المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : منبت الأهازيج


عبد العزيز أمزيان
10-29-2012, 05:05 PM
أيتها الأرض في دمي !
أوقدي مشاعل النار في صرخاتي
اتركي شرارة الجمر، ترتج في خطوي
كي لا أرى وجوها، تنكرني
تسحقني تحت رماد التبن
وتعلن موتي في مرثية الدفن المؤجل
كي لا أحمل صعقاتي، إلى متاريس الليل
أرمم الجرح، وأفيون السقوط
في مهاوي التيه.
أيتها الأرض ! تزلزلي في نوحي
كصفير قطار
ينذر ببداية سفر طويل
إلى هدير الغابات في الرأس
إلى صمت المدن في الاسمنت
إلى انشطار، أرتله وحيدا
في زجاج مرايا الليل
حزينا
كما شمس الأصيل
في حوض الغدير
أيتها الأرض في أوصالي !
احرقي أصابعي بالجمر
كما رحى الزمن
تدور في فلك العمر
ودعي طحينك في عثراتي
دعي الوشم في أنفاسي
لعلي أمتطي صهوة الريح
أعتلي ربوة جموحي
كحصان
وأسابق المطر والسيول
وعاصفة تجتاحني
فأصحو، أعانق أهازيجي
وأسافر في تراتيل الروح
كنسيم ورود الفجر.
عبد العزيز أمزيان

جملة شاردة
10-29-2012, 06:42 PM
وتنحنيْ زنابق انتمَاءاتيْ
تتدافع .. كـ المدافع
كـ الإعصَار

كـ ورقةٍ خريفيّة صفراء
ما إنْ تُغادر أغصَانها
إلّا .. وحطّت بين الجذُور
فـ أنت وطنيْ
وأرضيْ وغَايتيْ !

عبدالعزيز امزيان

طاب لي " هُنا " التغريدْ

ابراهيم الرفاعي
11-06-2012, 07:53 PM
بوح جميل
ورائع
بارك الله بك

مطر وقمح
02-21-2013, 08:51 AM
اخي الغالي
عانقت حروفك فهمتني
وتنفست منك الم لاتطيق الأرض حمله
اسأل الله فرج كروبكم وشروق شمسكم
تقديري لك
كن بخير

د/عبدالله الشمراني
02-22-2013, 09:05 AM
القصائد النثرية اذا وجدت متمكنا مثلك ومتذوقين مثلنا...يكون لها طعم اخر