المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أيا قلمي!!!


صباح الورد
11-05-2012, 01:32 PM
http://www.shatharat.net/vb/mwaextraedit4/extra/03.gif



فى صحارى العمر أمضى

وجن جنون الجنون من حرفى

فها أنا بعد غياب وفترة من الصمت

عدت لآسطر فوق هذه الصفحات .

ليتنى أدرى سبب الجمود

الذى حل بفكرى وكسر رأس قلمى

سكون غريب يعانق نفسى

يسامر قلبى،،، يحيط كيانى ،،،،يتوج رأسى

وفجأة أراه يفتت رسمى

لا أدرى ما اصابنى وقلمى!!

هل نسينا رسم الحروف

ام بتنا نعشق الصمت؟!

لم اعد تلك العصفورة

التى ترفرف على غصنها بخفة ونشاط

ولم يعد قلمى ذاك القلم الذى تنساب منه الحروف

كخيوط من سحائب السماء وتنثر من فوق قطرات ندية

من أمال وأحلام علها تروى قلوبا ظمأنة !!!!!

بتُ لا أعلم لماذا حين تأثرنى فكرة لآكتب عنها

يعطى لها قلمى ظهره…..لا أدرى إن ما كان هو الوقت

الذى يقصر يوماً بعد يوم فلا يترك لى فرصة !!

أم هو كثرة ما يمر بنا من أحداث صادمة متلاحقة متسارعة

أم هو ضعف اصاب حبرى ؟؟!!

كثيرة هى الافكار بداخلى ..

قليلة هى الكلمات حين اهم بالكتابه .

مرت فترة هى ليست بالقصيرة

اعتادت فيها عينى على أن تقرأ

فمتى يدى تكتب وتترجم افكارى ؟؟!!

موجة من الاهات يخيم عليها الحزن ليعزف لحن الحيرة

لكننى لن استسلم وسأحاول أن اعود واياك يا قلمى

ونعد انفاسنا للطيران فوق السطور

وتغوص فى اعماق نفسى لاخرج منها ما أريد

فكلى شوق لرؤية أحرفى من جديد

فسعادتى مع كل حرف نكتبه ، وكل توجيه نتلقاه .

فمهما ضاق الوقت ومهما شتتنا الاحداث والمتنا الحياه

لابد أن استرق لاختلى مع ورقتى ،

وافضفض مع قلمى ونعود كما كنا خلان ،

ففرصة الدقائق التى نعيشها لا تعوض

فهيا يا قلمى نعود يدا بيد نفرد شراع مركبنا

نجوب بحر الكلمات وبك نجدف ،وبحروفنا نبحر ،

نســـير اغـــــوار هـــذه الحيـــــاة ،

وبأناملنا نداعب أمواجها الهادئة وحتى تلك العاتيه

علنا بتوفيق من الله نرسوا الى شاطئ الامان

ونفترش رماله الذهبية ، ولكن أرجوك يا قلمى

لا تكتب إلا ما يسرنى فى صحيفتى حين ألقاه

فالكتاب تكتب ويؤلف الشعراء أحرف،،،

ويبقى صدى المنتقى والحرف وكل على شاكلته..

إلا أن الحرف امانة ينسج حروف !!،،

إما تهوى بصاحبها فى أسفل سافلين ،

أو ترتقى به فى أعلى عليين ،

فالحرف ذات حدين ، ورسالة ذات ضدين ،

فهى إن شئنا شمس مشرقة أو ناراً محرقة ،

الحروف إن شئنا نبل واحترام باعث السرور ،

أو زرع أشـــواك ونــــذيــــر الثـبــــور ،

فهناك اقلام تتناول أدق القضايا فتجليها،

وتنسرب فى النفوس فترقيها أو تشقيها ،

فهناك الحروف المسئولة الندية ،واللفظة الصادقة الوردية،

تهفوا بالارواح إلى جلائل الامور بهمة وأمل ،

وهناك الحروف النورانية التى تحقق من الهدى والخير،

وتدفع من السوء والضر ،

تبعث من من لوعة الفؤاد على هداية العباد ،

ونشر المرحمة بينهم والتواد بأكرم عطاء وأزكى زاد

وتلك هى الدعوة النافعة ،والحكمة الماتعه التى تسموا بالامة وابنائها.



(أَلَمْ ترَ كَيْفَ ضَرَبَ اللّهُ مَثَلاً كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاء * تُؤْتِي أُكُلَهَا كُلَّ حِينٍ بِإِذْنِ رَبِّهَا) [ إبراهيم:24-25]



ياااااه الله

فما أجمل الكلمة الهادفة البانية ،

وما أروع الكلمة الطيبة الحانية



فيا قلمى حذارِ من استغلال الحروف

فى تصفية الحسابات ، او الطعون فى الذوات

او الانسياق وراء الاكاذيب والشائعات

هيا نسخر الحروف فى خدمة الدين ونصرة قضاياه

وجمـــع شمـــل الامة وتوحيـــد صفهـــا

وخـدمـــة مصالح العبـــاد والبــــلاد

فالكلمة الصادقة ترجمان العقول الوادقة ،

والنفوس الوامقة والقلوب المؤمنة ،

فلا ننساق وراء اعلام كاذب مخادع

ولنستوثـق ممــا نروجــه مـن اخبـار

وما نقــدمه للنــاس مــن معلومـــات

حتـــى لا نقـــول بعد فـــوات الاوان

( مالهذا الكتاب لا يغادر صغيرة ولا كبيرة إلا احصاها)

وقد حق علينا بحروفنا العذاب وفات آوان العتاب

ولنكن يا قلمى كـــ

كـمن عطروا الاجواء بأريج الحرف الزاكى

فبقى الآثر على الاوراق عبقا يحيى ذكراهم

ونــأمــل لكــل مـــن ضـــل الطـــريق

أن يوقف مسيـــرة التهور والتــدهـــور

وليحط الرحال والاثقال لتهدأ النفس ،،

فـــى إشـــراق روحـــى جـــديــــد

وليجدد حياته بتجديد الايمان ،ويستنشق أريج القرآن ،

ويتنفس بالصلة الزاكية على خير من مشى على الثريا

الرحمـــه المهــــداه محمـــد بن عبــــدالله

عليه افضل الصــــلاة وازكـــى ســـــلام

فهيـــا يـــا قلمـــــى

نرتقى سويا الى مصاف الاصفياء الاتقياء

ونمضى معاً على الدرب لنوقد شمعة

ونضى الطـــريـــق لكــــل عــابــــر

نعلم أن الطريق طويل وعلى حافتيه مكاره

ولكن حتما سنمضى رغم الصعاب

ونلتقى كلما سنحت ســـانحة

ولــــكــــــن

فليكن منا دائما بحسبان

أنه ما من كاتب الا سيفنى::ويبقى الدهر ما كتبت يداه

فلا تكتب بكفك غير خط يسرك فى القيامة ان تراه

***
منقول بتصرف
دمتم بخير