعْوَةٍ مِنْ عُرْسٍ ، وَ غَيْرِهِ ،
و قَدْ أَخَذَ بِظَاهِرِ هَذَا الْحَدِيثِ بَعْضُ الشَّافِعِيَّةِ فَقَالَ بِوُجُوبِ الْإِجَابَةِ إِلَى الدَّعْوَةِ مُطْلَقًا عُرْسًا كَانَ ،
أَوْ غَيْرَهُ بِشَرْطِهِ ، و نَقَلَهُ ابْنُ عَبْدِ الْبَرِّعَنْ عُبَيْدِ اللَّهِ بْنِ الْحَسَنِ قَاضِي الْبَصْرَةِ،
و زَعَمَ ابْنُ حَزْمٍ أَنَّهُ قَوْلُ جُمْهُورِ الصَّحَابَةِ وَ التَّابِعِينَ .
وَ يُعَكِّرُ عَلَيْهِ مَا رُوِيَ عَنْ عُثْمَانَ بْنِ أَبِي الْعَاصِ،
وَ هُوَ مِنْ مَشَاهِيرِ الصَّحَابَةِ أَنَّهُ قَالَ فِي وَلِيمَةِ الْخِتَانِ لَمْ يَكُنْ يُدْعَى لَهَا ;
لَكِنْ يُمْكِنُ الِانْفِصَالُ عَنْهُ بِأَنَّ ذَلِكَ لَا يَمْنَعُ الْقَوْلَ بِالْوُجُوبِ لَوْ دَعَوَا
وَ عِنْدَعَبْدِالرَّزَّاقِ بِإِسْنَادٍ صَحِيحٍ عَنِ ابْنِ عُمَرَ: أَنَّهُ دَعَا لِطَعَامٍ فَقَالَ رَجُلٌ مِنْ الْقَوْمِ : اعْفِنِي .
فَقَالَ ابْنُ عُمَرَ: إِنَّهُ لَا عَافِيَةَ لَكَ مِنْ هَذَا فَقُمْ .

***
دمتم بخير