المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ذكراهم في قلوبنا


جاسم داود
10-10-2012, 03:19 PM
ذكراهم في قلوبنا


بعدما أقبل الفجر بإشراقته الجميلة، وغرد الطير مستبشراً ينادي بزقزقته الوديعة أن أفيقوا يا عباد الله من نومكم وتوجهوا بالصلاة والدعاء لله، فالرزق بإذنه آتٍ، فأفقت من نومي على سماع النداء "الصلاة خير من النوم" وأديت صلاتي ودعوت الله أن يغفر لي ويرحمني، فانصرفت من المسجد سعيداً بإطلالة هذا اليوم الجديد.

وبينما أنا عائد إلى المنزل انتابني شعور لطيف ازداد شوقاً ولهفة إلى مَنْ فقدناهم وافتقدنا معهم الحب والحنان، وقد غمرونا به منذ نعومة أظفارنا فأصبحت مُعلقاً بهم، فواصلت سيري قليلاً والفجر مازال يشق ثنايا الظلام فبدا الجو جميلاً وخلاباً، وإذا بعصفورة رقيقة من فوقي تعاتبني أما آن رحيل الحزن؟
فقلت: إن الموت حق ولكن الفراق صعب، فرجائي أن تخففي من حزني.

فحلّقت العصفورة ودخلت إلى حديقة صغيرة وهي تدعوني بزقزقتها فتبعتها وشاهدت الأشجار ومتعت نظري بجمال الزهور الفواحة، واستلقيت على أرضٍ خضراء وراحت عيناي تنظران إلى العصفورة التي هبطت على فرع إحدى الأشجار وفي فمها طعام تغذي به فلذات كبدها داخل عشها الرقيق، وسارت تطعمهم برفق وهـــوادة تملؤها المحبة وينبض منها الحنان، وتخشى عليهم الأذى من منقارها وهي الحنونة عليهم، وكأنها بذلك تهمس لنا بأن سنة الحياة تقتضي على الوالدين التضحية والعناء في تربية أبنائهم، ثم يأتي أمر الله فيفقد الأبناء والديهم، ويبقى حبهم وتضحياتهم وأعمالهم الطيبة محفورة في قلوبهم لتكون نبراساً ينير لهم الطريق.

فرحم الله آباءنا وأمهاتنا ووالديهم وأسكنهم فسيح جناته، فمازالت ذكراهم في قلوبنا وما من ابن أو حفيد إلا وقد اقتبس شيئًاً طيباً منهم.


دمتم بكل سعادة وهناء بفض الله تعالى

Eng.Jordan
10-12-2012, 03:43 PM
نسأل الله ان يغفر لنا ولأجدادنا ويجعل الذكرى دائماً سراج يهدي إلى الخير

http://www.shatharat.net/vb/mwaextraedit4/extra/68.gif