المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الهيوفاريقون


Eng.Jordan
10-24-2012, 01:43 PM
الهيوفاريقون

http://www.arabspc.net/upload/pic/uploads/377d59b8bb.jpg


http://erick.dronnet.free.fr/belles_fleurs_de_france/images/fumaria_officinalis.jpg
http://www.abukaff.com/images/index-11_clip_image008.jpg
http://caliban.mpiz-koeln.mpg.de/%7Estueber/lindman/230.jpg
http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/4/4e/Hypericum_perforatum_i01.jpg
أسماء أخرى لهذه النبته .
داذي رومي وخمر الشيطان والمنسيه وعصبة قلب وام الف ثقب وحشيشة القلب
الفصيلة: هيفاريقونيات .
العائلة : Hypericacea
الاسم اللاتيني : Hypericum perforatum
نبتة معمرة تنمو بريا بحرية إلى طول 1 إلى 3 قدم ( 30 الى 70 سم ) في الاحراج المشمسة غير الكثيفة والمنحدرات الجافة وفي حافات الطرق .
ساقها ترتفع عموديا وتتفر عنها على مسافات متباعدة فروع متقابلة تمتد الى الأعلى ,أوراقها بيضوية طولانيه , يشاهد فيها اذا وضعت امام العين دوائر صغيره شفافه .
وتزهر بين شهري حزيران وأيلول أزهارا صفراء كالذهب ,اذا هرست بالأصابع سال منها سائل احمر مشرب زرقه .
لدى هذا النبات رائحة عطريّة و مذاق مر بدرجة قليلة , الجزء الطبي : الأوراق ورؤوس الأغصان المزهرة في شهري تموز واب .
المواد الفعالة : زيت عطري , مواددابغه ومادة هوبريسين hyperricin المضاد للالتهاب فيتامين سي وأحماض وصمغ .
استعمالها من الخارج : زيت الازهار ومرهما دواء ناجع في معالجة الجروح بجميع أنواعها والتسلخات والقروح والكدمات والتواء المفاصل ,ولتسكين الالام في مرض الغدة النكفيه والآلام الروماتزميه والنقرس والام الظهر وعرق النسيا وشلل الاطراف الناتجعن ارتجاج المخ , وضربة الشمس .
ومغص الأمعاء عند الأطفال والصداع الناتج عن الاضطرابات في الجهاز التناسلي وذلك بتدليك موضع الالم ( غير الجروح والقروح )
بالزيت او المرهم او تكميد الجروح والقروح بقطعة من الشاش المشربه بالزيت .
من الداخل : يستعمل المستحلب لمعالجة اضطرابات سن المراهقه العضوية والنفسية ,واضطرابات الحيض ( المغص وعدم الانتظام ) ولتسكين الاضطرابات النفسية مثل الهستيريا والملانخوليا و نويراستينيا
وتصلب شرايين الدماغ ( الخرف الشيخوخي ) والنوم المضطرب والتبول الليلي في الفراش وتسهيل إخراج الإفرازات المخاطية مثل الرشح وبلغم السعال و سلس البول والبرودة الجنسية والعجز الجنسي والتهاب المثانة والتهاب الشرايين وتصلب الشرايين وانحطاط القوى والاحتقان الكبدي .
الهيوفارقون اُستُخدِمَ منذ العصور الوسطى كعلاج أعشاب .
هذا العشب المعمر العطري يُوجَد خلال أوروبا و الولايات المتحدة, يثمر الزهور الصفراء الذهبية التي تكون خصوصًا وفيرة في 24يونيو, وهو عيد الميلاد التقليدي لسيدنا يوحنا المعمدان ( سيدنا يحيى بنزكريا عليه السلام ) . إذن الاسم الانكليزي هو على شرف النبي يحيى بن زكريا عليها السلام .
وهو تاريخ قطِعَ رأس سيدنا يحيى عليه السلام ( من قبل الحاكم الروماني هيردوس
اُستخدِمَت هذه العشبة في العصور المتعلقة بالقرون الوسطى كحماية من الشر.
كشف تقرير عام 1996 أن الهيوفارقون قد يكون مفيدفي علاج الصداع الناتج عن التوتر المزمن .
الهيوفارقون يُبحَث حاليًّا لفائدته في علاج المرضى المعدين بفيروس مرض فقدان المناعة .

يوصي المعالجون بالأعشاب بنبات الهيوفاريقون في علاج الجروح والتئام الكدمات و الحروق البسيطة .
الهيوفاريقون يُقدر بدرجة كبيرة لخواصّه و علاجه المهدئة لاضطرابات المزاج .
أيضا عشبة الهيوفاريقون سانت-جون-ورت) عشبه ثمينه بدرجة كبيرة كمضاد للاكتئاب, بدون أثار جانبية كما في الأدوية التقليدية المضادة للاكتئاب .
مضادّ لعسر الهضم, مدر للبول, بالإضافة لآثاره المضادة للاكتئاب قد اُستُخدِمَ تاريخيًّا لتشكيلة عريضة من الأمراض العصبية مثل القلق, الأرق, سرعة الغضب, الصداع و الصّداع النّصفي و الألم العصبيّ المزمن الذي سببه من الإصابة و الإصابات .
بالإضافة إلى ذلك, الهيوفارقون يجد الفائدة كدواء ملتئم للجرح, ومادة مضادة للفيروس و مضاد للالتهاب .
بينما الكثير قد استخدمه للعلاج الذاتي لفيروس مرض فقدان المناعة / الإيدز.
المرضى المعطون عشبة هيوفارقون بعد المعاناة من الاكتئاب اصبحت لديهم شهية متزايدة,و اهتمام أكثر بالحياة, واحترام الذات وأصبحوا ينامون نوم أفضل .
التحذيرات :
يوصي الدّكتور دونالد براون من جامعة باستيرأن الأشخاص ذو البشرة الفاتحة عليهم ان يتجنبوا التعرض لضوء الشمس القوية و المصادر الأخرى للضوء فوق البنفسجية عند أخذ نبتة الهيوفاريقون ( سانت جونز),
بسبب بعض الحالات للحساسية الضوئية التي قد أبلِغت .
أيضًا ينصح تجنب الأطعمة ألتي تحتوي على تيراماين, وتجنب المشروبات الكحولية, و أدوية مثل التيروسين, المخدرات,والمقويات
و علاجات الأنفلونزا أثناء أخذ عشبة سانت جونز .
اما بعض خبراء الأعشاب فأنهم صرحوا أنه لا مخاطرات صحية أو آثار جانبيّة معروفةً لجرعات الهيوفارقون العلاجية المحدّدة .