المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : آلية العمل في برامج دمج العوق البصري في مدارس التعليم العام


Eng.Jordan
11-01-2012, 02:04 PM
حمل المرجع كاملاً من المرفقات

آلية العمل في برامج دمج العوق البصري في مدارس التعليم العام

















المحتويات

الباب
الموضوع
رقم الصفحة

تمهيد
3
الباب الأول

التعريف بالمصطلحات
4
الباب الثاني
استراتيجية التربية الخاصة
6
الباب الثالث
شروط القبول ببرامج العوق البصري
7
الباب الرابع
مؤشرات التعرف على من لديهم مشكلات بصرية
8
الباب الخامس
تفعيل مراحل افتتاح البرنامج:
أولا: مرحلة العمل لافتتاح البرنامج.
ثانياَ: مرحلة العمل أثناء البرنامج.
أ - مرحلة ما قبل المرحلة الابتدائية: (مرحلة رياض الأطفال)
ب -المراحل التعليمية الثلاث : (ابتدائي،متوسط،ثانوي)
9
الباب السادس
الخطط الدراسية والكتب المدرسية
20

الباب السابع

معلمو غرف المصادر
24
الباب الثامن
مهام معلمي غرف المصادر
25
الباب التاسع
تقويم طلاب الدمج
26
الباب العاشر
توسيع نطاق دور معاهد التربية الخاصة
29

الباب الحادي عشر

المستلزمات والتجهيزات
30
الباب الثاني عشر
برنامج ضعاف البصر
31
الباب الثالث عشر
توجيهات تربوية
37
الباب الرابع عشر
اعتبارات في تعليم المعوقين بصرياً
أ‌- المكفوفون
ب – ضعاف البصر
40
الباب الخامس عشر
وقاية عيون الأطفال من الإصابات
45




تمهيد:
أن هذا النوع من البرامج كغيره من برامج الدمج يهدف بالدرجة الأولى إلى تقديم الخدمات التربوية والتعليمية المتخصصة لذوي الاحتياجات الخاصة في مدارس التعليم العام بحيث لا يحتاج الطفل إلى إبعاده عن مقر أسرته ولا إلى عزله عن أقرانه من الأطفال العاديين.
إن دمج المكفوفين في التعليم العام من أكثر برامج الدمج التصاقا بالتعليم العام فهو يعتبر من نوع الدمج الكلي _إلا فيما ندر_ حيث يبدأ الطفل بالانخراط مع أقرانه المبصرين فيما يزيد عن 50% من ساعات وجوده في المدرسة وبالتالي فإن اتصال معظم أعضاء الهيئة التربوية في المدرسة وعلى رأسهم المدير بهذا البرنامج وثيق جدا ومسئولياتهم تجاهه بالتالي كبيرة أيضا.
إن النتائج المتوفرة عن دمج المكفوفين في المملكة العربية السعودية تؤكد على أن عددا كبيراً منهم قد حققوا مستويات علمية معادلة لأقرانهم المبصرين بل تفوقوا عليهم في كثير من الحالات، كما أن مشاركاتهم في النشاطات غير الصفية أتت بنتائج تفخر بها مدارسهم؛ إلا إن الفروق الفردية تبقى عاملاً ينبغي الانتباه إليه، فهنالك ولاشك من يحتاج إلى عناية خاصة واهتمام إضافي ولذا فإنه من المهم دراسة الحالات بشكل فردي في وقت مبكر من العام الدراسي لتقديم ما يمكن تقديمه لتلافي أي تأخر دراسي أو اجتماعي لدى الطالب الكفيف.
ولضمان استمرار نجاح هذه البرامج فقد وضعت آلية نهدف من خلالها إلى توضيح الخطوات التي ينبغي اتباعها والواجبات المطلوب أداؤها في مختلف مستويات تنفيذ البرنامج ومن كافة المتصلين بتربية وتعليم هذه الفئة.


















الباب الأول



التعريف بالمصطلحات:
مفهوم التربية الخاصة: يقصد بالتربية الخاصة مجموعة البرامج والخطط والاستراتيجيات المصممة خصيصا لتلبية الاحتياجات الخاصة بالأطفال غير العاديين وتشمل طرائق تدريس وأدوات وتجهيزات ومعدات خاصة بالإضافة إلى خدمات مساندة
1- العوق البصري:
هو حالة من العجز تصيب الجهاز البصري وتؤدي إلى تأثير سلبي على وظائف الجهاز البصري يتراوح بين كف بصر كلي أو جزئي، الأمر الذي يؤثر على قدرة الشخص على الرؤية وما يتعلق بها من وظائف معرفية أو حسية أو حركية أو اجتماعية.
2-الكفيف: هو الشخص الذي تقل حدة إبصاره بأقوى العينين بعد التصحيح عن 6/60 مترا (20/200قدم) أو يقل مجاله البصري عن زاوية مقدارها (20) درجة.
3-ضعيف البصر: هو الشخص الذي تتراوح حدة إبصاره من 6/24 و 6/48 مترا (20/80 ، 20/160قدم) بأقوى العينين بعد إجراء التصحيحات الممكنة.
4-طريقة برايل:
هي أسلوب يتم من خلاله تمثيل نظام الخط العادي برموز نقطية ملموسة يستخدمه المكفوفون في القراءة والكتابة.
5- التوجه:
هو عملية استخدام الحواس المتبقية لمعرفة الجسم وعلاقته المكانية مع الأشياء الأخرى ذات الأهمية في البيئة.
6- الحركة:
هي مجموع المهارات الحركية التي يحتاجها الفرد من أجل الوصول إلى المكان الذي يريد الوصول إليه، وتشمل: مهارات الحبو، المشي، الجري أي التي تلزم للتنقل بأمان في البيئة المحيطة.
7- المهارات التعويضية:
هي مهارات يكتسبها الكفيف من خلال التدريب المنظم لتحقيق الاستقلالية في حياته العادية، وهذه المهارات مثل: مهارات الإدراك الحسي، المهارات الاجتماعية، المهارات التواصلية، المهارات التقنية، مهارات التوجه والحركة، مهارات العناية بالنفس والنظافة الذاتية .. إلخ.
8- غرفة المصادر: هي غرفة في المدرسة العادية يحضر إليها التلميذ المعوق بصرياً لفترة لا تزيد عن 50% من اليوم الدراسي لغرض تلقي خدمات تربوية خاصة من قبل معلم متخصص.- المعلم المتجول: هو معلم متخصص في التربية الخاصة مسار العوق البصري يقوم بتعليم تلميذ أو أكثر في أكثر من مدرسة عادية بحيث يقوم بالتنقل بين تلك المدارس.
9-معاهد التربية الخاصة: هي مدارس داخلية أو نهارية تخدم ذوي الاحتياجات التربوية الخاصة فقط.
10-المعينات البصرية: هي وسائل تستخدم من قبل التلاميذ المعوقين بصريا بغرض الاستفادة مما تبقى لديهم من قدرات بصرية.
11- المعلم المستشار: هو معلم متخصص في التربية الخاصة مسار عوق بصري يقوم بتقديم النصح والمشورة لمعلمي الفصول العادية اللذين لديهم تلميذ أو أكثر في أكثر من مدرسة من المدارس العادية.
12-المعلم المتجول: هو معلم متخصص في التربية الخاصة يقوم بتعليم تلميذ أو أكثر من ذوي الاحتياجات التربوية الخاصة في أكثر من مدرسة عادية بحيث يقوم بالتنقل بين تلك المدارس.
















الباب الثاني

استراتجية التربية الخاصة:
ترتكز هذه الاستراتيجية على عشرة محاور رئيسة هي:
المحور الأول:
تفعيل دور المدارس العادية في مجال تربية وتعليم الأطفال غير العاديين.
المحور الثاني:
توسيع نطاق دور معاهد التربية الخاصة بالوزارة.
المحور الثالث:
تنمية الكوادر البشرية بمعاهد وبرامج التربية الخاصة.
المحور الرابع:
تطوير المناهج والخطط الدراسية والكتب المدرسية لمعاهد وبرامج التربية الخاصة.
المحور الخامس:
تطويع التقنية الحديثة لخدمة المعوقين.
المحور السادس :
تطوير الهيكل التنظيمي للإدارة العامة للتربية الخاصة.
المحور السابع:
دراسة اللوائح القائمة، وتطويرها، وإعداد لوائح جديدة للبرامج المستقبلية.
المحور الثامن:
التوسع في استحداث أقسام التربية الخاصة في الإدارات التعليمية، وتفعيل دورها.
المحور التاسع:
تفعيل دور البحث العلمي في مجال التربية الخاصة.
المحور العاشر:
التعاون والتنسيق مع الجهات ذات العلاقة داخل المملكة وخارجها.





الباب الثالث
شروط القبول ببرامج العوق البصري
يقبل في هذه البرامج الطلاب /الطالبات الذين تنطبق عليهم شروط القبول المفصلة في القواعد التنظيمية لمعاهد وبرامج التربية الخاصة وتتلخص فيما يلي:
1-انطباق شروط القبول في التعليم العام مع مرونة في الحد الأعلى لسن الطالب/ الطالبة لتسجيله في كل مرحلة.
2-يقبل الطالب/الطالبة في هذه البرامج عن طريق النقل من معاهد وبرامج أخرى أو بالتحويل من التعليم العام أو مستجدين شريطة انطباق تعريف كف البصر على المتقدم، فتعريف كف البصر هو من فقد بصره كلياً أو لديه درجة من الإبصار لا تزيد عن 6/60 مترا (20/200قدما) في أفضل العينين بعد العلاج والتصحيح الطبي واستعمال النظارات الطبية العادية، أو من يضيق مجال الرؤية لديه عن 20 درجة، أما ضعيف البصر فهو الشخـص الـذي تتراوح حـدة إبصـاره بـيـن 6/21 و 6/60 مـتـراً ( 20/70 و 20/200 قدماً ) بأقوى العينين بعد التصحيح .
وبهذا فإن التعريف المذكور أعلاه يعني أن نسبة عالية من هؤلاء الطلاب/الطالبات لديهم بقايا بصر تتفاوت من القدرة على رؤية النور فقط إلى القدرة المحدودة على قراءة بعض المطبوعات بالخط العادي، ولذا ينبغي الاستفادة من بقايا البصر وتوظيفها في المواقف التربوية المختلفة، علما بأن الإدارة العامة للتربية الخاصة تعمل على توفير المعينات البصرية المناسبة عند ورود تقارير طبية تؤكد إمكانية استفادة الطالب/الطالبة من بقايا البصر .









الباب الرابع

مؤشرات التعرف على من لديهم مشكلات بصرية:
حرصاً على صحة وسلامة بصر فلذات أكبادنا فقد أعدت إدارة العوق البصري مؤشرات للتعرف على من يشتبه بأن لديه مشكلة بصرية وهي كالتالي :
1-يشكو من صعوبة في رؤية الأشياء بوجه عام .
2-يصطدم بالأشياء التي في طريقه .
3-يقرب رأسه للأشياء المرئية ليتمكن من رؤيتها .
4-يقرب ما يريد أن يراه إلى عينيه .
5-يغمض نصف عينيه عند النظر إلى الأشياء التي حوله .
6-يشكو من ألم في إحدى عينيه أو كلتاهما .
7-تدمع إحدى عينيه أو كلتاهما .
8-توجد إفرازات في عينيه أحياناً .
9-يهز رأسه أو جسمه أو يميل برأسه إلى أعلى .
10-يقوم بحركات غير عادية مثل تغميض وفتح العين بشكل سريع باستمرار .
11- يتضايق من الأضواء القوية .
12- يلاحظ عدم التوافق في حركة العينين .
13- يشكو من صداع أو دوخة كثيراً .
14- يلاحظ على الطفل عدم التوافق بين العينين واليدين عند ممارسة نشاطات تتطلب ذلك مثل الرسم والقبض على الأشياء .
15- الاحمرار المستمر في العين .
16- وجود هالات ملونة حول الأضواء الكهربائية .
17- رؤية الشيء الواحد كشيئين .
18 – رؤية أجسام طائرة أمام العين .
19- وجود حول في العين خاصة لدى الأطفال .
20 وجود أورام في العين أو الجفون .
21- عدم انتظام حدقة العين أو اختلاف حجم حدقتي العين .


الباب الخامس


تفعيل مراحل افتتاح البرنامج:
أولا: مرحلة العمل لافتتاح البرنامج:
1-مرحلة اختيار المدرسة وتهيئة أطراف الدمج.

بعضوية كل من مشرف/ مشرفة العوق البصري بإدارة التربية والتعليم أو من ينوب عنه (في حالة عدم توفره) رئيسا؛ وعضوية كل من:مدير/ مديرة الإدارة المدرسية أو أحد المشرفين/المشرفات بالإدارة ومدير/مديرة مركز أو معهد النور والمرشد/المرشدة الطلابي به، وإن لم يوجد مركز أو معهد فيمكن الاستعانة بمدير/ مديرة أقرب مدرسة بها برنامج والمرشد/المرشدة الطلابي بها.

أ-يراعى عند اختيار المدرسة ما يلي:-
1 - أن يكون مبناها حكوميا (إن توفر)، وفي حالة جيدة، و أن يكون موقع المدرسة متوسطاً بين مساكن الطلاب/الطالبات ما أمكن. ولابد من تكييف البيئة المدرسية لتلبية احتياجات طلاب وطالبات العوق البصري مما يساعد على حرية الحركة ، وذلك بتوفير التالي:
- وضع حواجز بلاستكية أو مطاطية مرتفعة قليلاً عن سطح الأرض عند حافة السلالم والأبواب والمنحدرات. بالإضافة إلى وضع العلامات الأرضية لتسهيل التنقل .
- إحاطة الأعمدة التي تقع في وسط الممرات وفناء المدرسة بسياج من جلد حتى إذا ما ارتطم بها يكون أقل وقعا على الطالب/ الطالبة.
- إنشاء ملعب رملي ووضع بعض الألعاب وخاصة للمراحل والصفوف المبكرة بهد ف تمكينهم من الحركة واللعب خارج الصف ويحقق الدمج مع طلاب وطالبات التعليم العام.
- قرب الفصل الدراسي أو غرفة المصادر من مرافق الخدمة كدورات المياه والمقصف المدرسي وباب الدخول أو الخروج حتى يسهل الانتقال من مرفق إلى آخر دون الحاجة لمساعدة ما.
- أن تصف المقاعد في فصل التعليم العام إذا أمكن على شكل مربع ليتمكنوا من معرفة أماكنهم بيسر وأيضاً من الحركة السريعة داخل الفصل أثناء الدخول والخروج من وإلى الفصل.
3-أن تكون الاتجاهات التربوية لإدارة المدرسة والمعلمين/المعلمات نحو تطبيق البرنامج إيجابية.
4-أن يتوفر بالمدرسة غرفتان أو أكثر ( حسب أعداد الطلاب/الطالبات وتوزيعهم على الصفوف ) بمساحة مناسبة لتكون إحداهما غرفة مصادر توضع بها الأجهزة والأدوات واللوازم والوسائل التعليمية …إلخ؛ وتستخدم أيضا لكل ما يلزم البرنامج من مهام مثل أعمال النقل من وإلى خط برايل، وتستخدم الغرف الأخرى ليدرس بها الطلاب/الطالبات المواد التي يلزم تدريسها على حدة وذلك في حالة إشغال غرفة المصادر بمجموعة من الطلاب/الطالبات أو مهام أخرى.

ب- تهيئة أطراف الدمج قبل التطبيق ويكون ذلك عن طريق:

1-عقد لقاءات مع إدارة المدرسة والهيئة التربوية لإعطاء فكرة مبسطة عن ماهية عملية الدمج ونظامه ومتطلباته والطلاب/الطالبات المكفوفين وأسس وطرق تدريسهم والوسائل واللوازم التعليمية الخاصة بهم وكذا المناهج المكيفة حسب ظروف فقدان البصر.
2-إعداد موضوعات تذاع في الإذاعة المدرسية وحصص النشاط عن كيفية التعامل مع المكفوفين وحث طلاب/ طالبات التعليم العام على التعاون مع زملائهم المكفوفين .
3-تنظيم لقاء توعوي مع الطلاب/ الطالبات المبصرين الذين سيطبق الدمج في فصولهم لتهيئتهم تربوياُ وسلوكياً ونفسياً نحو أساليب التعامل مع زملائهم المكفوفين والمواقف التربوية الصحيحة للاندماج، ومفاهيم مبسطة عن قدرات واستعدادات الطلاب/ الطالبات المكفوفين وأساليب تعليمهم.
4- تنظيم لقاء لتهيئة الطلاب/ الطالبات المكفوفين تربوياً ونفسياً وسلوكياً للدمج .
5-الاجتماع مع أولياء أمور الطلاب وتوعيتهم عن أهمية البرنامج وتعزيز ثقة أولياء الأمور بأبنائهم الطلاب/ الطالبات .
2- لجنة التجهيز والإعداد وتتكون من:
مدير/ مديرة المدرسة رئيسا؛ وعضوية كل من: ****/****ة المدرسة، معلمي/ معلمات غرف المصادر، معلمي/ معلمات الصفوف ذات العلاقة، أمين/أمينة المكتبة.



مـهام اللجنة:-
أ-تحديد الغرف المختارة لهذا الغرض ومتابعة تجهيزها بالأثاث المكتبي والمدرسي (طاولات، كراسي، دواليب…إلخ).
ب-حصر احتياج البرنامج من الوسائل التعليمية العامة والعمل على توفيرها من إدارة التعليم؛ والوسائل والأدوات التعليمية الخاصة ورفع بيان بها للإدارة العامة للتربية الخاصة.
ج-توزيع الطلاب/ الطالبات المكفوفين بين أقرانهم في الفصل العادي وعدم تجميعهم في زاوية معينة، ويفضل ألا يزيد عدد الطلبة/الطالبات المكفوفين في الفصل العادي عن خمسة طلاب/ طالبات.
د- إعداد تقرير يوضح مدى استكمال جميع متطلبات غرف البرنامج وتقديمه للمشرف/المشرفة المتابع بإدارة التعليم لرفعه للإدارة العامة للتربية الخاصة.
هـ- تخصيص ركن في مكتبة المدرسة والعمل على تزويده بالكتب والمجلات المطبوعة بخط برايل والمسجلة على أشرطة مناسبة لمستويات طلاب/ طالبات البرنامج.
3- لجنة المتابعة تتكون من:
مدير/ مديرة المدرسة رئيسا، وعضوية كل من :المرشد/المرشدة الطلابي بمعهـد النـور أو مـركز النـور
(إن وجد )، المرشد/المرشدة الطلابي بالمدرسة، معلمي/معلمات غرف المصادر، معلمي/ معلمات التعليم العام ذوي العلاقة.
مهام اللجنة:-
أ‌- تلمس الوسائل والطرق التي يستطيعون بواسطتها تمكين الطلاب/الطالبات المكفوفين من التعلم والتفاعل داخل الفصل.
ب- تشجيع توطيد الصداقات بين الطلبة/ الطالبات المكفوفين وأقرانهم المبصرين وتوظيف ما يمكن تسميته بالتعلم التعاوني أي أن يتعاون الطالب/ الطالبة المبصر مع زميله الكفيف/الكفيفة في عمليات التعلم المختلفة وكذلك في الأنشطة.
ج- متابعة البرنامج وتذليل كل الصعوبات التي تعيق سير البرنامج.
د-التنسيق مع مشرف/ مشرفة العوق البصري بإدارة التعليم فيما يستجد من أمور تتعلق بالبرنامج.
هـ- كتابة تقرير فصلي عن سير البرنامج يرفع لقسم التربية الخاصة بإدارة التعليم.

4- لجنة التوجيه والإرشاد الطلابي وتتكون من :-

مشرف/مشرفة التوجيه والإرشاد بإدارة التعليم رئيسا؛ وعضوية كل من: المرشد/المرشدة الطلابي بالمدرسة، المرشد/المرشدة الطلابي بمعهد النور أو مركز النور ( إن وجد )، معلمي/معلمات غرف المصادر، معلمي/معلمات التعليم العام ذوي العلاقة.
مهام اللجنة:-
أ-التأكد من انطباق شروط القبول على الطلاب/الطالبات بالبرنامج.
ب-الإعداد لاستقبال الطلاب/الطالبات المكفوفين بالمدرسة وتهيئتهم نفسياً.
ج-التأكد من متابعة طلاب/الطالبات البرنامج سلوكياً وعلمياً بصورة مستمرة، وإيجاد العلاقة بين طلاب/طالبات البرنامج وطلاب/طالبات التعليم العام.
د- متابعة مستويات طلاب/طالبات الدمج والتعاون من أجل تذليل أي عقبات توجد.
هـ-التنسيق والتعاون مع مشرف/مشرفة النشاط للتأكد من إشراك الطلاب/الطالبات المكفوفين في الأنشطة المختلفة مثل الإذاعة المدرسية والمسابقات المختلفة والرحلات والمناسبات المتنوعة …إلخ.
و-إعداد خطة زمنية للعمل خلال كل فصل دراسي وإعداد تقرير فصلي عن تنفيذ الخطة وما تعذر منها وما تم تعديله أثناء التنفيذ؛ ورفعه لإدارة التعليم وصورة منه للأمانة العامة للتربية الخاصة .
5- لجنة ترشيح واعداد المعلمين/المعلمات :
تتكون لجنة ترشيح وإعداد المعلمين/المعلمات للعمل في معاهد وبرامج العوق البصري لمواد الرياضيات والعلوم والإنجليزي والحاسب من مدير التربية بإدارة التربية والتعليم أو من ينوب عنه رئيسا؛ وعضوية كل من:مدير/مديرة شؤون المعلمين ومشرف/ مشرفة العوق البصري ومشرف/ مشرفة المادة ومدير/مديرة مركز أو معهد النور والمرشد/المرشدة الطلابي به، وإن لم يوجد مركز أو معهد فيمكن الاستعانة بمدير/ مديرة أقرب مدرسة بها برنامج والمرشد/المرشدة الطلابي بها.
مهام اللجنة:
أ-إدراج الاحتياج من المعلمين/المعلمات في التخصصات الموضحة أعلاه ضمن الاحتياج العام للمنطقة / المحافظة.
ب-الإعلان عن الاحتياج من المعلمين/المعلمات الوطنيين في مدارس التعليم العام بالمنطقة / المحافظة.
ج-إجراء مقابلات للمعلمين/المعلمات المتقدمين والذين لديهم الرغبة والاستعداد للعمل مع الطلاب/الطالبات المكفوفين.
د-ترشيح معلمين/معلمات في التخصصات الموضحة أعلاه.
هـ-عقد دورة للمعلمين/المعلمات المرشحين على أن يكون موعد الدورة خلال الفترة الواقعة بين عودة المعلمين/المعلمات وبدء الدراسة الفعلية للعام الدراسي القادم بإذن الله تعالى بهدف:
1-إجادة طريقة برايل.
2-التعرف على الطرق والأدوات والوسائل التعليمية.
و-إجراء اختبار في نهاية الدورة للمعلمين/المعلمات بهدف تكليف معلم/معلمة واحد في التخصصات الموضحة أعلاه للعمل في البرنامج.
ز- تزويد الإدارة العامة للتربية الخاصة بتقرير عن ما تم تنفيذه.
أن المعلمين/المعلمات المكلفين بالعمل في البرنامج يمكن الاستفادة من تخصصاتهم في تدريس طلاب/طالبات التعليم العام كما ورد في الفقرة (14) من المادة الواحدة والأربعين شريطة ألا تتجاوز حصصهم الدراسية عن ما هو موضح في الفقرة واحد من المادة الثالثة والأربعين للقواعد التنظيمية لمعاهد وبرامج التربية الخاصة.

ثانياَ: مرحلة العمل أثناء البرنامج:
أ - مرحلة ما قبل المرحلة الابتدائية: (مرحلة رياض الأطفال:
دمج الأطفال ذوي العوق البصري في روضات التعليم العام: هو دمج الأطفال غير العاديين المؤهلين مع اقرأنهم دمجاً زمنياً تعليمياً اجتماعياً حسب خطة وبرنامج وطريقة تعليمية مستمرة تقرحسب حاجة كل طفل على حدة.
- يضاف لشروط القبول والتسجيل للتعليم العام شروط قبول الأطفال المعاقين بصرياً( القواعد التنظيمية لمعاهد وبرامج التربية الخاصة).
- يطبق برنامج الدمج وفق منهج الروضة المعتمد من التعليم العام من خلال الأنشطة التالية:
-الحلقة الصباحية
-العمل الحر في الأركان
-اللعب الحر
- الوجبة
على أن يتم التركيز على مشاركة الطفل في جميع الأنشطة قدر المستطاع مع الأطفال المبصرين مع تحديد فترة زمنية يومية لتطبيق الخطة التربوية الفردية مع الأطفال ذوي العوق البصري (غرفة المصادر).

ضوابط دمج الأطفال المعاقين بصريا في روضات التعليم العام وهي كالتالي:
أولا: المبنى:
1- أن تكون الفصول في الطوابق السفلية حفاظاً على سلامة الأطفال.
2- أن تكون مرافق المبنى ومنافعه مناسبة لأعمار الأطفال واحتياجاتهم الخاصة.
3- أن يكون للمبنى مدخل خاص بالروضة ويحتوي على منزلقات منخفضة وتكسو أعمدتها مادة لبادية حفاظا على الأطفال من الاصطدام، بالإضافة إلى فرش الأرضيات باللباد أوالفنينيل لسمة الأطفال عامة وذوي العوق البصري خاصة أثناء تنقلهم بالصف أو الملعب الداخلي .. الخ
ثانيا: عدد الأطفال:
1- أن يكون عدد الأطفال الملتحقين يمثل 20% من عدد الأطفال بمعنى(4) مقابل (15) طفل من التعليم العام.
2- أن يقتصر كل فصل على دمج فئة واحدة من ذوي الاحتياجات الخاصة وعند الحاجة يمكن دمج فئتين على أن لا تزيد عن ذلك.
3- يوضع كل طفل حسب عمرة الزمني في الفصول العادية ودمجهم مع الأطفال العاديين ( إن كان في المستوى الأول أو المستوى الثاني أو الثالث) .
4- عدد الأطفال في كل فصل لا يزيد عن (4) أطفال لكل معلمة.








ثالثاً: البرنامج اليومي:
1- يتم دمج الأطفال ذوي العوق البصري مع الأطفال في جميع فترات البرنامج.
2- يقتطع وقت(15دقيقة) من البرنامج لكل طفل في اليوم مع مراعاة الثبات في التوقيت الزمني والمكاني لهؤلاء الأطفال لتقديم الخطة الفردية، باستثناء فترة الحلقة والوجبة.
رابعاً: التجهيزات البيئية:
- الملاعب:
- ملاعب خارجية مغطاة بالرمل وكذلك الأعمدة مغلفة بالإسفنج وتحتوي على ألعاب تحقق النمو الحركي التكاملي، إضافة إلى النمو الاجتماعي والنفسي والعقلي مع مراعاة تحقيقها للنمو المتكامل .
- ملاعب داخلية تحتوي على فرش الأرضيات باللباد أو الفنينيل لسلامة الأطفال ومنزلقات منخفضة، وتكسو أعمدتها بمادة لبادية حفاظا على الأطفال من الاصطدام، مع مراعاة توفير الأدوات المساعدة كالأجراس للمكفوفين، والعلامات الإرشادية...
- الوسائل:
- أن يراعى اختيارها مناسبتها لخصائص الطفل .
- أن يراعى اختيارها مناسبتها للإعاقة ومدى احتياج الطفل لها.
- غرف المصادر:
- توفير غرفة مصادر للطفل منفصلة سواء كانت ضمن المبنى أو استحداثها من إحدى الغرف بقواطع وتكون مواصفاتها كالتالي:
- أن تكون أرضية غرفة الدراسة مغطاة بمادة تحد من الضوضاء.
- أن يكون كل من التكييف والتهوية والإضاءة في غرفة الدراسة ملائمة لتوفير البيئة التعليمية المناسبة للأطفال.
- توفير الوسائل والأدوات الخاصة بالعوق البصري وأيضا المعينات البصرية الملائمة.
- أن يكون موقع غرفة المصادر متوسطا وواضحا يبن الفصول بحيث يسهل وصول الأطفال إليه.